دبي – مينا هيرالد: أعلن سعادة/ سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، اليوم عن اختيار الهيئة للكونسورتيوم الذي يضم شركتيأكوا باوروهاربين إلكتريكبصفته المتناقص الأفضل سعراً  لتنفيذ المرحلة الأولى من مجمع حصيان لإنتاج 1200 ميجاوات من الطاقة بتقنية الفحم النظيف بنظام المنتج المستقل. وكان الكونسورتيوم قد تقدم بأفضل سعر للتكلفة التناسبية للطاقة قدره 4.501 سنت دولار لكل كيلووات/ساعة، وذلك على أساس أسعار الفحم في شهر مايو2015.

جاء الإعلان خلال مؤتمر صحفي عقده سعادته اليوم في فندق جراند حياة في دبي، بحضور سعادة/ محمد عبدالله أبونيان، رئيس مجلس إدارة شركةأكوا باور، والمهندس وليد سلمان، النائب التنفيذي للرئيس، قطاع الاستراتيجية وتطوير الأعمال، والمهندس جمال شاهين الحمادي، نائب الرئيسالمشاريع الخاصة في هيئة كهرباء ومياه دبي، وديفيد لويد، ممثل شركة إرنست آند يونغ، المستشار المالي، ومارغريت كول، ممثل شركة وايت آند كيس، المستشار القانوني، وجون إليانجيكال، ممثل شركة بويري، المستشار الفني، والنواب التنفيذيون للرئيس ونواب الرئيس، وممثلو شركات الطاقة العالمية، وحشد كبير من وسائل الإعلام المحلية والعالمية.

وفي كلمته خلال المؤتمر الصحفي، شكر سعادة الطاير الحضور، وأشاد بالشركات التي تقدم بعروضها التنافسية لتنفيذ هذا المشروع الاستراتيجي وأضاف: “يأتي تنفيذ هذا المشروع الطموح انسجاماً مع رؤية وتوجيهات سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه اللّٰه، التي تشكل خارطة طريق لمبادراتنا الطموحة ومشاريعنا التطويرية، وتحقيقاً لخطة دبي 2021 التي تهدف إلى أن تكون دبي ذات عناصر بيئية نظيفة، صحية ومستدامة. واليوم، تواصل هيئة كهرباء ومياه دبي مبادراتها في إطار تطبيق استراتيجية دبي المتكاملة للطاقة 2030 التي وضعها المجلس الأعلى للطاقة في دبي الهادفة إلى تنويع مصادر الطاقة لتشمل 71% من الغاز، و15% من الطاقة الشمسية، و7% من الفحم النظيف، و7% من الطاقة النووية. وأود أن أتوجه بالشكر إلى جميع الشركات والمؤسسات العالمية التي تقدمت بعروضها التنافسية للمشاركة في هذا المشروع الرائد، حيث تعكس هذه المشاركة الدولية الواسعة ثقة واهتمام المستثمرين الدوليين بالاستثمار في مشاريع الطاقة الكبرى لحكومة دبي“.

وأضاف سعادة الطاير: “تحقيقاً لرؤية هيئة كهرباء ومياه دبي بأن تصبح مؤسسة مستدامة مُبتكِرة على مستوى عالمي، نعمل على ترسيخ الاستدامة وأمن الطاقة التي تمثل خارطة الطريق التي تكفل تأمين مستقبل أكثر إشراقاً وسعادةً لإمارة دبي عبر إطلاق مشاريع ومبادرات متميّزة على مستوى العالم في مجال التنمية الخضراء. وسيعتمد مشروع مجمع حصيان لإنتاج الطاقة بتقنية الفحم النظيف، والذي يعد أول مشروع من نوعه في المنطقة، على أفضل التقنيات العالمية وأعلى المعايير المعتمدة في هذا المجال،  حيث سيتم استخدام تقنية المراجل فوق الحرجة (Ultra Super Critical) كأفضل التقنيات في العالم. وتعد الاشتراطات الفنية التي حددتها الهيئة للمشروع من جهة انبعاثات غازات المداخن أكثر صرامة من تعليمات الانبعاثات الصناعية ضمن الأدلة الإرشادية للاتحاد الأوروبي ومؤسسة التمويل الدوليةوقد تم عمل الدراسات البيئية اللازمة. وسيتم تنفيذ مشروع مجمع حصيان وفق نظام المنتج المستقل(IPP) على أساس البناء والتشغيل والتملك (BOO). وستكون هيئة كهرباء ومياه دبي المساهم الرئيس في الشركة التي يتم تأسسيها بحصة قدرها 51٪. ويدعم هذا المشروع اتفاقية لمدة 25 سنة، يتوجب فيها على مقدم العرض وضع ترتيبات تسليم ثابتة من الفحم للمشروع خلال مدة الاتفاقية. وتشمل المرحلة الأولى من مجمع حصيان تركيب وحدتين قدرة كل منها 600 ميجاوات، ومن المخطط أن يتم تشغيل الوحدة الأولى في مارس 2020 والثانية في مارس 2021. وتخطط الهيئة إلى إطلاق مرحلتين آخرتين لتصل القدرة الانتاجية الكاملة إلى 3600 ميجاوات“.

