ميد تعلن عن المشاريع الفائزة بجوائز جودة المشاريع في كلّ بلد في منطقة الخليج

دبي – مينا هيرالد: أعلنت ميد عن المشاريع الفائزة بجوائز جودة المشاريع في كلّ بلد في دول مجلس التعاون الخليجي.
وجرى في هذه المناسبة تقدير ما مجموعه 87 مشروعًا باعتبارها تتمتّع بأفضل المستويات على الصعيد الوطني، حيث تفوّقت دولة الإمارات العربية المتحدة على البلدان المشاركة الأخرى إذ كان لديها 43 مشروعًا فائزًا على الصعيد الوطنيّ، وتلتها المملكة العربية السعودية وسلطنة عمان مع 10 مشاريع فائزة لكل منهما. في حين كان لدى الكويت تسعة فائزين وطنيين، وتلتها قطر مع ثمانية مشاريع بينما بلغ عدد المشاريع الفائزة في البحرين أربعة مشاريع. كما نال ثلاثة موردين متميزين أيضًا جائزة تقدير.

قامت لجنة مؤلّفة من حكّام مستقلين تابعين لفريق ميد باختيار الفائزين في كلّ بلد في الدورة السابعة لجوائز ميد لجودة المشاريع، وستنتقل المشاريع الناجحة الآن إلى المرحلة الثانية من التحكيم حيث سيتمّ اختيار تلك التي تتمتّع بأعلى مستويات الجودة في دول مجلس التعاون الخليجي ضمن الفئات التالية: مشروع العام في مجال الابتكار من بيسيكس، والمشروع التجاري للعام، ومشروع العام في مجال الترفيه والسياحة، ومشروع العام في مجال النفط والغاز، ومشروع فندق للعام، وجائزة المشروع المستدام، ومشروع العام في مجال الرعاية الصحية، ومشروع العام للاستخدام المتنوّع، ومشروع العام في مجال التعليم، والمشروع الصغير للعام، ومشروع العام في المجال اللوجستي، ومزوّد العام، ومشروع العام ف مجال المباني، ومشروع العام في مجال الطاقة، ومشروع العام في مجال التجزئة، ومشروع العام في مجال المياه، ومشروع العام في المجال الاجتماعي والثقافي والتراثي، والمشروع السكني للعام، ومشروع العام في مجال النقل، والمشروع الضخم للعام، ومشروع العام في مجال الطرق والجسور، و الأنفاق.

بالإضافة إلى التنافس على جائزة دول مجلس التعاون الخليجي كلٌّ في قطاعه المحدد، لدى الفائزين في كلّ بلد فرصة للفوز بجائزة ميد لجودة المشاريع لهذا العام.

أصبحت جوائز ميد لجودة المشاريع البرنامج الرائد في مجال الجودة والإنجازات لأبرز المجموعات العاملة في قطاع المشاريع في دول مجلس التعاون الخليجي. لا تسعى الجوائز فقط إلى تقدير عناصر البناء في تنفيذ المشاريع إنّما تأخذ أيضًا في عين الاعتبار قيمة المشروع وجودته خلال كافّة مراحله بدءًا بمفهوم التصميم مرورًا بالهندسة والبناء وصولًا إلى مساهمته في المجتمع والبيئة على نطاق أوسع.

وفي هذا الإطار، قال ريتشارد طومسون مدير التحرير في ميد “ما زال سوق المشاريع في دول مجلس التعاون الخليجي المحرك الرئيسي للنموّ الإقليمي. ويعود جزء من نجاحه في المساهمة في التنمية الاقتصادية في المنطقة إلى تركيزه المستمر على تطوير مشاريع عالية الجودة تعمل على توليد فرص العمل، والمساهمة في التنفيذ الفعال للبنية التحتية وخدمات المرافق فضلاً عن ضمان الاستدامة من خلال دمج تدابير السلامة وتلك الصديقة للبيئة في تطوير المشاريع وتنفيذها. ونحن نثني على الفائزين الوطنيين لالتزامهم بتميز المشاريع، ونأمل أن التزامهم الثابت بالجودة سيُلهم الآخرين ليحذوا حذوهم فيما يتمّ تطوير المزيد من المشاريع وتنفيذها في المستقبل.”

