أبوظبي – مينا هيرالد: عقد مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة، الجهة المسؤولة عن تطوير البنية التحتية للجودة في إمارة أبوظبي، اجتماع الربع الثالث للجان الفنية الدائمة المختصة بمواءمة وتوحيد المواصفات الفنية في إمارة أبوظبي، وتضم اللجنة في عضويتها مندوبين من مختلف الجهات الحكومية المعينة في الإمارة.

وتناولت جلسات الاجتماع التي استمرت ليوم كامل بفندق جميرا في أبراج الاتحاد الجهود المبذولة من قبل اللجنة الفنية الدائمة لوضع وتطوير معايير موحدة تشمل مختلف القطاعات، ومناقشة العروض التقديمية التي عرضتها مجموعات العمل أمام أعضاء اللجنة والتي تمحورت حول أهداف ومستجدات عمل هذه اللجان، فضلاً عن اعتماد المواصفات الفنية التي وافق عليها أعضاء مجموعات العمل في المجلس.

واعتمد الاجتماع خمس وثائق فنية من شأنها أن تساهم في رفع جودة الحياة في أبوظبي تشمل الأنابيب البلاستيكية وانبعاثات غازات الدفيئة ونظم إدارة الأصول والأرضيات الخرسانية المستخدمة في إنشاء الطرق. كما تم التوصية برفع الوثائق الى الجهات التنظيمية في الإمارة لاعتمادها كمرجع لتطوير المعايير وبرامج المطابقة الجديدة وذلك في ضوء التوصيات المقدمة في الوثائق المعتمدة.

وبهذه المناسبة قال محمد هلال البلوشي، مدير إدارة الإتصال والتسويق بالإنابة في المجلس: “يأتي هذا الاجتماع في إطار اختصاصات المجلس وصلاحياته لإرساء معايير ومواصفات فنية موحدة  في إمارة أبوظبي حيث نقوم بشكل دوري بالتواصل والتنسيق مع الممثلين من مختلف الجهات الحكومية والقطاع الخاص بهدف مراجعة المعايير والمواصفات الفنية المطبقة في إمارة أبوظبي بما يسهم في الوصول إلى أفضل الإجراءات والنتائج لكافة شركائنا في مختلف القطاعات الصناعية والاقتصادية.”

وأضاف البلوشي إن هذا التعاون والتنسيق يساعدنا على العمل بمعايير موحدة في كافة أنحاء أبوظبي وتلبية احتياجات الشركاء ومتطلباتهم في مجال تطوير المعايير وتقييم المطابقة ومراقبة السوق وسلامة المستهلك وقياس المواد وفحص المنتجات.

وثمن البلوشي جهود مجموعات العمل في تطوير هذه الوثائق الفنية مضيفاً أنها ستصب في تحقيق الأهداف التي وضعتها رؤية أبوظبي الاقتصادية 2030 والمتمثلة في بناء اقتصاد قوي وتنافسي والذي يعتمد معايير ومواصفات موحدة.

هذا وتقوم اللجان الفنية الدائمة بالإشراف على مشاريع توحيد المواصفات التي تختص بها مجموعات العمل، فضلاً عن دعم تطبيق هذه المعايير من خلال التعاون المستمر مع هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس، كما تتولى اللجنة ضمن مهامها الأساسية مهمة توحيد المعايير التي تطبق في مختلف القطاعات، وتشجيع استخدام المعايير الوطنية التي تصدرها هيئة الإمارات للمقاييس، فضلاً عن تحديد احتياجات الإمارة لتقييم المطابقة وبرامج شهادة المطابقة للمنتجات والخدمات والأفراد وفقاً للمواصفات المعتمدة في إمارة أبوظبي.

جدير بالذكر أن مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة تأسس في عام 2009 ليكون ممكناً للجهات التنظيمية في إمارة أبوظبي، ولرفع جودة الصادرات والمنتجات المتداولة محلياً، وتعزيز ثقافة الجودة، والتنمية الصناعية، والتنافسية، وسلامة المستهلك من خلال تمكين المنظمين لوضع وتنفيذ سلامة المنتجات والمقاييس القانونية وبرامج المطابقة.

كما يحدد مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة المبادئ التوجيهية والمعايير للتحقق من أن المنتجات المصنعة والمتداولة في الإمارة تتفق مع أعلى معايير السلامة والجودة والمطابقة. وتأتي أنشطة المجلس على مستوى أبوظبي مكملة للجهود التي تبذلها هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس في هذا الإطار على مستوى الدولة.