دبي – مينا هيرالد: أعلنت شرطة دبي عن تعاونها مع “أڤايا”، الشركة العالمية الرائدة في مجال حلول اتصالات العصر الرقمي، لتنفيذ مشروع توفير تجربة اتصال موحدة للمتصلين في الحالات غير الطارئة.

ويأتي هذا التعاون في إطار سعي شرطة دبي لترسيخ المناخ المثالي الذي توفره دبي من ناحية السعادة والأمن والسلاسة. وسيكون للمستخدمين قابلية الوصول إلى خدمات الحالات غير الطارئة عبر توفير منصة اتصال موحدة للتفاعلات المعنية بشبكات التواصل الإجتماعي إلى جانب التفاعلات الصوتية.


وبالتعاون مع شركة “كونيكت آي تي”، تنفذ “أڤايا” مشروع مثمر يعزز من عملية تحويل تجربة العميل الخاصة بشرطة دبي، وذلك عبر الإنتقال إلى منصة الإتصالات الأحدث “Avaya Aura”. وعبر الخط المجاني الجديد “901”، سيكون للمستخدمين القدرة على التواصل مع ممثلي شرطة دبي من خلال منصات التواصل الإجتماعي، مما يسهم من رفع مستوى الإستجابة، وتلقي المعلومات بشكل أكثر كفاءة.

وتجمع عملية توحيد الخدمات جميع المراكز التابعة لشرطة دبي. وتساعد حلول Aura من تحقيق الاتصال والتعاون السريع والفعال لفرق العمل من خلال التطبيقات المرئية (الفيديو) والصوتية، إلى جانب تطبيقات تبادل البيانات والاتصالات المبنية على المواقع الإلكترونية. كما تتيح هذه الحلول مرونة عالية من ناحية موقع تواجد أعضاء فرق العمل، بحيث يستطيع الموظف استخدام هذه الحلول سواء في المكتب أو أثناء قيامه بالدوريات الخارجية. وستمكّن الحلول الجديدة فرق عمل شرطة دبي والمتصلين من تداول، ومشاركة، ومشاهدة مقاطع الفيديو، واستخدام غير ذلك من أدوات التعاون الداعمة.

وفي هذا الإطار، قال الرائد المهندس عبيد سالم بن غليطه في شرطة دبي: “ستتيح عملية التطوير من خدمة أفراد المجتمع بشكل متقدم وعصري مما يسهم في ترسيخ المجتمع الأمن والسعيد. وعبر توحيد خدمات الحالات غير الطارئة تحت الخط المجاني 901، سيكون لدى أفراد المجتمع من جميع الفئات فرصة التواصل السريع والسهل مع شرطة دبي، وخاصة من بعد ما تم إضافة خدمات الدعم عبر منصات التواصل الإجتماعي والتي ستعزز من سرعة الإستجابة وستمكن المستخدمين من الوصول إلى الخدمات بشكل أكبر”
كما علق النقيب عادل صالح محمد آل علي في شرطة دبي على التحديث الجديد لقواعد الإتصال: “وقع اختيارنا على حلول Aura من شركة “أڤايا” باعتبارها المنصة الأمثل لتحويل عمليات الاتصال وخدمات المتعاملين، وذلك تماشياً مع الرؤية الطموحة لقيادتنا الرشيدة التي تهدف إلى إرساء مكانة دبي الرائدة على مستوى العالم بتقديم خدمات مرموقة للمواطنين والمقيمين وجعل الإمارة أسعد مدينة في العالم. وسنتمكن من توفير خدمات أكثر تقدماً وابتكاراً وقابلة للرصد والتتبع لسكان إمارة دبي مع مركز اتصال الحالات غير الطارئة المحسّن”.

من جانبه، أشار محمد عارف نائب رئيس “أڤايا” لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وتركيا: “أظهرت إمارة دبي مراراً كيف تتمكن المؤسسات الحكومية من قيادة أجندة الابتكار، وقد حافظت مؤسسات بارزة مثل شرطة دبي على موقع الصدارة في تبني أحدث الابتكارات التكنولوجية وأكثرها تقدماً والهادفة إلى تطوير الإمكانات الخدمية. وسيقدم مشروع تحويل تجارب المتعاملين الذي ننفذه بالتعاون مع شرطة دبي نماذج جديدة في الحوكمة تواكب متطلبات العالم الحديث الرقمي، ونفخر بالتعاون مع شرطة دبي لتحقيق هذه الرؤية الطموحة”.

كما أشاد رمزي أبي صالح، المدير العام لشركة آي تي كونيكت في الإمارات العربية المتحدة بالمشروع المشترك الذي تم إنجازه وقال: ” ستمكن الحلول الجديدة شرطة دبي من تلقي الحالات الغير طارئة بشكل أكثر سلاسة وفعالية، وستضمن تقديم تجربة تواصل فائقة للجمهور. وقد أتاح لنا العمل مع أڤايا وشرطة دبي فرصة تشكيل تحالف مبني على تطلعات مشتركة، ونتج عنه مخرجات عمل مثمرة تسهم في تعزيز أعمدة المجتمع السعيد في دبي”