أبوظبي – مينا هيرالد: أعلن اليوم معهد مصدر للعلوم والتكنولوجيا، الجامعة البحثية المستقلة للدراسات العليا التي تركز على تقنيات الطاقة المتقدمة والتنمية المستدامة، عن مشاركة عدد من أعضاء هيئته التدريسية وطاقمه الإداري في لجنة التحكيم المعنية باختيار أربعة من أصل 25 فريقاً سيقومون بعرض أفكارهم وحلولهم المبتكرة ضمن فئة “المسار الابتكاري” خلال قمة مدن البيئة العالمية 2015 في أبوظبي.  

ويوفر “المسار الابتكاري” ضمن القمة فرصة مثالية للباحثين والمبتكرين لعرض ابتكاراتهم التي تساعد على بناء مدن أكثر استدامة وقابلية للعيش في المستقبل. ومن الممكن تبني الابتكارات والحلول التي يقع عليها الاختيار ورعايتها من قبل الشركات الصغيرة والمتوسطة، والقطاعات الصناعية، والمؤسسات والهيئات الحكومية وغير الحكومية.

وتجدر الإشارة إلى أن كافة الفرق المشاركة ستحظى بفرصة عرض أفكارها المبتكرة والتواصل مع نخبة من المستثمرين ورجال الأعمال.

وتأتي مشاركة معهد مصدر المهمة ضمن لجنة “المسار الابتكاري” في سياق سعيه الدؤوب لدعم وتشجيع الابتكار في كافة نواحي الحياة، وخصوصاً في مجالات النظم الذكية والمستدامة، والمباني الذكية، والمدن الذكية، والبنى التحتية الأساسية الذكية. وإلى جانب ذلك، سوف يشارك أساتذة المعهد في العديد من فعاليات القمة، حيث يقود بعضهم ورشات عمل، في حين يشارك آخرون في جلسات حوارية خاصة تتمحور حول الابتكار.

وتنعقد القمة في الفترة 11-13 أكتوبر في مركز أبوظبي الوطني للمعارض (أدنيك)، وتستضيفه هيئة البيئة – أبوظبي، بدعم من وزارة الخارجية في الإمارات، ومجلس أبوظبي للتخطيط العمراني، وشركة مصدر، وبالتعاون مع مبادرة أبوظبي العالمية للبيانات البيئية، وهيئة أبوظبي للسياحة والثقافة. وتعتبر القمة التي تقام كل عامين حدثاً بارزاً يوفر منصة هامة للالتقاء جمهور واسع من الشخصيات البارزة والجهات الدولية والإقليمية المعنية لمناقشة التحديات الحضرية الرئيسية التي تواجه العالم في الوقت الراهن.

وفي هذه المناسبة، قالت الدكتورة بهجت اليوسف، المدير المكلف في معهد مصدر: “تعكس مشاركة معهد مصدر في قمة مدن البيئة العالمية 2015 التزامه بالنهوض بالابتكار، خصوصاً في مجال المباني والبنى التحتية الذكية. وإن من شأن مشاركتنا في هذه القمة بمعارفنا وخبراتنا أن تسهم في توسيع نطاق تبني الحلول الذكية والمستدامة على مستوى العالم والمنطقة. وبدورنا، سوف نواصل في معهد مصدر جهودنا ونعزز مساهماتنا في هذا المجال الحيوي والرئيسي”.

ويشرف كل من الدكتور محمد عمر، رئيس قسم هندسة وإدارة النظم ورئيس مركز النظم الذكية (iSmart) في معهد مصدر؛ والدكتور محمد صالحين، مدير برنامج التنمية الحضرية المتكاملة والتصميم المستدام في جامعة عين شمس، على فئة “المسار الابتكاري”، كما يشاركان ضمن لجنة التحكيم المكلفة بانتقاء أفضل أربعة ملخصات مقدمة ضمن هذه الفئة.

وتشمل قائمة أعضاء هيئة التدريس والطاقم الإداري في معهد مصدر المشاركين في القمة كل من الدكتور بروس فيرغسون، أستاذ ممارس ورئيس مركز أبحاث الابتكار (iInnovation)؛ والدكتور جيم بيتيل، مدير مكتب نقل التكنولوجيا؛ والدكتور الأستاذ توفيق مزهر؛ والدكتور إيلي عازار والدكتور كريم كرم، أستاذان مساعدان في برنامج البنية التحتية الأساسية المستدامة في قسم هندسة وإدارة النظم؛ والدكتورة بيترا توركاما، أستاذة مساعدة زائرة.

وسيتم إخطار مؤلفي الملخصات بالتفاصيل والخطوط الإرشادية الخاصة بإعداد العرض التقديمي الشفوي أو الملصق لتقديمه خلال القمة فور قبول الملخص.

وتندرج كافة الملخصات المقدمة ضمن “المسار الابتكاري” تحت موضوع رئيسي هو “المدن الخضراء في البيئات القاسية”، والذي يتفرع عنه أربعة موضوعات فرعية هي: “التقدم بخطى متسارعة بالاعتماد على المعرفة”، و”القيادة الإبداعية، اتخاذ قرارات قائمة على المعرفة وبأدوات حديثة”، و”توفير التواصل الاجتماعي للوصول إلى مخرجات أكثر قوة”.