دبي – مينا هيرالد: أطلق مركز حمدان للإبداع والابتكار التابع لمؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة، إحدى مؤسسات دائرة التنمية الاقتصادية بدبي، “النادي الإبداعي” لتفعيل التواصل الاجتماعي مع فئة الشباب الطموح، وتسليط الضوء على المشاريع الناجحة في المجتمع المحلي، وتطوير الأعضاء الحاليين في المركز من خلال تبادل الافكار والمعرفة، والاطلاع على مستجدات القطاعات الحيوية مثل التكنولوجيا والروبوت والتطبيقات الذكية، والابتكار والتصميم وقطاع الضيافة والتوجه الحكومي في استراتيجية الابتكار.

وقال عبد الباسط الجناحي، المدير التنفيذي لمؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة: “يأتي إطلاق “النادي الإبداعي” في إطار توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي الرامية إلى جعل الإمارات ضمن الدول الاكثر ابتكارا على مستوى العالم، بالإضافة إلى الحفاظ على المكانة التي تتمتع بها الدولة كونها الأولى عربياً في الابتكار. ونركز في المؤسسة ومن خلال مركز حمدان للإبداع والابتكار على دعم رواد الأعمال وأصحاب المواهب والابتكارات الأمر الذي يعزز من بناء جيل جديد وناجح من رواد الأعمال”.

وقال يوسف لوتاه، مدير أول مركز حمدان للإبداع والابتكار: “يقدم ’النادي الإبداعي‘ فعاليات وورش عمل لأصحاب الأفكار والمشاريع الجديدة ورواد الأعمال المبدعين والمبتكرين في المنطقة، والتي ستنطلق خلال الشهر الجاري وتقام طوال السنة الحالية والقادمة في أماكن تواجد الفئة المستهدفة مثل المقاهي والمطاعم ومراكز التسوق، بالإضافة إلى الأحياء الفنية ومراكز الفنون والابداع”.

وأضاف لوتاه: “نسعى في مركز حمدان للإبداع والابتكار إلى بذل الجهود وتحقيق الإنجازات في دعم المشاريع والشباب، وتوفير الفرص المناسبة لهم وتمكينهم من استثمار جهودهم وإبداعاتهم فيها، وعليه يقوم المركز بتنفيذ سلسلة من المبادرات لضمان الوصول الى جميع الفئات، وذلك من تأسيس شراكات مع الجهات الراعية لحقوق الملكية الفكرية، وتوقيع مذكرات تعاون مع عدد من الجامعات لدعم الطلبة من أصحاب الأفكار المتميزة، إلى جانب ذلك دراسة عدد من التحديات التي تؤثر في مسيرة المشاريع والابتكار وكيفية القضاء عليها”.

وتضم الفعاليات وورش العمل التي يقوم على تنفيذها مركز حمدان للإبداع والابتكار من خلال “النادي الإبداعي” فعالية إفطار عمل لرواد الأعمال والتي ستقام على مدار السنة وستجمع رواد أعمال إماراتيين عاملين في نفس المجال لمناقشه المستقبل والابتكار في ريادة الأعمال بالمنطقة، بالإضافة إلى الرؤى الشخصية في هذا المجال.

وتجمع فعالية البيت المفتوح لرواد الأعمال المبتكرين المبدعين الإماراتيين لمناقشة المشاريع وكيفية تطويرها وانجازها من خلال تبادل الأفكار والحلول من ذوي أصحاب الخبرة مع توفير المساحة والموارد اللازمة لدعم مشاريعهم. ويضم اللقاء الشهري للمصممين مجموعة من المصممين الإماراتيين على حسب مجالاتهم، وتتطرق محاوره حول البيئة الابتكارية والدعم اللازم لكل ما يخص رواد الأعمال في هذا المجال ويتضمن تصميم الأزياء، والتصميم الداخلي، والفنون التشكيلية، والتصميم الجرافيكي والطباعة، والتصوير الفوتوغرافي وغيرها.

وتركز فعالية دشن مشروعك على إعطاء فرصة لمبتكري المنتجات المحليين والإماراتيين من رواد الأعمال لإطلاق منتجاتهم ومشاريعهم في مكان مبتكر يتم فيه تبادل الأفكار الاستراتيجية لتطوير مشاريعهم ودعمها بقنوات التسويق المختلفة.

وأشار لوتاه أنه سيتم إطلاق أول فعالية لإفطار رواد الأعمال يوم السبت المقبل في بايكرز كافيه، حيث سيضم نخبة من رواد الأعمال الإماراتيين مثل خالد بن حاضر، مؤسس مشروع بايكرز كافيه؛ وأحمد خوري، مؤسس مشروع سمسار الإمارات؛ وعائشة حارب، مؤسسة الضمادة الاجتماعية للشباب، حيث سيتم عرض قصص نجاحهم في مجال ريادة الأعمال، وطرق الحفاظ على استدامة هذه المشاريع وتطويرها، كما سيتم مناقشة مستقبل ريادة الاعمال والابتكار في الامارات والمنطقة، وسيتم فتح باب التسجيل للحضور خلال الأيام المقبلة لحضور هذه الفعالية.

وقد بادر مركز حمدان للإبداع والابتكار في دعم أحد المشاريع الإماراتية المنتسبة للمركز في تنظيم الفعاليات والورش التابعة للنادي الإبداعي وهي شركة مور ذان ايفينتس لتنظيم الفعاليات الإبداعية التي أسستها رائدة الأعمال الإماراتية مريم شاهين.