دار الأركان السعودية تقرع الجرس احتفالاً بإدراج صكوك بقيمة 500 مليون دولار أمريكي في ناسداك دبي

دبي – مينا هيرالد: قرع يوسف بن عبدالله الشلاش، رئيس مجلس إدارة شركة دار الأركان للتطوير العقاري، جرس افتتاح السوق اليوم احتفالاً بإدراج صكوك أصدرتها الشركة بقيمة 500 مليون دولار أمريكي في ناسداك دبي، البورصة المالية العالمية في المنطقة.

ويعزز هذا الإدراج بشكل كبير استراتيجية شركة دار الأركان الرامية إلى جمع التمويل اللازم في ظل استعداداتها للتوسع في أنشطة التطوير العقاري في جميع أرجاء المملكة العربية السعودية، بما في ذلك تطوير العقارات المستخدمة للأغراض التجارية والمجمعات السكنية المتكاملة.

وتجاوز طلب الاكتتاب على الصكوك ضعفي حجم المعروض منها، كما لاقى الإصدار اهتماماً كبيراً من المتعاملين الإقليميين والدوليين في السوق، لترتفع بذلك قيمة صكوك شركة دار الأركان المدرجة حالياً في ناسداك دبي إلى 1.35 مليار دولار أمريكي، بما في ذلك إدراجي الصكوك في شهر مايو من العام 2014 والبالغة قيمتهما الإجمالية 850 مليون دولار أمريكي.

أُقيمت احتفالية قرع الجرس بحضور سعادة عيسى كاظم، محافظ مركز دبي المالي العالمي، الأمين العام لمركز دبي لتطوير الاقتصاد الإسلامي ورئيس مجلس إدارة سوق دبي المالي، وكبار ممثلي شركة دار الأركان، فضلاً عن عبدالواحد الفهيم، رئيس مجلس إدارة ناسداك دبي، وحامد علي الرئيس التنفيذي لناسداك دبي.

وفي تعقيبه على هذا الإدراج، صرّح الأستاذ يوسف بن عبدالله الشلاش، رئيس مجلس إدارة شركة دار الأركان للتطوير العقاري، قائلاً: “يؤكد الطلب الكبير الذي شهده أحدث إصدار للصكوك من جانب شركتنا على ثقة المستثمرين فيها وما تضعه من خطط لمزيد من التوسع على صعيدي المشروعات التجارية والسكنية على حدٍ سواء. ويمنحنا إدراج الصكوك في بورصة ناسداك دبي، البورصة العالمية في منطقتنا، حضوراً متميزاً في أوساط المستثمرين بمنطقة الشرق الأوسط وجميع أنحاء العالم فضلاً عن بيئة إدراج جديرة بالثقة والتي تستند إلى قواعد تنظيمية عالمية المستوى “.

ومن جانبه قال سعادة عيسى كاظم، محافظ مركز دبي المالي العالمي، الأمين العام لمركز دبي لتطوير الاقتصاد الإسلامي، ورئيس مجلس إدارة سوق دبي المالي: “تعزز هذه الصكوك التي أدرجتها شركة التطوير العقاري السعودية الرائدة الروابط الوثيقة بين أسواق رأس المال الإماراتية والسعودية، الأمر الذي يعود بالنفع على التنمية الاقتصادية في منطقة مجلس التعاون الخليجي. كما يعكس اختيار شركة دار الأركان لدبي كمركز للإدراج، النمو المتزايد الذي تحققه دبي باعتبارها عاصمة عالمية للاقتصاد الإسلامي، وذلك في ظل المبادرة التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء وحاكم دبي، رعاه الله، في العام 2013”.

وتبلغ القيمة الاسمية الإجمالية لإدراجات الصكوك في دبي 53.81 مليار دولار أمريكي، وهي القيمة الإجمالية الأعلى بين مراكز إدراج الصكوك عالمياً.

وقال عبدالواحد الفهيم، رئيس مجلس إدارة ناسداك دبي: “نظراً لجهود دبي الحثيثة لتعزيز دورها بصفتها المركز العالمي للصكوك من حيث المعرفة الاستشارية وعمق الخبرة المهنية والإدراجات، ستعمل البورصة على تعزيز دورها باعتبارها أحد المراكز المحورية لجمع رؤوس الأموال بما يتوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية. ومن جانبنا سنواصل تطبيق استراتيجيتنا المتمثلة في جذب جهات إصدار رفيعة المستوى للصكوك وغيرها من فئات الأصول الإسلامية الأخرى، فضلاً عن تعزيز استخدام أفضل الممارسات في الأسواق الإسلامية”.

وبدوره قال حامد علي، الرئيس التنفيذي لناسداك دبي:” تعد شركة دار الأركان أحد الأسماء البارزة في مجال التطوير العقاري في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وذلك نظراً لسجلها الحافل بالمشاريع العقارية التجارية والسكنية عالية الجودة في الرياض وجدة والدمام وجميع أنحاء المملكة العربية السعودية. ويسرنا تقديم الدعم اللازم لمبادرات الشركة في أسواق رأس المال، كما نتطلع إلى تعزيز علاقتنا بشكل أكبر مع شركة دار الأركان والمستثمرين في صكوكها من خلال علاقات ما بعد الإدراج التي تتضمن الحضور العالمي والتميُّز التنظيمي”.

وأُدرِجَت صكوك شركة دار الأركان البالغ قيمتها 500 مليون دولار أمريكي في بورصة ناسداك دبي في يوم 17أبريل 2017.

2017-04-19T13:36:28+00:00 الأربعاء 19, أبريل 2017|التصنيفات: الإمارات العربية المتحدة, عقار وإنشاءات, منزلق|الكلمات الدلالية: |