دبي – مينا هيرالد :أعلنت شركة في إم وير (المسجلة في بورصة نيويورك تحت الرمز: VMW) عن طرحها لابتكارات جديدة لحوسبة المستخدم النهائي End-User Computingخاصة بتسليم التطبيقات وإدارة الأجهزة بشكل متكامل وشامل، وذلك بهدف مساعدة المؤسسات على تحويل وترقية عملياتها، وتقديم تجربة قائمة بشكل رئيسي على المستخدم والتطبيق.

وتساعد حلول حوسبة المستخدم النهائي End-User Computing من في إم وير العملاء على الارتقاء من العالم التقليدي لتقنيات نموذج العميل/السيرفر إلى العالم الجديد لتقنيات نموذج الأجهزة المحمولة/السحابة، التي توفر قدراً أكبر من الانسيابية في حركة البيانات، وسهولة الوصول عبر أجهزة المستخدم، وتعزيز مستوى الأمن. علاوة على ذلك، وبفضل توفر الخبرة الضرورية لمساعدة الشركات على تسريع عملية الارتقاء لتبني نظام التشغيل ويندوز 10 من مايكروسوفت ولنشر تقنيات الأعمال المتنقلة، ستؤمن حلول حوسبة المستخدم النهائي End-User Computing من في إم وير بساطة على مستوى المستهلك، ودعم للمنصة غير المتجانسة، وتسريع لعمليات تسليم التطبيقات لإدارة الطرفيات الموحدة.

في هذا السياق قال سانجاي بونن، المدير العام ونائب الرئيس التنفيذي لقسم حوسبة المستخدم النهائي لدى شركة في إم وير: “تواصل عمليات الترقية الخاصة بالتقنيات الأساسية نموها في ظل سعي المؤسسات لتبني تقنيات الأعمال المتنقلة والاستفادة منها. كما أن فرصة إحداث التغيير أضحت كبيرة جداً، فضلاً عن أن ابتكارات شركة في إم وير أصبحت واسعة وشاملة بشكل لم يسبق له مثيل، حيث تحتل حزمة حلول حوسبة المستخدم النهائي End-User Computing من في إم وير، الرائدة على مستوى هذه الصناعة، مكانة متميزة وفريدة من نوعها تؤهلها مساعدة العملاء على الانتقال إلى عصر الأجهزة المحمولة/السحابة”.

تلبية متطلبات الأعمال والموظفين يحتاج في عهد جديد

يضع عصر الأجهزة المحمولة/السحابة التحدي أمام الشركات فيما يتعلق بتوفير الوصول الآمن للقوى العاملة المتنقلة المتزايدة، وفي نفس الوقت إدارة نمو مختلف أنواع التطبيقات والبيانات والأجهزة المتنامية. وهذه التوجهات تكسر قيود تقنية المعلومات التقليدية، وذلك في ظل رغبة الموظفين بتوحيد تجربة العمل عبر عدة أجهزة ومع إمكانية الوصول الكامل إلى التطبيقات والمحتوى والخدمات، في حين تسعى مؤسسات تقنية المعلومات للحصول على قدر أكبر من الوضوح والشفافية والتحكم ببيانات الشركة المستخدمة والمشاركة، فالشركات ترغب بجني عائدات الاستثمار على تحسين مستوى الإنتاجية الفردية.

كما ظهرت هذه التوجهات بشكل واضح في تقرير الأعمال المتنقلة من في إم وير، وهي دراسة سنوية ترصد واقع الأعمال المتنقلة بين المؤسسات العالمية التي تغطي العديد من الصناعات. وقد شملت الدراسة 1,182 من صناع القرار في قطاع الأعمال وخبراء تقنية المعلومات، وأجريت في شهر يونيو من العام 2015، حيث قدمت رؤية تقدمية حول نمو الشركات في جميع أنحاء العالم، والتي تسعى للانتقال من عصر نموذج العميل/السيرفر إلى عصر الأجهزة المحمولة/السحابة، وحددت العديد من التوجهات والتيارات الرئيسية.

