دبي – مينا هيرالد: افتتح اليوم سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي، وزير المالية، دورة العام 2015 لكل من ’معرض جلفود لصناعة الاغذية‘، و’مهرجان المأكولات المتخصصة‘، و’معرض الشرق الأوسط للحلويات والوجبات الخفيفة‘، و’معرض المأكولات البحرية‘ (سيفكس). ويستضيف ’مركز دبي التجاري العالمي‘ هذه المعارض المستمرة لغاية يوم الخميس 29 أكتوبر 2015.

وانضم إلى سمو الشيخ حمدان خلال حفل الافتتاح، سعادة هلال سعيد المري، مدير عام دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي ومدير عام سلطة مركز دبي التجاري العالمي بمشاركة العديد من أهم رؤساء الأعمال في دولة الإمارات العربية المتحدة، فضلاً عن باقة من أهم الشخصيات.

ويجمع “جلفود لصناعة الأغذية، الذي يعتبر المعرض الأكبر والأشد تأثيراً في مجالات التصنيع والتعبئة والتغليف للأغذية والمشروبات، ما يزيد على 1,500 من الموردين العالميين من أكثر من 56 بلداً تحت مظلة واحدة في دبي. ومع اعتماد أكثر من 30 ألف زائر من منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا وجنوب آسيا على المعرض غي الحصول على المكونات والمعدات والآلات الصناعية وأحدث التقنيات وخدمات سلاسل التوريد، فإن الفرص التجارية متاحة أمام كثير من الشركات العالمية والإقليمية الساعية إلى إبرام علاقات للحصول على التراخيص ومنحها وبناء مشاريع مشتركة في عدد من بلدان المنطقة.

وبهذه المناسبة، قالت تريكسي لوه ميرماند، نائب الرئيس الأول لدى ’مركز دبي التجاري العالمي: “ما من شك في أن هذه المنطقة تعتبر واحدة من أنشط المناطق وأغناها بالفرص التجارية المتاحة أمام قطاع الأغذية والمشروبات، وهو ما يتجلى بالاهتمام العالمي الذي يستقطبه “جلفود لصناعة الأغذية”، كما أن أحدث الابتكارات والمنتجات والتقنيات والخدمات التي تعرض هنا هذا العام يمكن أن تساهم في إحداث الفرق لدى الشركات الإقليمية الساعية إلى التوسع، وكسب مزيد من الحصص السوقية وتقديم أداء أفضل في الإنتاج”.

مع أكثر من 31 جناحاً وطنياً تمثل شركات تعمل عبر مجموعة واسعة من المجالات في قطاع التصنيع والخدمات الغذائية، ستعرض دول من بينها ألمانيا والنمسا والصين ومصر وفرنسا وإيران وتايوان وبريطانيا والولايات المتحدة الأمريكية، مجموعة متنوعة من المكونات الخام والسلع والمنتجات التقنية، إلى جانب أحدث آلات التصنيع المتاحة عالمياً والخاصة بإنجاز وظائف معينة.

وتقام على هامش “جلفود لصناعة الأغذية” برنامج مؤتمرات يمتد لثلاثة أيام، ويشتمل على ندوات معرفية تثقيفية تتسم بالواقعية والريادة التخصصية، يُتوقع أن يشارك بها أكثر من 1,200 موفد. وتضم هذه المؤتمرات مؤتمر “الجيل القادم من عمليات التصنيع”، ومؤتمر لوجستيات الأغذية، ومؤتمر الابتكار في قطاع الأغذية والمشروبات.

