أبوظبي – مينا هيرالد: دخلت “وول ستريت للصرافة”، الرائدة في مجال الصرافة في الإمارات العربية المتحدة، في شراكة مع مؤسسة الإمارات للاتصالات “اتصالات” للاستفادة من مركز بيانات “اتصالات” وخدمات الشبكة المدارة التي تقدمها، مما يتيح لها التركيز على مجالات عملها الرئيسية والتكيف بكفاءة عالية مع التغييرات التي يمكن أن تشهدها الأعمال عبر أقسام ومكاتب الشركة.

وتدير “وول ستريت للصرافة” عملياتها عبر 34 فرعاً في دولة الإمارات، حيث ترتكز بنيتها التحتية على نظام موجود داخل مكاتب الشركة يعمل على إدارة شبكتها بالكامل. ومن خلال شراكتها مع “اتصالات” للاستفادة من خدماتها المدارة للشبكات واسعة النطاق WAN، سوف تتمكن “وول ستريت للصرافة” من توسيع قدراتها وتلبية الطلب المتنامي على الخدمات التي توفرها، فضلاً عن خفض الاستثمارات الرأسمالية وتعزيز القدرة على التحكم بكامل بنيتها.

وفي إطار هذه الشراكة، تم استضافة الموقع المركزي لشركة “وول ستريت” وموقع استعادة البيانات الخاص بها في مركز بيانات “اتصالات”، حيث سيعمل كلا الموقعين وجميع الفروع عبر خدمة شبكات WAN المدارة من “اتصالات”. وتشمل الخدمات الأخرى خدمة “الدخول المخصص إلى الإنترنت” المدارة للتطبيقات الهامة لأداء المهام لتلبية المتطلبات المتعلقة بالجهوزية وعرض النطاق الترددي، وخدمة أمن الإنترنت والبريد الإلكتروني المدارة.

وتعليقاً على الشراكة، قال سلطان بن خرشم، المدير التنفيذي لشركة “وول ستريت للصرافة”: “كنا نبحث عن استثمار طويل الأجل يتيح لنا مواكبة التغيرات والتمكن بسرعة من خفض الزمن الذي تستغرقه العمليات حتى إتمامها. ومن خلال شراكتنا مع اتصالات، أصبح بإمكاننا الوصول إلى شبكاتها المحلية والدولية والاستفادة من السرعات العالية التي توفرها وإتاحة المجال لفريق تقنية المعلومات في شركتنا للتركيز على مهام الأعمال الأساسية”.

وأضاف: “تجعل بيئة الأعمال الحيوية اليوم القطاع المالي عرضة لتغيرات السوق التي تنعكس بشكل مباشر على أداء الأعمال. ولذلك، فقد أصبح من الضروري الاستثمار بصورة مستمرة في تطوير بنيتنا التحتية ودمج أحدث التقنيات في شبكتنا”.

وتستضيف “وول ستريت للصرافة” منصتها السحابية الخاصة في مركز بيانات “اتصالات” في الإمارات، حيث تقوم هذه الخدمة على أساس الاشتراك عند الطلب، مما يتيح لها إمكانية التحكم بالميزانية وضمان استمرارية الأعمال والوصول إلى شبكتها أثناء التنقل، دون القلق بشأن توافر الخدمة وحالات التعطّل.

من جانبه قال سلفادور أنجلادا، الرئيس التنفيذي لقطاع الأعمال في “اتصالات”: “تعكس شراكتنا مع وول ستريت للصرافة الإمكانات التي تمتلكها اتصالات في مختلف القطاعات وقدرتها على تلبية الاحتياجات المتنامية للشركات بتزويدها بأحدث الحلول والتقنيات. وقد باتت الشركات اليوم تدرك أهمية العمل مع مقدمي الخدمات لإدارة بياناتها وشبكاتها، إذ نشهد اتجاهاً متزايداً بين الشركات في الدولة لاعتماد الخدمات السحابية ونماذج الاستضافة. وقد شكلت تجربتنا مع العديد من الشركات حافزاً شجع شركات أخرى على الاستفادة من حلول الخدمة المدارة ليتاح لهاالتركيز على مجالات عملها”.

وترتبط شبكة فروع “وول ستريت للصرافة” في دولة الإمارات بموقعها المركزي وموقع استعادة البيانات الخاص بها عن طريق نظام مدار بالكامل من “اتصالات” يعتمد على تقنية توجيه حزم البيانات القياسي متعدد البروتوكولات (MPLS).