دبي – مينا هيرالد: اغتنمت كبريات الشركات التايوانية المتخصصة بقطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات فرصة مشاركتها في معرض “أسبوع جيتكس للتقنية 2015” لاستعراض منتجاتها الجديدة على مستوى العالم.

وخلال مؤتمر صحفي انعقد على هامش المعرض، كشف كبار ممثلي شركات “أسوس” و”كيو إن إيه بي” و”إنجينيوس” و”هاي تي” و”بلانيت تكنولوجي” النقاب عن أحدث منتجاتها، إلى جانب العديد من قادة قطاع التكنولوجيا مثل شركات “دراي تك” و”إتش تي سي” و”زيكسيل”. ويقام المعرض بين 18 – 22 أكتوبر 2015 في “مركز دبي التجاري العالمي”.

وتشير المعلومات الصادرة مؤخراً عن “جمعيّة الحاسوب” في تايوان إلى أن حجم الصادرات التايوانية من الإلكترونيات ومنتجات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات سجل نمواً ملموساً بنسبة 14.56% سنوياً ليبلغ 415 مليار درهم إماراتي في عام 2014، الأمر الذي يؤكد تنامي حضور العلامات التجارية التايوانية عالمياً. وتساهم الشركات التايوانية بنحو ثلاثة أرباع الإنتاج العالمي من أجهزة الكمبيوتر، ونصف إنتاج العالم من شاشات الكريستال السائل LCD، وأيضاً خمس إنتاج الهواتف المحمولة وربع إنتاج أشباه الموصلات على مستوى العالم.

وتندرج هذه المشاركة ضمن إطار مساعي تايوان لتوطيد أواصر التعاون في هذا المضمار مع دولة الإمارات العربية المتحدة. وتطمح تايوان إلى الاستفادة من شعار المعرض “الإنترنت: مستقبل كل شيء” لدعم مبتكريها الواعدين ممن يحظون بمكانة مرموقة في السوق العالمية بفضل منتجاتهم التكنولوجيّة فائقة التطوّر.

وبهذه المناسبة، قال تشاي بيرنغ تشانغ، مدير “مركز تايوان التجاري” في دبي: “تعد دولة الإمارات العربية المتحدة الوجهة الأكثر استقطاباً للعلامات التايوانية الرائدة بمجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات؛ ويشكل معرض ’جيتكس 2015‘ منصة مهمة جداً لاستعراض أحدث منتجاتنا وتقنياتنا المتطورة. واستناداً إلى حضورها القوي بين مصنعي المعدات الأصلية، تعمل الشركات التايوانية اليوم على تطوير مجالات الابتكار والتصميم والهوية المؤسسية بهدف توسيع حصتها ضمن حلقات سلسلة القيمة وتعزيز قدرتها التنافسية على مستوى العالم”.

وتقدّم شركة “هاي تي” منتجاتها من الطابعات اللاسلكية والمدمجة وكبيرة الحجم، فيما تستعرض شركة “بلانيت تكنولوجي” معدات “الأتمتة المنزلية عبر السحابة الذكية”، فضلاً عن حلول “الاتصالات عبر بروتوكول الإنترنت” والتكنولوجيا بعيد المدى لتزويد الطاقة عبر الإيثرنت PoE/ خدمة الضغط والتحدث عبر الهاتف الخلوي PoC. كما تسلط شركة “كيو إن إيه بي” الضوء على منتجاتها الرئيسيّة لأنظمة “التخزين المرتبط بالشبكات” وأجهزة تسجيل كاميرات المراقبة عبر الشبكات. وتستعرض أيضاً شركة “إنجينيوس” مجموعة من أحدث أجهزة نقاط الوصول، والمحولات، والبوابات اللاسلكية.

ويشارك في معرض “جيتكس 2015” جميع العلامات التايوانية الحاصلة على وسام “الامتياز التايواني”، وهو أعلى وسام يتم منحه إلى المنتجات التايوانية الرائدة التي تمزج بين الابتكار والقيمة الفريدة. ويبرهن ذلك على تحقيق تايوان لأفضل مستويات الجودة العالمية في مجال ابتكار وتصميم وتصنيع المنتجات، وهو هدف تسعى الشركات التايوانية دوماً إلى تحقيقه للحفاظ على قدرتها التنافسية في الأسواق العالمية.

بدوره قال إيثان لينغ، مدير المنتجات الإقليمي في شركة “أسوس” بمنطقة الشرق الأوسط: “تسلط ’أسوس الشرق الأوسط‘ الضوء خلال مشاركتها في معرض ’جيتكس 2015‘ على مجموعة واسعة من منتجاتها المبتكرة بما فيها الجهازين اللوحيين Zenpad UX 305 وZenpad S 8.0، وكمبيوتر الألعاب المكتبي PC G20، فضلاً عن استعراض هاتفها الذكي المرتقب Zenfone 2. وفيما يسجل قطاع الأجهزة اللوحية وأجهزة الألعاب نمواً ملموساً على أساس سنوي، تشكل منطقة الشرق الأوسط إحدى أهم الأسواق الرئيسيّة لشركة ’أسوس‘؛ كما يمثل هذا المعرض منصة فريدة تتيح للمستهلكين تجربة وشراء المنتجات مباشرة من مصنعيها.