وتشمل المشاريع البحرينية الفائزة على الصعيد الوطنيّ: مركز شباب المحرق النموذجي لوزارة شؤون الشباب والرياضة (مشروع العام في المجال الاجتماعي والثقافي والتراثي)، ومشروع دار السلام-جزيرة الريف لشركة بن فقيه للاستثمار العقاري ش.ش.و (المشروع السكني للعام) ومشروع محطة المعامير لمعالجة مياه الصرف الصحي لشركة إم. دبليو. آيتش (المشروع الصغير للعام والمشروع المستدام للعام).

ومن بين المشاريع الفائزة على الصعيد الوطني في الكويت: محطّة الزور الشمالية الأولى لتوليد الطاقة وتحلية المياه، لشركة شمال الزور الأولى (المشروع الضخم للعام ، مشروع العام في مجال الطاقة ومشروع العام في مجال المياه)، جينسلر وشركاه الدولية المحدودة في مشروع الأفنيوز المرحلة 3 (مشروع العام في مجال التجزئة)، ومشروع الحدائق الثلاثة لشركة AGi architects (المشروع السكني للعام)، ومشروع مجمع محاكم الجهراء والفروانية (مشروع العام في مجال المباني والمشروع الصغير للعام)، ومشروع بناء محطة أحمدي E الفرعية بسعة 11 كيلو فولت في مدينة الأحمدي (مشروع العام في مجال الطاقة)، ومشروع توريد وتركيب المحطّة الفرعيّة GIS SGRE-A بسعة 132/11 كيلو فولت في منطقة الشقايا وإضافة خليّتين في المحطة الفرعية SHAG-A لشركة لارسن اند توبرو المحدودة لنقل الطاقة وتوزيعها (المشروع الصغير للعام).

أمّا المشاريع العمانية الفائزة على الصعيد الوطنيّ فتتضمّن: مشروع قاعة المؤتمرات والمعارض التابعة للجامعة الألمانيّة العمانيّة لشركة هولر والسلمي (مشروع العام في مجال المباني)، ومشروع معالجة BP في مرفأ صلالة لشركة أَوْس للهندسة ذ.ذ.م. (جائزة المشروع المستدام)، ومشروع منتجع أنانتارا جبل الأخضر لشركة أتولييه بود و Engineering Innovation Design & Consulting (مشروع فندق العام)، ومشروع منتجع البليد لموستير (مشروع فندق العام)، ومشروع بناء محطة جديدة بجهد 400 كيلو فولت في مشروع إزكي لشركة لارسن اند توبرو (عمان) ذ م م (مشروع العام في مجال الطاقة)، ومشروع بناء تمديدات لشبكة إمدادات المياه في مشروع نزوى للهيئة العامة للكهرباء والمياه (مشروع العام في مجال المياه)، ومشروع تأمين الهندسة والتوريد والبناء لتجديد نظام تبريد مياه البحر لمصفاة صحار لشركة أَوْس للهندسة ذ.ذ.م. (مشروع العام في مجال النفط والغاز والمشروع الصغير للعام)، ومشروع ميناء صحار الصناعي لشركة سيكس كونستراكت (مشروع العام في مجال المياه) ومشروع مجمع السلطان قابوس الشبابي لشركة لارسن اند توبرو (عمان) ذ م م (مشروع العام في المجال الاجتماعي والثقافي والتراثي).

المشاريع الثمانية الفائزة من قطر هي: مشروع جامعة نورث وسترن في قطر لشركة أستاد (مشروع العام في قطاع التعليم)، ومشروع نفق دخان لشركة المالكي للتجارة والمقاولات (المشروع الصغير للعام)، خدمات الهندسة، والتوريد، والتركيب، وبدء تشغيل مشروع تصميم وتشييد، وتركيب، وتوصيل خطوط تدفق النفط عبر الرفع الغازي، والخطوط المشغّلة بحقن المياه في حقل دخان لشركة جلفار المسند للهندسة والمقاولات ذ.م.م. (مشروع العام في مجال النفط والغاز)، ومشروع ميناء الجابرو في قطر لسيكس كونستراكت (نظام مناولة المواد السائبة)(مشروع العام في المجال اللوجستي).