كما أشارت نتائج التقرير إلى أن:

  • على الرغم من اتخاذ 17% فقط من المؤسسات خطوة نحو الانتقال إلى عالم الأعمال المتنقلة، وتحويل إحدى الأعمال الجوهرية على الأقل إلى نموذج للأعمال المتنقلة، إلا أن هذه الصناعة تقف على أعتاب مرحلة تحول كبيرة، وذلك بوجود ما يقرب من ثلثي (61 بالمائة) الشركات تعمل على إعادة هندسة أو تخطط لإعادة هندسة عملياتها للاستفادة من نموذج الأعمال المتنقلة في المستقبل القريب.
  • تنتشر ممارسات اجلب جهازك الخاص BYOD بين العديد من المؤسسات، حيث نجد أن 44% فقط من الشركات تطلب من موظفيها العمل على أجهزة مملوكة من قبلها.
  • أهم ثلاث أهداف تقف وراء الاستثمار في ابتكارات الأعمال المتنقلة هي رفع مستوى إنتاجية القوى العاملة المتنقلة (45 بالمائة)، وتبسيط عمليات الأعمال (34 بالمائة)، وخفض تكاليف دعم القوى العاملة المتنقلة (31 بالمائة).

المعاينة التقنية الأولى: “مشروع A2” من شأنه تسريع عملية تبني نظام التشغيل ويندوز 10

طرحت شركة في إم وير “مشروع A2“، وهي معاينة تقنية الأولى تظهر القدرة على إعادة تعريف إدارة نظام التشغيل ويندوز، وصياغة منهجية فريدة من نوعها على مستوى هذه الصناعة، وذلك بهدف الانتقال من مرحلة التركيز على إدارة الطرفيات إلى التركيز على إدارة التطبيقات.

هذا وسيقوم نظام التشغيل ويندوز 10 عملية تحول كبيرة على مستوى هذه الصناعة بسبب تركيزه على نموذج الأجهزة المحمولة/السحابة، فالشركات التي ستقوم بالترقية إلى نظام التشغيل الجديد يتوجب عليها تبني المنهجية الجديدة القائمة على الأجهزة المحمولة، وذلك من أجل تسليم وإدارة التطبيقات، على غرار برنامج AirWatch من في إم وير. وباستطاعة “المشروع A2” تسريع آلية تبني نظام التشغيل ويندوز 10 عن طريق القضاء على عملية إدارة وتحديث أنظمة تشغيل ويندوز المكلفة والمعقدة في الكمبيوترات الشخصية والتطبيقات، وذلك باستخدام برنامج AirWatch لإدارة المشاريع المتنقلة EMM، المطروح إلى جانب تقنية تسليم التطبيقات App Volumes  من في إم وير الجديدة.

تسليم أي تطبيق إلى أي جهاز بشكل آمن

توفر حزمة حوسبة المستخدم النهائي End-User Computing من في إم وير حلول مصممة لأهداف معينة، وذلك من أجل تسليم أي التطبيق إلى أي جهاز بشكل آمن، مع دعم نظام التشغيل ويندوز 10 والإصدارات السابقة من نظام التشغيل ويندوز. وبفضل الحلول التي طرحت اليوم، فإن تحديثات المنتج التي من شأنها تمكين العملاء من تبني نموذج الأجهزة المحمولة/السحابة، وتسليم أي تطبيق إلى أي جهاز بشكل آمن، تتضمن:

  • الإصدار الجديد والمتطور من برنامج إدارة المطابقةIdentity Manager من في إم وير – يعتبر برنامج إدارة المطابقة Identity Manager من في إم وير أول حل على مستوى هذه الصناعة في مجال المطابقة كخدمة IDaaS، ما يعمل على تقديم حل متنقل للإدارة والأمن يتضمن إدارة الأجهزة المتنقلة، فضلاً عن كونه حل آمن. وبشكل مبدئي هذا الحل متاح منذ البداية كجزء من حزمة حلول AirWatch Blue، وحزمة حلول Yellow Management، بالإضافة إلى الإصدار الجديد من برنامج إدارة التعريف Identity Manager™ من في إم وير، وسيتم طرحه كحل في مجال المطابقة كخدمة IDaaS، انطلاقاً من عملية التصفح على جهاز كروم Chrome، أو ماك Mac، أو ويندوز.

توزيع نطاق تسليم التطبيقات والبنية التحتية لسطح المكتب الافتراضي VDI من خلال حلول Horizon® 6.2 وHorizon 6.2 for Linux من في إم وير -إن استمرار موجة الابتكارات وتسليم سطح المكتب سيقدمان العديد من التحديثات الرئيسية لبرنامج Horizon من في إم وير.