دبي – مينا هيرالد: تشير أحدث آخر التقارير الصادرة عن مؤسسة الدراسات والأبحاث العالمية جارتنر إلى أن الشحنات العالمية من الطابعات ثلاثية الأبعاد ستبلغ 496,475 جهاز خلال العام 2016، أي بزيادة قدرها 103 بالمائة عن السقف المتوقع بـ 244,533 جهاز خلال العام 2015. ومن المتوقع أن يتجاوز معدل نمو شحنات الطابعات ثلاثية الضعف سنوياً خلال الفترة ما بين 2016 و2019، وهي السنة التي من المتوقع أن يتغطى عدد الشحنات العالمية فيها الـ 5.6 مليون جهاز.

في هذا السياق قالبيت باسيلييه، نائب رئيس الأبحاث لدى مؤسسة الدراسات والأبحاث العالمية جارتنر: “تعمل الابتكارات المتنامية في مجال الجودة والأداء ضمن قطاع تقنيات الطابعات ثلاثية الأبعاد على توجيه طبيعة متطلبات الشركات والمستهلكين، وذلك في ظل ارتفاع معدلات نمو شحنات الطابعات ثلاثية الأبعاد بوتيرة متسارعة. كما أن سوق الطابعات ثلاثية الأبعاد يواصل مسيرة تحوله من سوق متخصصة، إلى سوق عالمية ذات قاعدة عملاء عريضة من الشركات والمستهلكين”.

وتطغى على سوق الطابعات ثلاثية الأبعاد سبع تقنيات، وتأتي في طليعتها الطابعات ثلاثية المواد النافثة للمواد، التي من المتوقع أن تتصدر الشحنات خلال العام 2015 بـ 232,336 جهاز، لتصل إلى 5,527,493 جهاز بحلول العام 2019 (أي بنسبة نمو إجمالي 97.5 بالمائة)، ويُعزى ذلك بدرجة كبيرة إلى مبيعات الطابعات النافثة للمواد الأولية ومنخفضة التكاليف.

كما يختلف متوسط أسعار البيع ASPs وفقاً لطبيعة التقنية والسوق، فكل سوق يتمتع بديناميكية وخصائص مختلفة، بما فيها تشكيلة الأجهزة المطروحة، والأسعار، ومتطلبات العملاء، وهو ما يحدد متوسط أسعار البيع بالنسبة لجميع الطابعات ثلاثية الأبعاد في كل تقنية. وتعد طابعات الترسيب الموجهة بالطاقة الأغلى سعراً بين هذه الفئة من الطابعات، تليها طابعات صهر ألواح المساحيق.

بالمقابل، نجد أن نطاق أسعار الشحنات العالمية يتأثر بطبيعة التقنيات المستخدمة في الطابعات ثلاثية الأبعاد، وبشكل خاص نطاق الأسعار الذي يصل حتى 1و000 دولار، والذي يتراوح ما بين 1,001-2,500 دولار، اللذان تسيطر عليهما الطابعات النافثة للمواد، فالطابعات ثلاثية الأبعاد التي لا تتجاوز كلفتها الـ 1,000 دولار ستشكل ما نسبته 25.5 بالمائة من إجمالي الطابعات المشمولة ضمن هذين النطاقين من الأسعار خلال العام 2015، وستنمو لتشكل 40.7 بالمائة من نطاق الأسعار الذي يتراوح ما بين 1-2,500 دولار بحلول العام 2019.

أما الدوافع الرئيسية لعجلة نمو سوق الطابعات ثلاثية الأبعاد الاستهلاكية، التي لا تتجاوز كلفتها الـ 2,500 دولار، فإنها لا ترتبط بالمشتريات ذات الاستخدام المنزلي، ولكن بالمشتريات منخفضة التكاليف المستخدمة في المدارس والجامعات. أما الدوافع الرئيسية لعجلة نمو سوق الطابعات ثلاثية الأبعاد للشركات فهي جودة المنتج والمواد المستخدمة.

وأضاف بيت باسيلييه قائلاً: “لا تقوم الطابعات المؤسسية ثلاثية الأبعاد بصنع النماذج الأولية من المنتجات الجديدة، وإنتاج الأدوات والتجهيزات المستخدمة لصنع المنتجات الأخرى فحسب، لكنها تعمل أيضاً على طباعة سلع عالية الجودة خلال فترة زمنية قصيرة. لذا، فإن هذه القدرة متعددة الأوجه تعمل على تعزيز نمو هذا النوع من الطابعات في جميع أنحاء العالم”.