وأشار سعادته إلى أن 48 شركة عالمية أبدت رغبتها بالمشاركة في المشروع، وتم تأهيل 7 مطورين عالميين ذوي الخبرة والقدره لتطوير مثل هذه المحطات حيث تم  استلام أربعة عروض من شركات وتحالفات عالمية كبرى تمتلك الخبرات  المطلوبة والقدرات اللازمةوقد تم اختيار المتناقص الأفضل بعد منافسة شديدة وتقييم دقيق للعروض المقدمة، حيث أشرفت على هذه العملية مؤسسةإرنست آند يونغكمستشار مالي، وبويريكمستشار فني، ووايت آند كيس” كمستشار قانوني. وسيتم تشييد المجمع بالتعاون بين شركتيهاربين إلكتريكوألستوم“. حيث ستكونألستومالمسؤولة عن الهندسة الشاملة، والعرض والتصميم النهائي لقسم انتاج الطاقة وتكامل التوازن الكهربائي للمحطة، وضمان أداء محطة توليد الكهرباء. وسيتم تشغيل وصيانة المجمع من قبل كونسورتيومأكواوهاربينبالشراكة معالستوم باوروشركة   NRG الأمريكية. بينما ستتم عملية إدارة مرافق  شحن وتفريغ الفحم من قبل شركةلويس دريفوس، وهي من أكبر الشركات الأوروبية المتخصصة في هذا المجال، في حين ستتولى شركةإي دي إف تريدينغالفرنسية، وهي واحدة من أكبر شركات تجارة الفحم في العالم، توفير الاحتياجات اللازمة من امدادات الفحم للمجمّع.

واختتم سعادة الطاير كلمته بالقول: “يعكس هذا التنافس الكبير على هذا المشروع، والسعر التنافسي لهذا المشروع، ثقة المستثمرين العالميين في دبي وفي الهيئة، إضافة إلى الشفافية التي تتعامل بها في جميع مشاريعها، والمركز المالي القوي الذي تتمتع به، حيث تبوأت الهيئة مركزاً متقدما في تصنيف وكالتي “”ستاندرد آند بورزوموديزللتقييم المالي والإئتماني. وأتقدم بالتهنئة للشركات التي تم اختيارها للعمل معنا في هذا المشروع الرائد، والتي ستكون جزءاً من قصة نجاح دبي، تلك الإمارة التي لا تعرف حدوداً لطموحاتها. كما أتقدم بالشكر لجميع الشركات التي تقدمت بعروضها أملين لها التوفيق في مشاريعها القادمة“.

ومن جهته، قال سعادة/ محمد أبونيان، رئيس مجلس إدارة شركة أكوا باور: “لنا الفخر بأن نعمل يداً بيد مع هيئة كهرباء ومياه دبي بإستراتيجيتها في مجال تنويع مصادر الطاقة من خلال المزج بين مصادر الطاقة التقليدية والمتجددة. ونقدر عمل فريق إدارة هيئة كهرباء ومياه دبي على إدارتهم الاحترافية العالية خلال المناقصة، إذ يتطلع تحالف أكوا باور وهاربين إلكتريك انترناشيونال إلى تحقيق الإغلاق المالي للمشروع بأقرب فرصة ممكنة للبدء بعملية الإنشاء والتنفيذ وفق الجدول الزمني المقرر“.

وأوضح غاو يو، رئيس مجلس الإدارة والمدير العام في هاربين إلكتريك انترناشيونال: ” لطالما سعت دبي إلى تعزيز إستراتيجيتها في قطاع الطاقة من خلال التركيز على المصادر والتقنيات النظيفة. ويمثل مشروع حصيان لتوليد الطاقة بتقنية الفحم النظيف محطة رئيسية في مسيرة دبي لتحقيق هذه الاستراتيجية.”