دبي – مينا هيرالد: أعلنت ’فوركس تايم‘، الشركة العالمية المتخصصة في خدمات التداول الإلكتروني والحائزة على العديد من الجوائز، عن إطلاق برنامج استثماري تمتلك ملكيته الفكرية – وهو عبارة عن خدمة تداول جديدة رائدة تضاف إلى جملة ابتكاراتها في القطاع، لترتقي بمفهوم نسخ الصفقات وإجراء صفقات التداول الاجتماعي إلى المستوى التالي. ويمكن للمستثمرين ومديري الاستثمارات الآن الاستفادة من هذا البرنامج الجديد للوصول إلى حلول استثمارية متقدمة تتسم ببساطتها ومرونتها وأمانها.

وعكف فريق ’فوركس تايم‘ ذي الكفاءة العالية في مجال الأبحاث والتطوير، على تطوير البرنامج الاستثماري بعد خوض أبحاث حثيثة حول المنتجات والخدمات التي يود التجار الحصول عليها في السوق، ودراسة احتياجاتهم الخاصة بالتداول، والاطلاع على آرائهم حول خدمات نسخ الصفقات وإجراء صفقات التداول الاجتماعي، وآلية تطوير مثل هذه الخدمات بناء على ذلك. وتمتاز النتائج النهائية بكونها متقدمة وتتيح حلاً استثمارياً بمستوى تقني رفيع يلبي احتياجات التداول لكل من المستثمرين والمديرين، ويمنحهم أداة قوية تسهم في تعزيز إمكاناتهم الخاصة بالكسب.

ويغني البرنامج عن ضرورة امتلاك خبرة تداول سابقة للتحول إلى مستثمر، مما يمنح الأشخاص الذين يفتقرون للوقت والمهارات الكافية قدرة على دخول الأسواق العالمية بكل بساطة وسهولة لاختيار واتباع الاستراتيجية كما لو أنهم مديرون ذوي خبرة وذلك استناداً إلى تصنيفات في الوقت الحقيقي. وفور اختيارها، يتم نسخ صفقات المديرين تلقائياً على حساب المستثمر. وتتجلى السمة المميزة لهذا البرنامج في منح المستثمرين القدرة الكاملة على مراقبة حساباتهم، واختيار وإلغاء اختيار المدير وحجم الاستثمار للوصول بكل سهولة إلى المراقبة والقدرة الفورية على إيداع وسحب الأموال.

ويعتبر برنامج الاستثمار مفتوحاً للمستثمرين من كافة المستويات، ومديري الاستثمار الدائمين والمتداولين ذوي الخبرة والمستعدين للتحول إلى مديرين. ويتسم البرنامج بشفافيته، ولا توجد أي رسوم مخفية فيما عدا النسبة البسيطة المتفق عليها مسبقاً، والتي يدفعها المستثمر للمدير في حال تحقيق الربح.

وبهذه المناسبة، قال جميل أحمد، نائب رئيس قسم التطوير المؤسسي لدى ’فوركس تايم‘: “أصغينا جيداً للآراء التي قدمها عملاؤنا، وعملنا بجهد لجلب منتج مبتكر وجديد إلى السوق. وخضع البرنامج لاختبار تجريبي في الفترة بين مايو وحتى سبتمبر 2015، ولاقى ردود أفعال إيجابية للغاية من قبل المستثمرين؛ ونحن مسرورون للإعلان أخيراً عن إطلاق برنامج الاستثمار. وتعتبر الشفافية بمثابة عنصر أساسي في البرنامج، وحرصنا على تحفيز المديرين لتحسين أدائهم والحصول على مكانة مرموقة في صدارة التصنيفات وفي الوقت الحقيقي. ويمكن للمستثمرين إجراء التقييم بسهولة تلائم رغبتهم في المخاطرة واحتياجات التداول الخاصة بهم عبر مراجعة إحصائيات مفصلة للأداء”.