أبوظبي – مينا هيرالد: انطلاقاً من حرصه على الاستماع جيداً إلى عملائه وتفهم احتياجاتهم والسعي دوماً لتلبية متطلباتهم، افتتح مؤخراً بنك أبوظبي التجاري مركز لمبيعات وخدمات “سيبملي لايف” في محطة ميترو برجمان، بهدف تعزيز تجربة مصرفية فريدة لعملاء “سيبملي لايف”. وقد جاء تصميم هذا المركز الجديد وطريقة توزيع المساحات الداخلية فيه ليطرح مفهوماً جديداً وتصوراً غير مسبوق على مستوى قطاع الخدمات المصرفية للأفراد في دولة الإمارات العربية المتحدة وليؤكد التزام البنك الدائم بمساعدة عملائه على تحقيق طموحاتهم.

وبهذه المناسبة، قال سوندر بارثاساراثي، رئيس دائرة تطوير الأعمال الجديدة في بنك أبوظبي التجاري: “حقق برنامج سيمبلي لايف نجاحاً كبيراً منذ إطلاقه مما حدى بنا إلى التوسع في تقديم هذه الخدمات المتميزة بناء على خبراتنا ونتائج الأبحاث التي أجريناها وآراء العملاء التي حصلنا عليها والتي تؤكد جميعها أن عملائنا يعتمدون علينا بشكل كبير في تحقيق تطلعاتهم لما تتميز به خدمات سيمبلي لايف من سهولة وبساطة وسرعة الاجراءات.”

ويوفر هذا المركز الجديد آلية متطورة لتبسيط الإجراءات وتقليل الحاجة الى المعاملات الورقية لتجنيب العملاء فترات الانتظار الطويلة والحصول على المنتجات المالية التي يحتاجونها. ويعتمد تصميم هذا المركز على فكرة المساحات المفتوحة التي تقدم مجموعة متكاملة من الخدمات والمنتجات التي يستطيع العملاء إنهاء كافة الاجراءات المتعلقة بها من خلال شاشات تفاعلية حديثة تمكنهم من الاطلاع على المعلومات المتعلقة بالمنتجات المالية والخدمات المصرفية التي يقدمها بنك أبوظبي التجاري بالإضافة الى مساحات مخصصة كقاعات اجتماعات يمكن للعملاء الالتقاء والتشاور مع مسؤولي خدمات العملاء في بيئة مريحة.

توفر سيمبلي لايف قروضاً شخصية بمبالغ تصل إلى 200,000 درهم دون تحويل الراتب بفترة سداد تصل الى 48 شهراً، و750,000 درهم للعملاء الذين يحولون رواتبهم إلى حساباتهم لدى البنك بينما تصل القروض لأصحاب المشاريع إلى 1,500,000 درهم كما تقدم سيمبلي لايف تمويلاً للسيارات بنسبة 80% من قيمة السيارة بمبالغ تصل إلى مليون درهم وبفترات سداد تمتد لغاية 60 شهراً.

واختتم حديثه قائلاً: “نحن نحرص في بنك أبوظبي التجاري على أن يشكل تلبية الاحتياجات المالية أحد أوجه التكافل الاجتماعي الحقيقي وذلك من خلال أخذ البعد الانساني بعين الاعتبار عند طرح منتجاتنا وخدماتنا لمساعدة عملائنا على تحقيق طموحاتهم.”