أبوظبي – مينا هيرالد: زار صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله” جناح حكومة أبوظبي الالكترونية واطلع على أبرز الحلول المبتكرة. كما قام صاحب السمو أيضاً بتجربة منصة “خدمات أبوظبي” للأجهزة الذكية والتي تم اطلاقه اليوم.

وقد أطلق معالي الدكتور مغير خميس الخييلي، عضو المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي – رئيس هيئة الصحة أبوظبي، وسعادة راشـد لاحج المنصـوري، المدير العام لـ”مركز أبوظبي للأنظمة الإلكترونية والمعلومات اليوم باطلاق منصة “خدمات أبوظبي” الذكية التي تتيح الوصول من خلال الأجهزة المحمولة إلى أكثر من 1100 خدمةً حكوميةً عبر للخدمات الذكية. وتهدف هذه الخطوة إلى تعزيز تكامل الخدمات الحكوميّة في العاصمة أبوظبي عبر آليات عالمية المستوى لتفعيل مشاركة المتعاملين.

وجاء إطلاق المنصة خلال عرض تجريبي تفاعلي تلاه مؤتمر صحفي عقده سعادة راشـد لاحج المنصـوري ؛ وذلك على هامش معرض “أسبوع جيتكس للتقنية 2015” الذي تستعرض خلاله 24 جهة حكومية في أبوظبي أحدث ابتكاراتها بمجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والحلول الذكية أمام الزوار من أنحاء العالم.

كما قام معالي الدكتور مغير خميس الخييلي برفقة سعادة راشـد لاحج المنصـوري بجولة لجناح حكومة أبوظبي الالكترونية للاطلاع على مختلف الحلول الرائدة التي توصلت اليها الجهات الحكومية المشاركة في العاصمة الاماراتية والتي يتم عرضها حالياً في جايتكس 2015.

وبعد عرض تجريبي مباشر للبوابة الجديدة، قال سعادة راشـد لاحج المنصـوري، المدير العام لـ”مركز أبوظبي للأنظمة الإلكترونية والمعلومات”: “تسعى ’حكومة أبوظبي الإلكترونية‘ دوماً إلى تقديم خدمات مبتكرة وعالمية المستوى توفر الفائدة لجميع المستخدمين النهائيين من خلال استراتيجية التحول الرقمي وتوفير حلول ذكية يسهل الوصول إليها. ويشكل إطلاق منصة ’خـدمات أبوظبي‘ خطـوة رئيسية لتحقيق هـذا الهدف، خصوصاً وأنها تشكل بوابة إلكترونية شاملة عبر الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية”.

وأضاف المنصوري: “تدعم هذه المنصة جهودنا الرامية إلى تعزيز التكامل ضمن مختلف الإدارات ومجالات الأعمال الحكومية من خلال توفير نقطة وصول واحدة لجميع العمليات والإجراءات المرتبطة بالحكومة، الأمر الذي يسهم بتوفير الوقت والجهد، وتعزيز مستويات الإنتاجية للشركات، وإثراء المعيشة اليومية للسكان”.

وأشار المنصوري إلى أن التكامل الحكومي من خلال التعاون الوثيق وحفز الابتكار وتوطيد الشراكات بين الهيئات الحكومية يعتبر من المقومات الرئيسية لتحقيق “رؤية أبوظبي 2030”. وأكد أيضاً أن جميع الأطراف ستواصل إيجاد طرق جديدة ومبتكرة لتفعيل مشاركة الجمهور والهيئات المختلفة في ترسيخ مكانة العاصمة أبوظبي كوجهة عصرية رائدة لمزاولة الأعمال والارتقاء بقطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات.

وتشتمل المزايا الرئيسية لبوابة “خدمات أبوظبي” – التي يتم تصنيفها وفقاً لموضوعات الخدمة والقطاعات ذات الصلة – على تصاميم ومعايير خاصة تقوم على أساس احتياجات المتعاملين من الأفراد والشركات؛ وتهدف إلى تعزيز مستويات رضاهم، وتقديم الدعم اللوجستي والتقني من جانب الهيئات الحكومية المعنية، وتوفير معلومات سريعة وسهلة الاستخدام حول جميع جوانب الخدمات.

وتتضمن القطاعات الرئيسية التي تغطيها منصة “خدمات أبوظبي” كلاً من الرعاية الصحية، والتعليم، والهجرة، والإقامة، وشؤون الأسرة، والإسكان والممتلكات العقارية، والثقافة والترفيه، والسياحة، والنقل، والمسائل المرورية، والبيئة، والشؤون القانونية، والتوظيف، والسلامة العامة، وغيرها الكثير. ويشار إلى أن المنصة متاحة عبر متجر “جوجل بلاي” وابل ستور وبوابة حكومة أبوظبي الالكترونية.