الشارقة – مينا هيرالد: انضم مجلس سيدات أعمال الشارقة إلى مجموعة المؤسسات الشريكة لمبادرة بيرل، المنظمة الرائدة غير الربحية التي يقودها القطاع الخاص بهدف تعزيز الشفافية للشركات وتطوير ممارسات الأعمال في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي. وبصفته شريكاً لمبادرة بيرل، سيعمل المجلس على تشجيع المزيد من التنوع بين الجنسين في أماكن العمل بالشركات العاملة في دول مجلس التعاون الخليجي، دافعاً باتجاه التغيير الإيجابي من خلال تطبيق أفضل ممارسات حوكمة الشركات.

في حفل توقيع بمناسبة هذه الشراكة، حضرته سعادة أميرة بن كرم، رئيس مجلس إدارة مجلس سيدات أعمال الشارقة، إيميلدا دنلوب، المدير التنفيذي لـ “مبادرة بيرل”، سعادة نورة النومان مدير عام المكتب التنفيذي لسمو الشيخة جواهر القاسمي، الشيخة أمل آل مكتوم عضو مجلس إدارة مجلس سيدات أعمال الشارقة ورغدة تريم عضو مجلس إدارة غرفة الشارقة للتجارة والصناعة، أكد مجلس سيدات أعمال الشارقة على دعمه للمرحلة الثانية من برنامج مبادرة بيرل لدعم التنوع بين الجنسين في فرق القيادة بالشركات في دول مجلس التعاون الخليجي.

يؤكد برنامج التنوع في فرق القيادة الذي تقوده مبادرة بيرل على الجدوى التجارية التي تعود على الشركات من الدفع بالمزيد من السيدات في المستويات الإدارية العليا، فضلا عن توفير فكرة وافية عن الطرق العملية التي يمكن للشركات بموجبها دمج المزيد من النساء في المناصب الإدارية العليا ومناصب مجالس الإدارة. تضمنت المرحلة الأولى من البرنامج إطلاق تقرير مبادرة بيرل “المسيرة المهنية للمرأة في منطقة الخليج – جدول أعمال الرؤساء التنفيذيين” في أوائل عام 2015. وضح التقرير نسبة مشاركة المرأة في القوى العاملة الإقليمية وخاصة في المناصب الإدارية العليا، كما تناول موقف النساء من التقدم الوظيفي بهدف تقديم المشورة للشركات التي تتطلع إلى زيادة التنوع بين الجنسين في المناصب الإدارية العليا.

في المرحلة الثانية، وبالشراكة مع مجلس سيدات أعمال الشارقة، سيتضمن البرنامج تقرير دراسة حالة يعرض أفضل الممارسات العملية الناجحة المطبقة بالفعل في خمس شركات إقليمية. ستلقي الضوء هذه المجموع المختارة من دراسات الحالة على كيفية احتفاظ هذه الشركات بالسيدات العاملات لديهن وطرق تطوير وتشجيع المتميزات منهن على ترقي السلم الوظيفي مما يؤدي إلى زيادة نسبة التنوع بين الجنسين في الفرق الإدارية العليا ومجالس الإدارة.

قالت سعادة أميرة بن كرم: “إشراك المرأة على مستوى الإدارات العليا هو أمر ذات أهمية حيوية لدعم التنمية الاقتصادية في الشارقة، والإمارات العربية المتحدة، ودول مجلس التعاون الخليجي ككل. نيابة عن مجلس سيدات أعمال الشارقة، أفخر بأننا الآن في شراكة مع مبادرة بيرل لتعزيز أفضل ممارسات الأعمال التي تؤدي إلى إشراك المرأة في الأدوار القيادية العليا. نحن في مجلس سيدات أعمال الشارقة دائما نثني على إنجازات النساء اللاتي يعملن بجد، يتمتعن بالموهبة والمثابرة على تحقيق أهدافهن. نحن على يقين من أن النساء في دول مجلس التعاون الخليجي مستعدات وقادرات على المشاركة في الحوار الدولي حول حوكمة الشركات وإظهار الفرص الكبيرة المتاحة لسيدات الأعمال الناجحات اللاتي ينضممن إلينا”

وقالت إيميلدا دنلوب: “لقد حدث تقدم كبير في جميع أنحاء المنطقة من حيث نسبة عدد السيدات العاملات، ولكن لا تزال هناك خطوات يجب اتخاذها لضمان إتاحة المزيد من المناصب القيادية أمام النساء الموهوبات والتحاقهن بها. في مبادرة بيرل، نحن نعتقد أن أفضل وسيلة لتعزيز وتشجيع الشركات على زيادة أعدا السيدات في المناصب الإدارية العليا ومجالس الإدارات هي عن طريق تبادل أفضل ممارسات الأعمال الإقليمية. ونحن نتطلع إلى العمل مع مجلس سيدات أعمال الشارقة، أملا في تشجيع الشركات الأخرى على انتهاج سياسات أقوى لحوكمة الشركات “.

منذ إنشائها في عام 2010، طورت المبادرة شبكة تضم أكثر من 40 شريكا في مختلف بلاد دول مجلس التعاون الخليجي. ومن خلال قنوات تفاعلية مختلفة، تدعم المبادرة تبني قضايا مساءلة الشركات والشفافية، لتحفيز الشركات في منطقة الخليج على تبني أفضل الممارسات التي من شأنها أن تؤدي إلى بيئة اقتصادية واجتماعية مستدامة.