دبي – مينا هيرالد: أعلنت شركة “نتورك إنترناشيونال”، المزوّد الرائد والمستقل لحلول الدفع الإلكتروني في منطقة الشرق الأوسط، اليوم عن إطلاق بوابة الدفع الإلكترونية المتطورة “نتورك أونلاين” (NeO) التي يُتوقّع لها أن تُعطي دفعة كبيرة لسوق التجارة الإلكترونية في دولة الإمارات العربية المتحدة. وتُعتبر بوابة (NeO) أول بوابة دفع ذكية يتم إطلاقها في الدولة، وصُمّمت لتناسب احتياجات التجار في الشرق الأوسط.

وتتيح بوابة (NeO) للتجار قبول الدفعات الإلكترونية عبر الانترنت وبواسطة أجهزة الموبايل، باستخدام بطاقات “فيزا”، “ماستركارد” و”أميكس” و”داينزر” و”ديسكفر” و”ميركوري” مقابل البضائع والخدمات. وتُزوّد (NeO) التجار بإمكانية منع حدوث خسائر الاحتيال الإلكتروني، وإزالة الاحتكاك من عملية الشراء عبر ميزة “الشراء بنقرة واحدة” بما يرفع من نسب المبيعات عبر الشبكة. وبوجود ما يزيد على 100 تاجر حالياً عبر شبكتها، تُقدّم “نتورك إنترناشيونال” هذه المنصّة العالمية للدفع مع الفوائد المرتبطة بها للشركات الأخرى الموجودة على الانترنت في جميع أرجاء الإمارات.

وفي هذا الشأن قال بايراف تريفيدي، الرئيس التنفيذي لشركة “نتورك إنترناشيونال”: “أصبحت خدمات التجارة الإلكترونية عالية الكفاءة المقدّمة من’نتورك انترناشيونال ‘مُحفّزاً رئيسياً في مجال خدمات الدفع الإلكتروني عبر الانترنت في الإمارات، ويُتوقّع لبوابة (NeO) أن تكون أكثر حلول الحسابات التجارية تطوّراً، من خلال تقديمها فوائد كبيرة للتجار المتعاملين عبر الانترنت في المنطقة”.

وتُعدّ “نتورك إنترناشيونال” أكبر مزوّدي حلول الدفع الإلكتروني في الإمارات العربية المتحدة، حيث زادت قيمة معاملاتها التجارية عبر الإنترنت على 20 مليار درهم عام 2014. وقامت الشركة بتطوير بوابة NeO تلبية لاحتياجات التجار في منطقة الشرق الأوسط. وتُشير دراسة أجرتها الشركة تحت عنوان “استطلاع الابتكار في حلول الدفع بدول مجلس التعاون الخليجي لعام 2014” العام الماضي إلى مجموعة من العوامل الرئيسية التي تساهم في نمو التجارة الإلكترونية في المنطقة شملت تأمين قدر أكبر من الأمن والحماية للتعاملات، والسهولة في إنجازها.

وأضاف تريفيدي: “نظراً للانتشار الواسع لشبكة الإنترنت، والعدد الكبير للمستخدمين لها بشكل دائم عبر مجموعة متنوعة من الأجهزة، وكذلك لتحول السوق إلى اقتصاد واسع يوجّهه المستهلك، نتوقع أن تلامس قيمة مدفوعات التجارة الإلكترونية في الإمارات مبلغ 10 مليارات دولار بحلول عام 2018”.

وكشفت الدراسة أيضاً أن الأمن هو الهاجس الأول للمستهلكين في الشرق الأوسط. لذلك يستفيد التجار الذين يقبلون الدفع عبر بوابة (NeO) من أحدث بروتوكولات الأمن الرائدة في هذا القطاع، ومن وسائل رصد الاحتيال عبر الشبكة. كما تُوفّر المنصّة مستوى إضافياً من أمن المعلومات يجعل بيانات بطاقة الدفع غير ذات فائدة للقراصنة عبر استبدال البيانات السرّية للمستخدمين بمعرّف فريد لا يمكن كشفه رياضياً.

وبدوره قال ديفيد ماونتين، الرئيس التنفيذي التجاري في “نتورك إنترناشيونال”: “تبلغ نسبة المتسوقين عبر الإنترنت 34% من إجمالي سكان دولة الإمارات البالغ عددهم 8.4 مليون شخص، في حين أن التجارة الإلكترونية لا تبلغ سوى 2.5% من إجمالي إنفاق المستهلكين. وقد أعطت الخوارزميات التي نستخدمها لكشف الاحتيال، والترميز، والتحقّق، راحة البال للتجار والمستهلكين، كما وفّرت ميزة ’الشراء بنقرة واحدة ‘تجربة سهلة وسريعة لهم”.