دبي – مينا هيرالد: أعلنت دبي الجنوب عن توقيع اتفاقية استراتيجية مع “سي بي آر إي” و “جيه إل إل”، اثنتان من أبرز شركات الاستشارات العقارية الرائدة في العالم، وذلك بهدف تعزيز تدفق الاستثمارات الأجنبية إلى المنطقة الحرة بمجمع الأعمال في دبي الجنوب.

وبموجب هذه الاتفاقية، ستقوم كل من “سي بي آر إي” و “جيه إل إل” بتسخير خبراتهما وشبكاتهما الواسعة حصرياً لتسويق وتأجير المساحات المخصصة للمكاتب بمجمع الأعمال في دبي الجنوب إلى الشركات المتوسطة والكبيرة في جميع أنحاء العالم. وتهدف هذه الشراكة إلى زيادة عدد المستثمرين الأجانب من خلال استقطابهم لتأسيس مكاتب لهم في دبي الجنوب والاستفادة من عروض مجمع الأعمال المتنامي ومميزاته الفريدة.

وفي هذا الإطار، قال باولو سيرا، نائب الرئيس بمجمع الأعمال في دبي الجنوب: “تشتمل عروضنا في المنطقة الحرة بمجمع الأعمال حالياً على مليوني قدم مربع من المساحات المخصصة للمكاتب منتشرة عبر 11 مبنى، وأسعار تنافسية وشروط مرنة لتتلاءم مع الاحتياجات الخاصة بكل نوع من نماذج الأعمال. وعلاوة على ذلك، تشكّل المنطقة الحرة بمجمع الأعمال جزءاً لا يتجزأ من دبي الجنوب، مما يتيح للشركات المتواجدة هنا إمكانية الاستفادة من المزايا الفريدة لهذه المدينة المتكاملة والتي تمتد على مساحة 145 كيلومتر مربع، بما في ذلك قربها من مطار آل مكتوم الدولي وميناء جبل علي، واحتضانها لموقع معرض إكسبو 2020 العالمي.

وأضاف باولو: “إن شراكتنا مع أبرز شركات الاستشارات العقارية الرائدة في العالم، مثل “سي بي آر إي” و “جيه إل إل”، ستمكننا من توسيع نطاق هذه العروض الفريدة والحلول المتكاملة للأعمال التجارية في جميع أنحاء العالم. وفي نهاية المطاف، فإننا نهدف إلى أن نكون بمثابة محفز نمو للشركات، سواء كانت تعتزم تأسيس مقرات حديثة العهد هنا أو تتطلع إلى توسيع وجودها في المنطقة.”

تعد شركة “سي بي آر إي” إحدى الشركات الرائدة عالمياً في مجال استشارات العقارات التجارية، مع أكثر من 70 ألف موظف ينتشرون عبر 400 مكتب، إلى جانب الشركاء، في أكثر من 50 دولة. وتقدم الشركة خدمات الاستشارات العقارية في كافة أنحاء الشرق الأوسط منذ عام 2005، وشاركت في ما يقارب 1,000 عملية تجارية لصالح أكثر من 500 عميل عبر المنطقة خلال العشرة أعوام الماضية.

ومن جانبه، قال نيكولاس ماكلين، المدير العام في “سي بي آر إي” الشرق الأوسط: “تستحوذ المنطقة الحرة بمجمع الأعمال في دبي الجنوب على اهتمام العديد من الشركات عبر مجموعة متنوعة من قطاعات الصناعة. ويرجع ذلك إلى موقعها الاستراتيجي وقربها من ميناء جبل علي ومطار آل مكتوم الدولي، حيث ستكون دبي الجنوب واحدة من أهم المستفيدين الرئيسيين من زيادة حركة الطيران وتدفق المسافرين عبر مطار آل مكتوم المجاور، وذلك بالإضافة إلى معرض إكسبو 2020. وفي ضوء كل ذلك، فإننا نتوقع طلباً قوياً على مساحات المكاتب والأراضي الصناعية من الشركات الدولية.”

“جيه إل إل” هي شركة تقدم الخدمات المالية والمهنية وهي متخصصة في خدمات العقارات التجارية وإدارة الاستثمار. وهي مدرجة ضمن قائمة فورتشن 500 ولديها ما يزيد عن 230 مكتباً تنتشر عبر 80 ​​​​دولة وأكثر من 58,000 ​​موظف حول العالم. وتتواجد “جيه إل إل” على امتداد الشرق الأوسط وشمال أفريقيا والدول الأفريقية جنوب الصحراء الكبرى من خلال 5 مكاتب تضم ما يزيد عن 220 محترفاً مؤهلاً، وتعتبر لاعباً رئيسياً في سوق العقارات وخدمات الضيافة.

وبدوره، قال ألان روبرتسون، الرئيس التنفيذي لشركة “جيه إل إل” الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: “نحن سعداء للغاية لاختيارنا شركاء للاستشارات العقارية في دبي الجنوب. لقد أصبحت المنطقة الحرة بمجمع الأعمال في دبي الجنوب واحدة من أهم المناطق التجارية في دولة الإمارات العربية المتحدة وذلك نظراً لقربها من مطار آل مكتوم الدولي. ومن خبرتنا في السوق، فإن من أبرز ما يستقطب الشركات هو الموقع الملائم والمساحات المكتبية المتوفرة، بالإضافة إلى المكاتب المجهزة والمساحات المفتوحة. ومن هنا، تقدم المنطقة الحرة بمجمع الأعمال في دبي الجنوب عروضاً تلبي متطلبات كافة فئات الشركات الأجنبية، من الناشئة إلى الشركات الصغيرة والمتوسطة، ووصولاً إلى الشركات الكبيرة.”