الكويت – مينا هيرالد: أعلن مكتب ASAR – الرويح وشركاه، وهو مكتب المحاماة والاستشارات القانونية الرائد في دولة الكويت وأحد أبرز المكاتب القانونية في المنطقة، عن تقديمه المشورة القانونية لدولة الكويت ممثلةً بوزارة المالية وبالهيئة العامة للإستثمار، في برنامج إصدار السندات العالمية المتوسطة الأجل (GMTN Programme) وفي أول إصدار ذو الشريحتين بالدولار الأميركي من ضمن البرنامج المذكور وذلك في أسواق رأس المال العالمية.

تمّ إصدار السندات بتاريخ 20 مارس 2017. وقد تضمّنت الشريحة الأولى سندات بقيمة 3,5 مليار دولار أمريكي بمعدل فائدة قدره 2,75 بالمئة تستحق في سنة 2022، والشريحة الثانية سندات بقيمة 4,5 مليار دولار أمريكي بمعدل فائدة قدره 3,5 بالمئة تستحق في سنة 2027. وقد تم طرح السندات وبيعها بالإستناد إلى Rule 144A و Regulation S وتم إدراجها للتداول في كل من سوق إيرلندا للأوراق المالية وسوق لندن للأوراق المالية. وسوف تستعمل عائدات الإصدار في تمويل احتياجات دولة الكويت المرتقبة للسنة المالية الحالية.


وقد تم تعيين كل من سيتي غروب غلوبل ماركتس لميتد (Citigroup Global Markets Limited)، وجي بي مورغان سيكيوريتيز بي أل سي (J.P. Morgan Securities plc)، كمرتبي ومدراء إصدار مشتركين، كما عين كل من سيتي غروب غلوبل ماركتس لميتد (Citigroup Global Markets Limited)، ودويتشه بنك أ.ج. (Deutsche Bank A.G.) فرع لندن، وبنك أتش أس بي سي بي أل سي (HSBC Bank plc)، وجي بي مورغان سيكيوريتيز بي أل سي (J.P. Morgan Securities plc)، وستاندرد شارترد بنك وشركة الوطني للإستثمار ش.م.ك.م. (NBK Capital)، كوكلاء لبيع السندات. وقدّم مكتب محاماة كليفورد تشانس (Clifford Chance) المشورة القانونية لدولة الكويت في ما يتعلق بقوانين بريطانيا والولايات المتحدة الأمريكية.

وقد صرح السيد ابراهيم ستوت – الشريك فى مكتب ASAR – الرويح وشركاه: “يسعدنا مشاركتنا في وضع برنامج دولة الكويت لإصدار سندات عالمية متوسطة الأجل (GMTN Programme) وفي أول إصدار ذو شريحتين من ضمن هذا البرنامج. ويتميز مكتبنا بخبرته الطويلة ومشاركتنا المستمرة كمستشار قانوني في صفقات التمويل عن طريق اصدار ادوات الدين، ويأتي هذا الإصدار السيادي ضمن هذا الإطار”.

كذلك علّق السيد جون كونيا الشريك فى مكتب ASAR – الرويح وشركاه على الصفقة قائلاً: “أن هذه الصفقة هي مميزة ورائدة في دولة الكويت، ونحن سعداء جداً لأنها أثارت اهتمام المستثمرين العالميين. إن مكتب ASAR له تاريخ طويل في العمل على صفقات غير مسبوقة لإصدار سندات الدين، وهذه الصفقة هي خير دليل على ثبوت هذه القاعدة”.

هذا ويقدم مكتب الرويح وشركاه – ASAR من خلال مكاتبه في كل من دولة الكويت ومملكة البحرين، إلى جانب المكاتب الزميلة في الدول الأخرى، خدماته الاستشارية المتكاملة لقاعدة عملاء واسعة في قطاعات مختلفة، وذلك دعماً لأنشطتهم التجارية في الكويت وفي البحرين و في جميع أنحاء دول مجلس التعاون الخليجي و خارجها.

وقد تم تصنيف مكتب ASAR بصورة مستمرة لريادته في مجال قانون التجارة والشركات بدولة الكويت وذلك من قبل مؤسسات تصنيف مرموقة مثل International Financial LAW Review (IFLR)، و Chambers Global Guide، و Legal 500 . في عام 2016 فاز مكتب ASAR بجائزة IFLR كأفضل مكتب محاماة في دولة الكويت للسنة الثامنة على التوالي.