دبي – مينا هيرالد: استكملت دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي عملية إطلاق النظام الشامل والفريد لإصدار التذاكر والتصاريح الإلكترونيّة، حيث عملت على توفير منصة موحدة ومتكاملة تسهّل على كافة الجهات المعنية الحصول على بيانات الفعاليات. وتتضمن هذه المنصة نظامًا إلكترونيًا لتقديم طلبات تراخيص الفعاليات مما يخدم منظمي الفعاليات ويعزز كفاءة الإجراءات وسرعتها كما يهدف إلى دفع عجلة النمو والقدرة التنافسيّة لقطاع الفعاليات في الإمارة.

وبناء على المرسوم الصادر عن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي (رعاه الله) كانت دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي قد أطلقت مبادرة إنشاء منصة متكاملة تتضمن نظامين إلكترونيين، يخدم أحدهما كافة العناصر المرتبطة بالعلاقة بين المؤسسات والمستهلكين، فيما يخدم الآخر العناصر المرتبطة بخدمات المؤسسات والجهات المعنية في القطاع. وتساهم هذه المنصة الآن في توفير حلول متطورة لبيع التذاكر على مستوى الإمارة مدعومة بقاعدة مركزية للبيانات وبوابة طلبات إلكترونيّة شاملة للحصول على الموافقات والتصاريح اللازمة لجميع أنواع الفعاليات.

وتساهم منصة التذاكر الإلكترونيّة في تعزيز كفاءة جدول فعاليات دبي، كما تمنح  إمكانية الإستفادة من الميزات والمقومات التي توفرها دبي، حيث تتيح المجال لتسويق تذاكر الفعاليات وتوزيعها على المستهلكين. كما تشكل هذه المنصة عاملًا أساسيًا في دعم المبادرات والبرامج المبتكرة التي تقوم بها دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي بهدف فهم توجهات المستهلكين وتسويق فعاليات دبي، و توفير معلومات عن توجهات القطاع ودراسة هذه التوجهات من أجل تحقيق عوائد أفضل على الإستثمارات المستقبلية.

أمّا بالنسبة لنظام التصاريح الإلكترونيّة الذي تمّ إطلاقه بالتزامن مع نظام التذاكر الإلكترونية، فهو سيحل بشكل كامل مكان الإجراءات السابقة للتراخيص، وبالتالي سيشكل هذا النظام الجديد منصة موحدة للحصول على التراخيص اللازمة من الجهات الحكومية المتعددة مما يسهل عملية تنظيم الفعاليات بصورة كبيرة ويخفف من وطأة الإجراءات على المنظمين.

وفي هذا السياق، صرّح المدير التنفيذي لقطاع التراخيص والتصنيف في دائرة السياحة والتسويق التجاري، السيّد خالد بن طوق قائلًا: “تتيح منصات التذاكر والتصاريح الإلكترونيّة الفرصة للجهات المعنية للإطّلاع على الدراسات الخاصة بقطاع الفعاليات وتعزيز كفاءة العمليات لدى الجهات الحكومية والجهات المعنية الأخرى.”

وتابع بن طوق: “يوفر نظام التذاكر الجديد الذي يخدم المؤسسات والمستهلكين قناة إضافية منخفضة التكلفة لتوزيع تذاكر الفعاليات مما يساهم في تحسين الإجراءات التنظيمية لهذا القطاع الذي يحتاج لمزيد من التعاون وتظافر الجهود.”

وفي إطار مبادرة “دبي المدينة الذكية”، عملت دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي إلى تبسيط عملية إقامة الفعاليات بإنشاء هذا النظام ليكون حلاً متكاملاً من شأنه تيسير عملية الموافقة على التراخيص والتصاريح، الأمر الذي يسمح لمقدمي الطلبات بتتبّع سير العملية وتسديد جميع المستحقات والحصول على الموافقات إلكترونياً. وبهدف تسهيل عملية تقديم الطلبات، تقوم منصة التصاريح الإلكترونية بإرسال الطلبات مباشرةً إلى السلطات المعنية، بما فيها دائرة التنمية الإقتصادية ومجلس دبي الرياضي ودائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري، وشرطة دبي وغيرها من سلطات المناطق الحرة، والسماح للعديد من هذه الجهات بالتعاون والتخطيط والإستفادة من الموارد المتوفرة.

وأضاف بن طوق: “يساهم هذا النظام في تبسيط الطلبات التي نتلقاها يومياً وتحويلها إلى إجراءات إلكترونية ، وذلك بعد أن عملنا على تقييم الجهد والوقت المستغرق في تلك المعاملات وتوجهنا إلى إستخدام التكنولوجيا المتاحة لتعزيز فرص تطويرها”.

وتواصل دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي عملية تطوير وتحسين أنظمة قطاع الفعاليات بما فيها تلك التّي تتعلّق بتصنيف الفعاليات والرسوم المرتبطة بها العقوبات، وكذلك ضمان شفافية التصاريح وعمليات تسويق وتوزيع التذاكر. ووفقًا للنهج المتبع والذي تمّ من خلاله تطوير قاعدة بيانات لبيع التذاكر وتوزيعها، يتوقع أن تتضاعف الفوائد، الأمر الذي من شأنه أن يمكن الدائرة من تحسين أداء القطاع عن طريق تحليل الإتجاهات الإستهلاكية وتوفيرها لقطاع الفعاليات لتطويرها إلى إستراتيجيات تسويق وبيع تذاكر أكثر فعالية وتخصصًا.

وإختتم بن طوق قائلًا: “نحن نتطلّع باستمرار إلى تحقيق الأولويات الرئيسيّة وتعزيز الجوانب التشغيلية وتطوير الأطر الرقمية والتنظيمية لتمكين قطاع الفعاليات. ولتحقيق هذه الغاية، قمنا بوضع لوائح جديدة متماشية مع متطلبات القطاع و تدعم التحول الرقمي للقطاع في الإمارة. ويعدّ هذا البرنامج بمثابة خطوة هامة نحو تحويل دبي إلى نموذج عالمي يحتذى به وبالتالي زيادة مساهمة هذا القطاع في نمو السياحة وذلك من خلال تعزيز بيئة تشغيلية أكثر مرونةً وإنفتاحًا”.

يمكن الإطّلاع على التغييرات التّي طرأت على منصة التذاكر الإلكترونيّة من خلال زيارة موقع دائرة السياحة والتسويق التجاري الإلكتروني على الرابط التالي: [http://www.visitdubai.com].