دبي – مينا هيرالد: أعلنت مجموعة كيان مؤخرا عن قيامها باعادة تنظيم وتشكيل لجميع خدماتها و شركاتها الفرعية بما فيها: شركة كيان للتطوير العقاري، كيان هومز، كيان لإدارة المجمعات، كيان للضيافة، و كيان لإدارة الأصول و هيكلتها تحت مظلة مجموعة كيان التي ستكون بمثابة الشركة الام لجميع الخدمات التي تقدمها المجموعة.

والجدير بالذكر أنّ عملية إعادة التنظيم هذه تعكس الاستراتيجية الثلاثية الأبعاد للمجموعة المتمحورة حول القناعات التالية التي تشكّل جوهر هويّة الشركة:  

  • القناعة بأنّ كيان منافس بارز في طليعة مجال الابتكار العقاري من خلال تصاميم مشاريعها وهندستها، فضلًا عن طموحها لإيجاد بيئات معيشية تحسّن مستويات المعيشة عبر تزويد العملاء بقيمة إضافية  في كلّ مجمّع مبنيّ وفقًا لمخطّط رئيسي.
  • القناعة بأنّ الثقة تُكتسب من خلال الأداء، وبأنّ من حقّ عملاء المجموعة محاسبتها في حال إخلالها بالوعود المتعلّقة بمواعيد إنجاز المشاريع، ونوعيّة التركيبات وتجهيزات البناء، وخدمة ما بعد البيع.
  • القناعة بأنّ مفهوم “الخدمة” يكمن في صميم العلاقات الإيجابية المستدامة والمثمرة.                

و أشارالسيد أحمد الحاطي رئيس مجلس إدارة مجموعة كيان الى أن الهدف الرئيسي من عملية إعادة الهيكلة هو التنظيم والشفافية و إنشاء محفظة شركات أكثر فعالية من شأنها تلبية الطلب على الخدمات التي تتخصص بها لاسيما مع وجود عدد كبير من المشاريع و الخدمات المختلفة التي تديرها الشركة. و علق قائلا: “نحن في مجموعة كيان نكرّس أنفسنا لتسليم مشاريع عالية الجودة إلى عملائنا الكرام، وقد ساعدنا هذا النهج على تحقيق النجاح في الإمارات العربية المتّحدة، والمملكة العربية السعودية على مدى السنوات العشرة الأخيرة بالتوفيق من الله. و لا بدّ لي من الإشارة إلى أنّ ميزتنا الأساسيّة تتمثّل في فريق عملنا الذي لولا دعمه الثابت، وطموحه وتفانيه، ما كانت مجموعة كيان لتبلغ هذه المستويات من النجاح”.

كما تأتي هذه الخطوة تمهيدا لتطلعات الشركة للنمو و الاستثمار في مشاريع جديدة في بلدان مختلفة. و أخيرا تجدر الإشارة إلى أن أنّ مجموعة كيان سلّمت مشاريع عقارية بقيمة تزيد على 3 مليار ريال سعودي على مدى العقد الأخير،  كما أنها تعمل حاليًا على تنفيذ مشاريع بقيمة تبلغ 3 مليار ريال سعودي في دبي و الرياض.

يعود تأسيس مجموعة كيان إلى العام 2004، وهي مجموعة رائدة عالميًا في مجال التطوير العقاري والاستثمارات العقارية،  يتوزّع عمل المجموعة على شبكة واسعة من المكاتب في المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة. أمّا قاعدة عملائها المتنامية  فتضمّ أكثر من ألفي عميل من كافة أنحاء العالم. كما تشتمل محفظة عقاراتها على عدد من المشاريع العقارية الرائدة، أبرزها أبراج سيلفرين، كيان كنتارا، مشروع الجواهر، درة باي، برج كيان، ومركز كيان للأعمال القائمة جميعها في دولة الإمارات العربية المتحدة، بالإضافة إلى ليالي كومباوند، CMC وسمايا في المملكة العربية السعودية، وأراضي برمانا في لبنان. وقد دخل مشروع المجموعة العقاري المرموق، برج كيان، رسميًا موسوعة غينيس العالمية لعام 2015، كأعلى برج ملتوٍ في العالم، بطول 307 أمتار، ليصبح بذلك واحدًا من أهمّ المعالم المعمارية في منطقة الخليج.