دبي – مينا هيرالد: عقدت هيئة كهرباء ومياه دبي اليوم “ملتقى دبي- الولايات المتحدة الاميركية”، في ولاية كاليفورنيا، وذلك بالتعاون مع غرفة التجارة الأمريكية العربية الوطنية، الهيئة المتخصصة بترويج التعاون الاقتصادي بين قطاع الأعمال العربي والأمريكي. كما دعم الحدث كل من وزارة الطاقة الأمريكية، وغرفة تجارة “لوس انجليس” والخدمات التجارية الأمريكية، ومجلس الأعمال الأمريكي – الإماراتي، وذلك في إطار برنامج الزيارة الرسمية التي يقوم بها سعادة / سعيد محمد الطاير، نائب رئيس المجلس الأعلى للطاقة بدبي والعضو المنتدب الرئيس التنفيذي للهيئة الى الولايات المتحدة على رأس وفد رفيع المستوى من المجلس الأعلى للطاقة بدبي وهيئة كهرباء ومياه دبي بناء على الدعوة الرسمية الموجهة من قبل وزارة الطاقة الأمريكية للمشاركة في فعاليات مسابقة الجامعات للطاقة الشمسية (Solar Decathlon ) والتي تنظمها الوزارة في مدينة أرفين بولاية كاليفورنيا في الفترة من 14- 18 اكتوبر الحالي. وضم الوفد كل  من سعادة/ أحمد بطي المحيربي، أمين عام المجلس الأعلى للطاقة في دبي، والسيد/ سيف العليلي المدير التنفيذي لمؤسسة دبي لمتحف المستقبل، والمهندس وليد سلمان، النائب التنفيذي للرئيس لقطاع الاستراتيجية وتطوير الأعمال بهيئة كهرباء ومياه دبي، والدكتور يوسف إبراهيم الأكرف، النائب التنفيذي للرئيس لقطاع دعم الأعمال والموارد البشرية  في الهيئة ، ومحمد عبدالكريم الشامسي المدير التنفيذي بالوكالة سقيا الامارات، والمهندس/ محمد الشامسي نائب الرئيس الهندسة المدنية في الهيئة، وأحمد عبدالله مدير أول ادارة الاتصال الخارجي وبيدرو باندا مدير البحوث والتطوير بالهيئة، والمهندس/ سعود عزيز مدير اول المشاريع الخاصة.

وقد التقى الوفد أيضاً بنخبة من الشركات العالمية الرائدة في مجال السيارات الكهربائية، وتمت مناقشة أخر المستجدات  في هذا المجال .  وتبع الاجتماع تنظيم الملتقى مع نخبة من الشركات الامريكية، حيث تم بحث التنسيق في عدة مجالات منها المياه والطاقة الشمسية والمتجددة، واستكشاف طرق تعزيز التعاون بين الهيئة والشركات الأميركية في العديد من مشاريع الهيئة المقامة حالياً.

وقد جاء تنظيم الملتقى  تعزيزاً لمسيرة دبي نحو الاقتصاد الأخضر” ومنصة الشراكة الخضراء بين القطاعين العام والخاص، ومبادرات السوق الأخضر. وهدف الملتقى إلى مناقشة مستجدات شراكات القطاعين العام والخاص الخضراء في مجالات الاستهلاك المستدام والتنقل المستدام، الابتكار، والطاقة المتجددة، والمباني المستدامة، والبنية التحتية من خلال تأسيس منصة لهذا النوع من المشاريع الخضراء، وفتح الباب أمام المعنيين ذوي الصلة، بما في ذلك المدن ومزودي الحلول، والمرافق، والممولين، وتبادل أفضل الممارسات المبتكرة في مجال الاقتصاد الأخضر. كما هدف الحدث إلى تعريف ودعم فرص الشراكات الجديدة مع الشركات الأمريكية والجمعيات والهيئات الأكاديمية في مجال المياه والطاقة ومصادر الطاقة المتجددة، والتكنولوجيا الذكية والبيئة.

