أبوظبي – مينا هيرالد: وقعت “بلووم للتعليم”، إحدى الشركات التابعة لبلووم القابضة، والتي توفر أعلى مستويات الجودة للتعليم، اتفاقية مع “بدايات”، الشركة الرائدة في مشاريع تطوير رعاية الأطفال في مختلف أنحاء دولة الإمارات وخارجها. وجاءت الإتفاقية بهدف إطلاق وتشغيل 10 حضانات في جميع أنحاء دولة الإمارات خلال السنوات الخمس القادمة.

وجرى توقيع الاتفاقية بحضور كل من، سامح مهتدي، الرئيس التنفيذي لشركة “بلووم القابضة” نيابةً عن “بلووم للتعليم”؛ وبدر العلماء، رئيس مجلس الإدارة ممثلاً عن “بدايات”.

ولدى “بلووم للتعليم” شراكة استراتيجية مع “مدرسة برايتون كوليدج بريطانيا “الشهيرة، والتي حصدت هذا العام أعلى الدرجات في امتحانات (A –Level) على مستوى المملكة المتحدة. وتندرج تحت هذه الشراكة الاستراتيجية كل من مدرسة “برايتون كوليدج أبوظبي” و”برايتون كوليدج العين” واللتين بدورهما توفران خدمات تعليمية ذات جودة عالية في دولة الإمارات العربية المتحدة. ويذكر أن مدرسة “برايتون كوليدج أبوظبي” و”برايتون كوليدج العين” قد حصلتا على أعلى تصنيف بين جميع مدارس إمارة أبوظبي من قبل مجلس أبوظبي للتعليم.

وبهذه المناسبة، صرح سامح مهتدي، الرئيس التنفيذي لشركة “بلووم القابضة” قائلاً: “نحن فخورون بهذا التعاون المميز مع “شركة بدايات” والذي سيساهم في دفع عجلة النمو في قطاع التعليم لمرحلة الطفولة المبكرة في إمارة أبوظبي”.

وأضاف مهتدي: “تأتي هذه المبادرة انسجاماً مع استراتيجية بلووم للتعليم التي تهدف إلى التوسع في قطاع التعليم الخاص وتوفير خدمات تعليمية عالية الجودة في الدولة خصوصاً في المدارس ودور الحضانة. كما أننا حريصون من خلال هذه الشراكة على ضمان تحقيق التنشئة السليمة للأطفال في هذه المرحلة العمرية الهامة، من خلال تبني مناهج نموذجية متطورة ووسائل تعليمية حديثة، بما يتيح للطلاب تحقيق الاستفادة القصوى منها”.

وتعد شركة بدايات الأولى في مبادرات القطاع الخاص على مستوى المنطقة، حيث تقدم الدعم الإداري والتدريب العملي للآباء والمربيين في مجال التعليم المبكر للأطفال. وتجمع الشركة بين المناهج التقدمية ومنهجيات التعليم التي تتناسب مع أعمارهم، لا سيما أن فريق بدايات يوفر الدعم والخدمات الاستشارية للمنظمات والأفراد والمبادرات المعنية بالتعليم المبكر، بالإضافة إلى ضمان إشراك المجتمع المحلي في العملية التعليمية بشكل فاعل.

وبدوره، قال بدر العلماء، رئيس مجلس الإدارة في “بدايات”: “تلتزم شركة “بدايات” ببناء مجتمعات قوية من خلال مسؤولية تنشئة جيل واعي ومنفتح على العالم تماشياً مع رؤية الإمارات 2021، وهي مبادرة استراتيجية وطنية تهدف إلى تطوير مجتمع متماسك ومستدام ومزدهر. وأضاف: “إننا واثقون من أن هذه الشراكة الجديدة مع بلووم للتعليم ستحقق مزيد من النجاحات لجميع الأطراف، للمساهمة في خلق جيل أكثر وعي من الطلبة”.

وتحرص “بلووم للتعليم” على التعاون مع خبراء دوليين في مجال التعليم لإنشاء وتشغيل المدارس ذات المستوى العالمي، حيث توفر للطلاب فرصة مثالية لتحقيق أقصى الإمكانيات في بيئة إيجابية وممتعة وآمنة تحقق التنمية الفكرية والجسدية والوجدانية والاجتماعية لدى الطلبة. فضلاً عن تعزيز الإدراك بالتراث الثقافي المحلي واحترام كافة قيم المجتمعات الأخرى.

يذكر أن بلووم القابضة، إحدى الشركات التابعة للوطنية القابضة، تضم مجموعة شركات متخصصة في مجال تطوير المجتمعات المتكاملة والمستدامة وتقدم أسلوب ونوعية حياة متميزة. وتلتزم بلووم القابضة انطلاقاً من رؤيتها بتخطي توقعات العملاء والمستثمرين من خلال الشراكة مع أفضل الجهات في قطاع التعليم، والرعاية الصحية، والضيافة، وخدمات المجتمع العقاري. كما تمتلك بلووم القابضة محفظة متنوعة من المشاريع المتنامية في دولة الإمارات العربية المتحدة، ومنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وأوروبا، والولايات المتحدة الأميركية.