أبوظبي مينا هيرالد: أعلن RSA، المعرض والمؤتمر الدولي المتخصص في مجال أمن المعلومات، اليوم، عن إطلاق قائمة الفعاليات ومواعيد الجلسات التي ستقام في إمارة أبوظبي هذا العام تحت مظلة المؤتمر. وسيجمع المؤتمر نخبة من أبرز خبراء أمن المعلومات على الصعيدين المحلي والإقليمي لمناقشة أهم التطورات المتعلقة بهذا المجال وتقديم شرحٍ وافٍ عن استراتيجيات وسياسات ومعايير الأمن الإلكتروني واستعراض مسؤوليات الأعضاء المشاركين وكيفية تنسيق الجهود من خلال تبادل الأفكار والخبرات ومعالجة التحديات التي يواجها القطاع.

وسيقام مؤتمر RSA 2015 أبوظبي بالتعاون مع الهيئة الوطنية للأمن الإلكتروني في دولة الإمارات العربية المتحدة، وهو ما يعكس استراتيجية حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة ورؤية قيادتها الرشيدة طويلة الأجل التي تهدف إلى ترسيخ ثقافة اقتصاد المعرفة وتثقيف المجتمع في كل ما يتعلق بالأمن الإلكتروني.

ويسلط الحدث الضوء على ستة مسارات رئيسية تضم أكثر من 50 جلسة تفاعلية وتثقيفية تقام على مدار يومين من خلال إجراء النقاشات والتعمق في عدة مواضيع ورسم الأطر المُنظمة للقطاعات. وتشمل المسارات “البنية التحتية الحساسة”، و”الجرائم والتهديدات الإلكترونية”، و”السياسات والاستراتيجيات”، و”أمن المدن الذكية”، و”العمليات الأمنية”، و”المواضيع الخاصة بالراعي الرسمي”. وسيسلط الحدث الضوء على التزام حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة والمبادرات التي اتخذتها لتعزيز الوعي حول أمن المعلومات في جميع أنحاء المنطقة.

وقال متحدث رسمي باسم الهيئة الوطنية للأمن الإلكتروني: “يكمن المفتاح الرئيسي لاستراتيجية الهيئة الوطنية للأمن الإلكتروني طويلة الأمد في التوعية بأهمية الأمن الإلكتروني بهدف تعزيز ثقافة الإنترنت وجعلها أكثر أماناً، وهذا يتيح للدولة الاستفادة من التكنولوجيا، فضلاً عن توفير المعلومات الرئيسية عن التحديات الأمنية التي تواجهها الشركات والبنى التحتية على حد سواء. ومن خلال جمع نخبة من المتخصصين في مجال الأمن الإلكتروني في أبوظبي، سيكون مؤتمر ومعرض RSA أبوظبي 2015 بمثابة المنصة المثالية لمناقشة ومشاركة أهم وآخر التطورات في عالم الأمن الإلكتروني.”

وسيضم الحدث هذا العام شريحة كبيرة من مجتمع المتحدثين والرعاة الرسميين والعارضين الذين يمثلون كبرى الشركات الإقليمية والعالمية وتشمل قائمة الشركات التي أكدت مشاركتها في المؤتمر حتى الآن شركة أبوظبي للعمليات البترولية البرية المحدودة (أدكو)، أدوبي، شركة أكامي تكنولوجيز، المجلس الأطلسي، مختبر بي إتش إس أو يو، كادينس ديزاين سيستيمز، سيسكو، سايبر بوينت إنترناشونال المحدودة، دارك ماتر المحدودة، دو، داو جونز أند كو، جيمالتو، هاربور لإدارة المخاطر الأمنية الجيدة، إن سبيس تيكنولوجيز، مؤسسة الأمن الدولي والمدني، ليدوس، وزارة العمل، مايكروسوفت، إم دبليو آر إنفو سيكيوريتي، الهيئة الوطنية للأمن الإلكتروني، جامعة نيويورك أبوظبي، معهد قطر لبحوث الحوسبة، شركة كواليس، رايثيون | ويب سنس، شركة ريكورديد فيوتشر، شركة رايفتز، RSA، تينابل نيتوورك سيكيوريتي، البنك الأهلي التجاري، شركة تريند مايكرو، شركة ترست ستار تيكنولوجي، مركز الإمارات العربية المتحدة للصرافة، شركة فينافي، فودافون قطر، ويل سيستيمز.

وسيمثل الحدث منصة مثالية لخبراء أمن المعلومات لمتابعة آخر المستجدات في هذا القطاع خصوصاً في منطقة الشرق الأوسط التي تشهد الكثير من التطورات التكنولوجية بشكل يفوق حجم البنية التحتية الأمنية، ويشكل فيها مجرمو الإنترنت خطراً على الأمن الاجتماعي والاقتصادي والوطني.

وقالت ليندا غاري، المدير العام لمؤتمر RSA: “يحتل الأمن الإلكتروني موقعاً متقدماً جداً على سلم الأوليات الاستراتيجية للكثير من الشركات الرائدة عالمياً في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. ويأتي الدعم الإقليمي لاستضافة مؤتمر RSA في أبوظبي هذا العام دليلاً على مدى اهتمام الحكومة وقادة الصناعة بتوفير اقتصاد رقمي آمن في جميع أنحاء دولة الإمارات العربية المتحدة.”

وسيعقد مؤتمر RSA أبوظبي 2015 يومي 4 و5 نوفمبر في فندق قصر الإمارات.