أبوظبي – مينا هيرالد: أطلقت “بلووم العقارية”، إحدى شركات “بلووم القابضة”، والمتخصصة في مجال تطوير المجتمعات المتكاملة والمستدامة، مشروع “سوهو سكوير” متعدد الاستخدامات في جزيرة السعديات في أبوظبي، وذلك خلال مشاركتها في فعاليات معرض سيتي سكيب العالمي 2015 المقام في مركز دبي التجاري العالمي.

ويقع “سوهو سكوير”، الذي يضم مساحات تجارية وسكنية ومحلات لبيع التجزئة، في جزيرة السعديات بالقرب من “جامعة نيويورك أبوظبي”، وهو مؤلف من 10 طوابق، وسيوفر عند اكتماله 302 وحدة سكنية تتراوح بين استوديوهات وشقق بثلاث غرف نوم، إضافة إلى شقق تاونهاوس وبنتهاوس. وستقوم بلووم قريباً بطرح وحدات للبيع مصحوبة بخطط سداد جذابة للمشترين والمستثمرين المحتملين.

ويعد “سوهو سكوير” المشروع الثاني لبلووم العقارية في موقع متميز في جزيرة السعديات، إذ سبق أن أطلقت مشروع “بارك فيو” متعدد الاستخدامات خلال مشاركتها في معرض سيتي سكيب أبوظبي أبريل 2015، والذي يضم مبنيين وبرج سكني وفندق، وستقوم شركة “روتانا لإدارة الفنادق” بتشغيل وإدارة الفندق.

وبهذه المناسبة، قال سامح مهتدي، الرئيس التنفيذي لبلووم القابضة: “عقب النجاح الواسع الذي حققه مشروع “بارك فيو” في معرض سيتي سكيب أبوظبي 2015، تلقت بلووم العقارية اهتماماً عالياً من المستثمرين والمشترين بهذه المنطقة بسبب العائد الربحي ومميزات المشروع لقربه من جامعة نيويورك أبوظبي والمركز الثقافي لإمارة أبوظبي ومتاحفها. وبعد أن تم بيع مشروع  “بارك فيو” بالكامل في غضون أيام من إطلاقه، قررت بلووم العقارية تزويد المستثمرين الكرام بمشروع آخر متعدد الاستخدامات يضمن الموقع المميز نفسه وعائدات محتملة عالية على الاستثمار”.

يهدف مشروع “سوهو سكوير” لخلق بيئة حديثة متكاملة ومستدامة، حيث يحتضن مجموعة واسعة من وسائل الراحة عالية المستوى والمرافق التجارية، بما في ذلك محلات التجزئة والمطاعم وحمام سباحة وصالة رياضية ومركزاً للياقة البدنية.

يذكر أن بلووم القابضة، إحدى الشركات التابعة للوطنية القابضة، تضم مجموعة شركات متخصصة في مجال تطوير المجتمعات المتكاملة والمستدامة وتقدم أسلوب ونوعية حياة راقية. تلتزم بلووم القابضة انطلاقاً من رؤيتها بتخطي توقعات العملاء والمستثمرين من خلال الشراكة مع أفضل وأرقى الجهات في قطاع التعليم، والرعاية الصحية، والضيافة، وخدمات المجتمع العقاري. كما تمتلك بلووم القابضة محفظة متنوعة من المشاريع المتنامية في دولة الإمارات العربية المتحدة، ومنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وأوروبا، والولايات المتحدة الأميركية.