واستقطبت معارض الأغذية الثلاثة التي ينظمها ’مركز دبي التجاري العالمي‘ بالتوازي مع ’معرض جلفود لصناعة الاغذية‘ ما يقارب من 600 من مزودي الأغذية المحليين والإقليميين والعالميين من أكثر من 60 دولةً. وتشهد هذه المعارض مشاركة أوسع مجموعة على الإطلاق من الجهات العارضة التي تقوم باستعراض آلاف المنتجات الغذائية المخصصة أمام جمهور مرتقب من 15 ألف من المشترين المؤثرين على مدى ثلاثة أيام – وتتضمن هذه المجموعة وفوداً تضم كبار مسؤولي توريد المنتجات لدى ’مجموعة جميرا‘، و’منطقة دبي الحرة‘، و’الإمارات لتموين الطائرات‘، و’سبينيس‘، و’كارفور‘، إلى جانب سلسلة متاجر السوبرماركت ’مانويل‘ من المملكة العربية السعودية.

وبدوره، قال خالد الفهيم، مدير ’مهرجان المأكولات المتخصصة‘، و’معرض الشرق الأوسط للحلويات والوجبات الخفيفة‘، و’معرض المأكولات البحرية (سيفكس)‘: “لقد ارتقينا بمعايير القطاع مجدداً هذا العام مع تنظيمنا لثلاثة من المعارض الغذائية المتخصصة. وبالإضافة إلى قيام وفود الشراء رفيعة المستوى التابعة لأهم العلامات التجارية الرائدة على مستوى المنطقة في قطاعي التجزئة والضيافة بعمليات توريد للمنتجات تبلغ قيمتها عدة ملايين من الدولارات، وتستضيف فعاليات الأغذية المتخصصة هذه أول دورة على الإطلاق من ’بطولة الإبريق/الدلّة الوطنية‘، فضلاً عن عروض الطهي الحية التي يقدمها سبعة من أمهر الطهاة الإيطاليين، وسلسلة المسابقات ذات الطابع الإيطالي لصنع البيتزا، والريزوتو، والباستا، والإسبريسو خلال فعاليات الدورة السابعة من ’القمة العالمية للمطبخ الإيطالي‘”.

ومع نمو سنوي بواقع 20% من حيث المساحة الطابقية وإجمالي مشاركة الشركات العارضة، يضم ’مهرجان المأكولات المتخصصة‘ 200 شركة عارضة من أكثر من 50 دولةً تتخللها مجموعة من أجنحة العرض الوطنية الجديدة وأجنحة العرض العملاقة التي تستضيف نخبةً من أرقى شركات الأغذية من إيطاليا، وفرنسا، والمملكة المتحدة، وإسبانيا، والبرتغال.

وتعد الدورة التاسعة من ’معرض الشرق الأوسط للحلويات والوجبات الخفيفة‘ لعام 2015، الدورة الأكبر في تاريخ المعرض مع نمو بواقع 25% قياساً بدورة العام 2014. وتشتمل دورة هذا العام على أكثر من 300 جهة عارضة متخصصة بما في ذلك الأجنحة الوطنية العملاقة من بلدان مثل تركيا، وألمانيا، ومصر التي تشارك بأكبر جناح لها منذ انطلاق المعرض عام 2007.

وبدوره، وسع ’معرض المأكولات البحرية‘ (سيفكس) آفاقه، مع دورة العام 2015  الموسعة التي تنطوي على أكثر من 110 جهة عارضة من اكثر من 26 دولةً – وهي أكبر مجموعة يستضيفها المعرض حتى اليوم من الموردّين المتخصصين ضمن قطاعاتهم.

ويفتتح كل من ’معرض جلفود لصناعة الأغذية‘ والمعارض الغذائية الثلاثة التي ينظمها ’مركز دبي التجاري العالمي‘ أبوابها من الساعة 10:00 صباحاً وحتى الساعة 06:00 مساءً يومي 27 و28 أكتوبر، ومن الساعة 10:00 صباحاً وحتى الساعة 05:00 مساءً يوم 29 أكتوبر 2015. وتُعد هذه المعارض مخصصةً للعاملين في مجالات التجارة والأعمال فقط، ومن غير المسموح للأشخاص تحت سن الـ 21 عاماً وغير المتخصصين بالدخول. التسجيل متاح في المعرض حال إبراز دليل حول الوضع التجاري للزائر.