وفي كلمته خلال الملتقى، قال سعادة سعيد محمد الطاير: “انطلاقاً من رؤية سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي – رعاه الله، الرامية إلى تحويل دبي ودولة الإمارات العربية المتحدة الى مركز عالمي رائد في مجال الاقتصاد الأخضر والتنمية الخضراء، نجتمع هنا اليوم لنقدم لمحة عامة عن مبادرات حكومة دبي بتوجيهات قيادتنا الحكيمة لتنويع مصادر الطاقة وزيادة الإعتماد على مصادر الطاقة المتجددة. وبفضل استراتيجية دبي المتكاملة للطاقة 2030، سيتم تقليل الإعتماد على الغاز الطبيعي في مصادر الطاقة من 99 بالمائة حالياً الى 71 بالمائة في العام 2030. ولتحقيق ذلك، نحن نفتح الباب أمام القطاع الخاص الأميركي للمساهمة معنا في الوصول الى هذا الهدف من خلال مشاريع طاقة متجددة عالمية نطلقها في الإمارة”.

وأضاف سعادة الطاير: “يفتح هذا الحدث الباب أمام الشركات الأمريكية التي تعمل في قطاعات الصناعة والأعمال للمشاركة في النمو الاقتصادي في دبي، وتوفير أحدث التقنيات في مجالات الطاقة (النفط والغاز والفحم النظيف والطاقة المتجددة والطاقة الشمسية وتوليد الطاقة والشبكات الذكية، وكفاءة الطاقة وترشيد استهلاكها). وهنا أود الاشارة إلى أن الهيئة رصدت استثمارات بقيمة 16.4 مليار دولار في قطاع الطاقة والمياه في دبي على مدى السنوات الخمس القادمة، لتلبية الطلب المتزايد على الكهرباء والمياه في الإمارة. كما يبحث أيضاً فرص التعاون في قطاع المياه (بما في ذلك مشاريع مرافق تحلية ومعالجة المياه)، وقطاع البيئة (بما في ذلك إدارة النفايات، والأبنية الخضراء، إدارة انبعاثات الغازات الدفيئة، والحلول للحد منها)، بالإضافة إلى قطاع البحوث والتطوير”.

وشارك في الملتقى أيضاً مؤسسة سقيا الإمارات ممثلة بسعادة سعيد محمد الطاير العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي ورئيس مجلس أمناء مؤسسة سقيا الإمارات، والمهندس وليد علي سلمان النائب التنفيذي للرئيس لقطاع الاستراتيجية وتطوير الأعمال بهيئة كهرباء ومياه دبي، وعضو في مجلس الأمناء لمؤسسة سقيا الإمارات، بالإضافة إلى محمد الشامسي، المدير التنفيذي بالوكالة لمؤسسة سقيا الإمارات.

وقد بدأ الملتقى بكلمة لـ”ديفيد حمود”، رئيس غرفة التجارة الأمريكية العربية الوطنية، واشاد فيها بمبادرات ومشاريع الهيئة منوها بالفرص الاستثمارية الكبيرة.

وشارك اعضاء الوفد في المناقشات الخاصة بالمبادرات ومشاريع واستراتيجية المجلس الأعلى للطاقة بدبي وهيئة كهرباء ومياه دبي.  حيث تم التطرق لمشروع مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية، الذي يعد أكبر مشروع في موقع واحد على مستوى العالم ، وبطاقة انتاجية  ستصل إلى  3000 ميجاوات بحلول عام 2030، ومبادرات انتاج الطاقة الكهربائية عن طريق الألواح الكهروضوئية المثبتة على أسطح المنازل بالإضافة إلى جملة من المشاريع والمبادرات الأخرى.

كما قدم الدكتور يوسف الأكرف النائب التنفيذي للرئيس لقطاع دعم الأعمال والموارد البشرية عرضا تقديميا عن معرض تكنولوجيا المياه والطاقة والبيئة (ويتيكس) ، داعيا الشركات الاميركية للمشاركة في “ويتيكس 2016” في دبي، حيث لقيت دعوته صدى إيجابياً واستجابة واسعة لدى تلك الشركات.

واستعرض محمد الشامسي، المدير التنفيذي بالوكالة لمؤسسة سقيا الإمارات واقع مشروع مؤسسة سقيا الإمارات أمام الحضور من رجال الأعمال وممثلي الشركات الأميركية، داعيا الشركات الامريكية للمشاركة في جائزة محمد بن راشد العالمية للمياه والتي تقدر قيمتها بنحو مليون دولار امريكي.

وقد جرت اجتماعات جانبية ، عقب الملتقى، بين الوفد والشركات الاميركية، وقد أبدى الجانب الأميركي اهتمامه بالمشاركة في مشروعات الهيئة ولا سيما المتعلقة بالطاقة المتجددة، وتبادل الخبرات والمعلومات والتقنيات تعزيزاً للنمو المستدام في إمارة دبي.