دبي – مينا هيرالد: أعلنت شركة فورد عن إنجاز تاريخي في مبيعات سيارتها واسعة الإنتشار إكسبلورر والتي تجاوزت أكثر من 7 ملايين سيارة حول العالم منذ إطلاقها في عام 1990، مما يجعلها واحدة من أكثر السيارات شعبية على الإطلاق. وأثبتت فورد إكسبلورر شعبيتها في الشرق الأوسط أيضاً حيث تخطّت مبيعاتها 100,000 سيارة منذ دخولها إلى المنطقة في عام 1992.

ويقول كريغ باترسون، مدير التسويق لسيارة فورد إكسبلورر: “غيّرت إكسبلور من الفكرة السائدة عن المركبات العائلية – فالمغامرة أصبحت شيئاً يمكن وضعه ضمن خطة الطريق. كما حققت إكسبلورر ارتباطاً عاطفياً مع سيارة العائلة يتجاوز مجرد الحاجة إلى اقتنائها. ولذلك، فليس مستغرباً أن تكون إكسبلورر أفضل السيارات الرياضية متعددة الاستخدامات مبيعاً في الولايات المتحدة الأمريكية طوال ربع قرن من الزمن”.

دخلت فورد إكسبلورر إلى السوق في وقت كان هاجس المشترين الأمريكيين ينصبّ على مركبات الميني فان الصغيرة، فأتاحت لهم إمكانيات في النقل لا توفرها المركبات الأخرى، مع تصميم استحوذ على خيال جيل بأكمله.

وفي هذه المنطقة، واصلت إكسبلورر تعزيز مكانتها باعتبارها سيارة المغامرات التي تفرض تفوّقها في الصحراء، بفضل نظام التعليق الرياضي المستقل بالكامل، والتعزيز المطوّر لدعامة المقصورة الأمامية، والعجلات الأعرض للحصول على أعلى مستوى للأداء. وتسمح الإمكانيات العالية لنظام التحكّم بالقيادة بحسب التضاريس، مع ضبط خاص للقيادة على  الرمل بتوليد عزم دوران هائل في العجلات، وتستدعي بذلك روح المغامرة.

وتتيح فورد إكسبلورر 2016 الجديدة إمكانية الاختيار بين نوعين من المحركات، إما Ti-VCT بسعة 3.5 لتر، أو EcoBoost V6 بسعة 3.5 لتر، كما يتميز بأحدث التقنيات المتطورة التي تشمل باب صندوق آلي يفتح بدون استخدام اليدين، ونظام مساعد للركن النشط مطوّر الذي يأتي مع نظام المساعدة للخروج من مكان الركن، ومساعد الركن الموازي وحساسات الركن الجانبي. ويتوفر كلا خياري المحركات مع إكسبلورر 2016 الآن في صالات العرض في الشرق الأوسط وأفريقيا.