أمّا هيئة الأشغال العامة-أشغال فكان لديها ثلاثة مشاريع فائزة وهي مشروع محطّة الدوحة الشمالية لمعالجة مياه الصرف الصحيّ (المشروع المستدام للعام ومشروع العام في مجال المياه)، ومشروع طريق سلوى (مشروع العام في مجال الطرق، والجسور، والأنفاق) ومشروع المدينة الطبية – فيت أوت (مشروع العام في مجال الرعاية الصحيّة).

وقد شملت المشاريع الوطنيّة الفائزة في دولة الإمارات العربية المتحدة مشروع ترّاس برج العرب لشركة أدماريس (مشروع العام في مجال الابتكار من بيسيكس)، ومشروع محرّك الأشخاص الآلي في مطار دبي T1-CD لشركة بومباردييه للنقل (مشروع العام في مجال الابتكار ومشروع العام في مجال النقل من بيسيكس)، ومشروع دبي أوبرا لشركة اتحاد المقاولين (مشروع العام في مجال الابتكار من بيسيكس، ومشروع العام في مجال الترفيه والسياحة، ومشروع العام في المجال الاجتماعي والثقافي والتراثي)، ومشروع قناة دبي المائيّة لشركة بارسون (مشروع العام في مجال الابتكار من بيسيكس، ومشروع العام في مجال الترفيه والسياحة)، ومشروع شارع الشيخ محمد بن راشد آل مشروع مكتوم (مشروع العام في مجال الطرق، والجسور، والأنفاق)، والمرحلة الأولى من مشروع “وان سنترال”، المكاتب 1 لشركة الفطيم كاريليون (المشروع التجاري للعام)، ومشروع مبنى الفراشة PT-122 – DMC لشركة الساحل للمقاولات ذ م م (المشروع التجاري للعام)، ومشروع برج مصرف الهلال لشركة (المشروع التجاري للعام)، ومشروع المقرّ العام للشيف في الشرق الأوسط ومرفق التخزين البارد للأغذية، وإنتاجها وتوزيعها لمجموعة ماكلارين (المشروع التجاري للعام، ومشروع العام في المجال اللوجستي، والمشروع الصغير للعام).

حصدت ثلاثة مشاريع في دولة الإمارات العربية المتحدة الجائزة الوطنية عن مشروع فندق العام وهي مشروع فور سيزونز في أبوظبي لشركة فيثفول+جولد، ومشروع فندق منتجعات ومساكن فايسروي النخلة جميرا لشركة هندسة البناء الحكومية الصينية في الشرق الأوسط ذ.م.م وبي أند تي للمهندسين المعماريين والمهندسين المحدودة، ومشروع منتجع جزيرة نوراي من زايا لشركة الجيهان الأفق الخليجي للمقاولات العامة ذ م م.

أمّا فئة جائزة المشروع المستدام للعام فشملت ايضًا ثلاثة مشاريع وطنيّة فائزة من دولة الإمارات العربية المتحدة، ومن بينها مشروع والدورف أستوريا في نخلة جميرا لشركة الشعفار للمقاولات العامّة، ومشروع محطة حافلات العين لشركة أتكينز، ومشروع محطة معالجة مياه الصرف الصحي في الرويس لشركة سيكس كونستراكت، الذي فاز أيضًا بجائزة مشروع العام في مجال المياه.