ووفقاً للمعلومات الصادرة عن “معهد ماكينزي العالمي”، من المتوقع أن تصل قيمة الإمكانات التكنولوجية والخدمات المرتبطة بمفهوم “إنترنت الأشياء” إلى أكثر من 11 تريليون دولار أمريكي سنوياً بحلول عام 2025؛ في حين أشارت التقارير الصادرة عن مؤسسة “تريند فورس” إلى أن شركة “جوجل” قررت إنشاء مركز جديد للبحوث والتطوير بمجال “إنترنت الأشياء” في تايوان سيكون الأول من نوعه خارج الولايات المتحدة. ومن المرجّح أن تكون شركات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات التايوانيّة ضمن أوائل الشركاء الخارجيين لـ “جوجل” بمجال تطوير تقنيات “إنترنت الأشياء”، وذلك نظراً للإمكانات التي تمتلكها تلك الشركات على صعيد القدرات البحثية المتعلقة بالمكوّنات المختلفة، ونظم التجميع والتجمّعات الصناعية سريعة الاستجابة”.

بدوره قال يوهان وانج، المدير العام الإقليمي لشركة “إنجينيوس إنترناشيونال” المتخصصة بحلول الشبكات: “تتمتع ’إنجينيوس‘ بحضور دولي واسع، وتبدي التزاماً راسخاً تجاه السوق المحليّة. وقد تم تأسيس المكتب الإقليمي للشركة في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا عام 1994، وهي تمتلك مرافق للمبيعات والتسويق والتخزين ضمن ’المنطقة الحرة بجبل علي” لخدمة الشركاء والعملاء في المنطقة. ويشكل ’جيتكس‘، الذي يعد ثالث أكبر حدث من نوعه لقطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، منصة فريدة تمكّن ’إنجينيوس‘ من إطلاق واستعراض أحدث حلولها اللاسلكية ومنتجاتها المتعلقة بالشبكات، خاصة وأن الإنترنت وخدمات الشبكة اللاسلكية ’واي فاي‘ باتت تعد من الجوانب الأساسية والضرورية للشركات والأفراد على حد سواء. وندرك أن سوق منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا تمتلك إمكانات محددة وواعدة، وثمة مجال واسع لتحسين وتوسيع إمكانات الشبكات، كما نثق بقدرة هذه السوق على مواكبة وتطبيق أحدث التقنيات المتطورة”.

من جانبه، قال كينت كانغ، مدير هندسة المنتجات في شركة “بلانت تكنولوجي”: “نستعرض خلال ’جيتكس 2015‘ مجموعة واسعة من منتجات الشبكات المتكاملة القائمة على بروتوكول الإنترنت، فضلاً عن الحلول الأخرى مثل نقاط الوصول اللاسلكي الخارجية ثنائية النطاق، وسلسلة جديدة من المحولات الصناعية من نوع Flat، والتكنولوجيا بعيدة المدى لتزويد الطاقة عبر الإيثرنت PoE (بقدرة 60 واط(، والحل الشامل للأتمتة المنزلية، ونوفر ذلك كله مع إمكانية إجراء الاختبار والاستخدام التجريبي. ومن خلال تعريف الزوار بالحلول الرائدة لشركة ’بلانت‘، فإننا نطمح إلى إرساء تعاون مثمر مع مزيد من الشركات في الشرق الأوسط والمناطق المجاورة”.

وأردف تشانغ: “يشكل معرض ’جيتكس 2015‘ منصة رئيسية تتيح لتايوان الاستفادة من الفرص العالمية المتاحة وتحقيق الازدهار ولاسيما في عصر ’إنترنت الأشياء‘. ونطمح من خلال هذه المشاركة إلى تعزيز المكانة العالمية المرموقة لعلاماتنا التجارية الرائدة بمجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، والتي تقدم أفضل المنتجات من حيث التكنولوجيا والتصميم والابتكار ضمن حزمة واحدة متكاملة. كما يسهم المعرض في توطيد أواصر التعاون بين مختلف شركاء القطاع، والارتقاء بالأعمال إلى مستويات جديدة على الصعيد العالمي”.

ويمكن لزوار “جيتكس 2015” الاطلاع على أحدث منتجات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات التايوانية ضمن الجناح رقم (SR-I1) في قاعة “الشيخ راشد” ضمن “مركز دبي التجاري العالمي”.