دبي – مينا هيرالد: أطلقت وزارة الصحة مجموعة من الخدمات الذكية الجديدة خلال مشاركتها في معرض “أسبوع جيتكس للتقنية 2015″، الحدث الأكبر في قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا وجنوب آسيا المقام في الفترة بين 18 و22 تشرين الأول/أكتوبر في “مركز دبي التجاري العالمي”.

وأوضح سعادة عوض الكتبي، وكيل الوزارة المساعد لقطاع الخدمات المساندة، أهمية المشاركة في “أسبوع جيتكس للتقنية” كونه منصة استراتيجية هامة لاستعراض خدماتنا الذكية، لافتاً إلى أن تحويل خدمات الوزارة إلى خدمات ذكية يندرج في إطار الحرص على العمل وفق التوجيهات السديدة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله”. مضيفاً: “نتطلع بثقة إلى توظيف التقنيات المتطورة بالشكل الأمثل لتوفير الوقت والجهد على المرضى للوصول إلى محفظة واسعة من الخدمات التي ترقى إلى أعلى المستويات العالمية وذلك من أجل الإسهام في دفع مسيرة التحول الذكي والوصول بالإمارات إلى مصاف الدول المتقدمة في العالم”.

وأشار الكتبي إلى أنّ وزارة الصحة تعتزم تحويل خدماتها بالكامل إلى خدمات ذكية، حيث نجحت خلال العام 2015 بتحويل أكثر من 300 خدمة إدارية إلى خدمة ذكية، مؤكداً بأنّ الحزمة الجديدة من الخدمات الذكية تم تطويرها خصيصاً بما يتماشى مع جهود الوزارة الهادفة إلى تعزيز صحة الفرد والمجتمع وتحسين الرعاية الطبية وتسهيل التواصل بين المرضى والمستشفيات والمراكز الصحية وتوحيد بيانات المرضى والربط فيما بينهما على المستوى الوطني، بما يضمن توفير خدمات شاملة ومميزة ضمن بيئة صحية مستدامة.

وتتيح بوابة المريض الذكية للمستخدم موقعاً محمياً لرؤية الملف الصحي الخاص به، والولوج إلى الملف الصحي ليتمكن المستخدم من خلاله تصفح التحاليل المخبرية، والمستندات والأدوية والتطعيمات والمشاكل الصحية والحساسية. وإضافة إلى ذلك، يستطيع المستخدم رؤية المواعيد القادمة للمريض بشكل مفصل.

وأوضحت السيدة مباركة ابراهيم مبارك مدير ادارة نظم المعلومات الصحية بوازرة الصحة البوابة الذكية الوصول إلى الملف الصحي الخاص بالمستخدم عن طريق البوابة الذكية في أي وقت. وتمتاز بسهولة استخدام البوابة الإلكترونية من خلال جميع الأجهزة الذكية. وتتوفر نتائج التحاليل الطبية في البوابة الإلكترونية فور إصدارها في النظام ( فقط التحاليل الطبية التي تمت في المراكز الصحية والمستشفايات التابعة لوزارة الصحة). كما تسمح بتحميل التقارير والملفات المرفقة في الملف الصحي على الحاسب الشخصي للمريض وطباعتها والإطلاع على المواعيد القادمة بشكل تفصيلي وإضافتها على التقويم الخاص بالمريض وإدارة حسابات أخرى، ويمكن للمستخدم إدارة حسابات أطفاله (دون السن القانونية) بتوفير الهوية الخاصة بهم، وحين توفير الموافقة المناسبة يمكن للمستخدم إدارة حساب أفراد الأسرة.

وللتسجيل في البوابة، يقوم المستخدام بزيارة المركز الصحي أو المستشفى الخاص به والطلب من موظف التسجيل الصحي/ الاستقبال إرسال الدعوة. ويجري تزويد الموظف المختص بعنوان البريد الإلكتروني الخاص بالمستخدم مع آخر 4 أرقام من رقم الهوية الوطنية الخاصة بك، ويتم إرسال الدعوة إلى البريد الإلكتروني الخاص بالمستخدم ومن ثم ينبغي عليه اتباع الخطوات الموضحة في البريد للتسجيل في البوابة.

وتمتاز بوابة المريض بإمكانية الوصول إليها عن طريق جميع الأجهزة الذكية، إضافة إلى سهولة إدارة حسابات بقية أفراد الأسرة بالإضافة إلى حساب المستخدم الشخصي ( الأبناء دون السن القانوني) في حساب واحد.

ويعد التسجيل خاص لمراجعي المستشفيات والمراكز الصحية. وعلى المراجع الراغب بالستجيل في البوابة توفير البريد الإلكتروني الخاص بك وبطاقة الهوية الوطنية.

وكانت وزارة الصحة قد أطلقت خلال عام 2015 مجموعة من الخدمات وأهمها نظام طب الحشود الذي يتيح لحملات الحج والعمرة اعتماد وإلغاء أطباء الحملات ومساعديهم بالإضافة إلى فتح السجلات الطبية وتوفير بيانات الزيارات الميدانية لمفتشي البعثة وتقييم أداء طبيب الحملة وتقرير حالة الحاج الصحية

بالإضافة الى استبيان الحاج في أداء طبيب الحملة والخدمات الطبية. كما أطلقت الوزارة نظام التثقيف الصحي الذي يتيح للجهات الخارجية تقديم طلبات لتنفيذ أنشطة وبرامج تثقيفية وتوفير المواد التثقيفية، إضافة إلى نظام تصديق الإجازات المرضية الذي يوفر خاصية تصديق الشهادات المرضية الصادرة من القطاع الخاص دون الحاجة للرجوع إلى مراكز خدمة عملاء وزارة الصحة.