ومن بين المشاريع الوطنيّة الفائزة الأخرى من دولة الإمارات العربية المتحدة نذكر مشروع مستشفى الأمل للصحّة النفسية لشركة هندسة البناء الحكومية الصينية في الشرق الأوسط ذ.م.م (مشروع العام عن فئة الرعاية الصحية)، ومنتجع ونادي الحبتور للبولو لمجموعة الحبتور (مشروع العام في مجال الترفيه والسياحة)، ومشروع الحصن للغاز في شاه لشركة الحصن للغاز (مشروع العام في مجال الغاز والنفط)، ومشروع فنادق حياة ريجنسي دبي كريك هايتس (مشروع العام للاستخدام المتنوّع)، ومشروع مجلس أبو ظبي للتعليم المرحلة 3 لديوان المهندسين المعماريين والمهندسين (مشروع العام عن فئة التعليم)، ومشروع فترة الانقطاع SGT5-4000F GT لهيئة كهرباء ومياه دبي (ديوا) (المشروع الصغير للعام)، ومشروع آي ام جي عالم من المغامرات (مشروع العام في مجال المباني، ومشروع العام في مجال الابتكار من بيسيكس، ومشروع العام في مجال الترفيه والسياحة، والمشروع الضخم للعام)، ومشروع N6977B لتوريد وتركيب محطة جديدة 220/33 كيلو فولت في عين الفايضة وكلّ ما يتّصل بها من أشغال متعلّقة بالكابلات/خطوط النقل الهوائيّة 220 كيلو فولت لشركة لارسن اند توبرو المحدودة لنقل الطاقة وتوزيعها (مشروع العام في مجال الطاقة)، ومشروع سوق التنين 2 لشركة النخيل (مشروع العام في مجال التجزئة) ومشروع الكوكب الأخضر لشركة سيكس كونستراكت (مشروع العام في مجال الترفيه والسياحة).

كما فاز مشروع سيتي ووك لشركة بارسون بجوائز متعددة، منها مشروع العام للاستخدام المتنوع والمشروع السكني للعام. هذا وحاز مشروع المرحلة الثانية من تطوير محلات التجزئة في سيتي ووك للفطيم كاريليون بجائزة مشروع العام في مجال التجزئة.

تلقى مشروع متحف الاتحاد لشركة الشعفار للمقاولات العامة جوائز الفائز الوطنيّ ضمن أربع فئات مختلفة، وهي مشروع العام في مجال المباني، ومشروع العام في مجال الابتكار من بيسيكس، ومشروع العام في مجال الترفيه والسياحة، ومشروع العام في المجال الاجتماعي والثقافي والتراثي.

ومن بين المشاريع الفائزة على الصعيد الوطني في المملكة العربية السعودية: كان مشروع 6 محطات توزيع فرعية بسعة 380 كيلو فولت لخدمة قطار الحرمين السريع (مشروع العام في مجال الطاقة)، مشروع خزانات مكّة (مشروع العام في مجال المياه)، مشروع تطوير جبل عمر لشركة جبل عمر للتطوير (مشروع العام للاستخدام المتنوع)، مستشفى السعودي الألماني في حائل لشركة لايفستايل ديفيلوبرز (مشروع العام في مجال الرعاية الصحية)، مشروع الشيب لسوائل الغاز الطبيعي لسامسونج الهندسية (المشروع الضخم للعام ومشروع العام في مجال النفط والغاز)، مشروع تصميم وبناء الصالة 5 والمرافق ذات صلة في مطار الملك خالد الدولي لشركة تاف للإنشاءات (مشروع العام في مجال النقل)، ومشروع الصدارة لشركة صدارة للكيميائيات (مشروع العام في مجال النفط والغاز)، ومشروع بحيرة مدن الهيئة السعودية للمدن الصناعية (مشروع العام في مجال الترفيه والسياحة)، مشروع وصلBSP S/S # 9037 في الدوادمي بشبكة بجهد 132 كيلو فولت في منطقة الرياض لشركة لارسن اند توبرو المحدودة لنقل الطاقة وتوزيعها (المشروع الصغير للعام).

ونال ثلاثة فائزين آخرين لقب مزود العام، بما في ذلك شركة المجدوعي للوجستيات، وشركة أصباغ همبل قطر ذ.م.م، وشركة إم. في. بي.تيك.
تودّ ميد أن تشكر بيسيكس، الراعي الذهبي وجميع شركائها، جمعية المهندسين – الإمارات العربية المتحدة، وجمعية المهندسين الكويتية، جمعية المهندسين العمانية، وجمعية المهندسين البحرينية، وجمعية المهندسين القطرية على دعمها الدائم والمتواصل.

سيتم الإعلان عن الفائزين بجائزة ميد لجودة المشاريع في 3 مايو 2017 في ﻣﻨﺘﺠﻊ وﻣﺎرﻳﻨﺎ ويستن دبي شاطئ الميناء السياحي، الإمارات العربية المتحدة.

2017-03-20T11:12:10+00:00 الإثنين 20, مارس 2017|التصنيفات: دولي, عقار وإنشاءات|الكلمات الدلالية: |