دبي – مينا هيرالد: بالتزامن مع تنامي الثروات على امتداد المنطقة، تشير الدراسات إلى قدرة ورغبة السياح الخليجيين دفع مبالغ أكثر من غيرهم لقضاء تجارب إقامة وترفيه فاخرة في الخارج.

وتوقعت دراسة صادرة عن مركز استقصاء المعلومات الخاصة بالسياحة والسفر خلال العام 2014 أن يصل معدل إنفاق المسافرين الخليجيين في الخارج 100 مليار دولار بحلول العام 2018، مرتفعاً عن 65 مليار دولار حققها في العام 2013، وذلك في ظل تنامي رغبة سكان المنطقة في السفر إلى الخارج. كما أظهرت النتائج التي أعلن عنها خلال فعاليات معرض سوق السفر العربي أن السياح الخليجيين ينفقون أكثر من المعدل بـ 260 بالمائة على أسعار الرحلات الجوية، حيث يختار ما بين 40 و60 بالمائة منهم درجة رجال الأعمال، وينفقون بدرجة مدهشة أكثر من المعدل بـ 430 بالمائة على وجهات الإقامة مقارنةً بمعدل الإنفاق العالمي، ما يسلط الضوء على تنامي الطلب على وجهات الإقامة الفاخرة خلال العطلات بين المواطنين الخليجيين.

في هذا السياق قال روي ريس، المدير العام لفندق سانت ريجيس اسطنبول، الذي فتح أبوابه مؤخراً خلال شهر مارس من هذا العام: “اعتاد المواطنون الخليجيون، إلى جانب عدد كبير من المقيمين في دول الخليج، على مستويات عالية من الرفاهية في جميع أنحاء المنطقة، وهم على استعداد لإنفاق أكثر من المعدلات العالمية للحفاظ على هذا المستوى من نمط الحياة خلال عطلاتهم”.

وأضاف السيد روي ريس قائلاً: “نظراً للمكانة المميزة التي تحظى بها اسطنبول كوجهة سياحية أولى للسياح الخليجيين، فإن فندق سانت ريجيس اسطنبول يتمتع بمكانة فريدة من نوعها تتيح له إمكانية تقديم المستوى ذاته من الرفاهية والخدمات التي لا تضاهى للسياح الخليجيين في اسطنبول، والتي تتطلع هذه الشريحة من السياح للتمتع بها لدى فنادق ومنتجعات سانت ريجيس العالمية. أما التزامنا الكبير بتوفير تجربة لا تنسى لنزلائنا المتميزين من دول الخليج فإنه يكمن في أدق التفاصيل التي تحيط بغرفنا الفاخرة، بالإضافة إلى عروض مطبخنا الشهية والمختارة بكل عناية”.

واستناداً لما أفاد به هذا المسؤول الكبير في قطاع الخدمات الفندقية الرائدة والفاخرة، يتحلى المسافرون الخليجيون بمتطلبات فريدة من نوعها عند السفر إلى الخارج، فعادةً ما يسافر الضيوف الخليجيون مع عائلاتهم، فهم بحاجة إلى رحلات وخدمات تسجيل الدخول على درجة عالية من الهدوء والراحة، وإلى خيارات متنوعة لتناول الطعام في وقت متأخر، وإلى خدمات الضيافة الشخصية، وسهولة الوصول إلى مراكز التسوق الراقية، وتجارب السبا الساحرة.

ولتلبية متطلبات الضيوف الخليجيين الكبيرة في نوعية الإقامة الفاخرة، فإن كل غرفة من غرف فندق سانت ريجيس اسطنبول تعكس أسلوباً يتسم بالأناقة الخالدة والراحة العصرية، فهي تحتوي على منحوتات ولوحات أصلية من مجموعة ديمسا الفنية. بالإضافة إلى أن جميع غرف وأجنحة النزلاء مفروشة بعلامة سانت ريجيس الفارقة في عالم الراحة والاسترخاء، سرير سانت ريجيس، المغطاة بأفخم أنواع البياضات المصنعة من خيوط الكتان 300 عالية الجودة، و وسائد فاكو المريحة.

ولتلبية عشق الضيوف الخليجيون للخصوصية، فإن حمامات مرمرة الرخامية الواسعة، وأحواض الاستحمام الفسيحة، ودش الاستحمام الغزير، ومنتجات شركة ريميديه الفاخرة بعد الاستحمام، تتيح للجميع خوض تجربة بث روح الشباب من جديد ضمن إطار من الخصوصية المطلقة في غرف الضيوف. وبإمكان الضيوف الخوض والانغماس في تجربة العلاج الممتعة في سبا إيريديوم، وذلك ضمن غرف الحمامات المصممة وفق الأصول والطابع التقليدي، وغرف الساونا المنفصلة ما بين ذكور وإناث، وغرف البخار، ونوافير الجليد التي تجدد بهجة الحياة والشباب.

كما يقدم فندق سانت ريجيس اسطنبول خدمة الخادم الشخصي التي تتسم بها هذه العلامة الفندقية، وذلك لضمان تلقي الضيوف الخليجيين لأقصى درجات خدمة العملاء. فمن دواعي سرور القائمين على خدمة الخادم الشخصي في الفندق مساعدة الضيوف بأي شيء، بدءاً من خدمة ضغط الثياب المجانية، وصولاً إلى تسليم وتعبئة الأمتعة.

وعلى مر فصول السنة الأربعة المتميزة والممتعة، يقع فندق سانت ريجيس اسطنبول على مقربة من بعض وجهات التسوق الفاخرة والرائدة في مدينة اسطنبول، وذلك لتلبية متطلبات الضيوف الخليجيون بالحصول على تجارب تسوق عالمية وراقية.

للمزيد من المعلومات حول فندق سانت ريجيس اسطنبول، يرجى زيارة الرباط: http://www.stregis.com/istanbul.