أبوظبي – مينا هيرالد: يستضيف جهاز أبوظبي للمحاسبة بالتعاون مع الاتحاد الدولي للمحاسبين مؤتمر القيادة للقطاع العام في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ضمن مبادرة “المساءلة الآن”. يهدف المؤتمر إلى مواجهة مجموعة من القضايا المعقدة التي تؤثر على قدرة الحكومات في تقديم الخدمات العامة بفاعلية وكفاءة وجودة مرتفعة، وذلك من خلال تسليط الضوء على أهمية ودور التقارير الحكومية في تحسين الخدمات العامة ودعم النمو الاقتصادي، حيث يناقش مجموعة من الخبراء المحليين والدوليين التحديات الاقتصادية الإقليمية والدور الذي تلعبه الإدارة المالية العامة في دعم التنمية الاقتصادية.

وبهذه المناسبة قال معالي رياض عبدالرحمن المبارك، رئيس جهاز أبوظبي للمحاسبة:  “القضايا التي سنناقشها في هذا المؤتمر ذات أهمية عالمية كبرى. وفي منطقتنا تحديدًا ونظراً لما يشهده الاقتصاد من نمو مطرد، فمن المهم المبادرة بوضع تدابير من شأنها أن تدعم جهود التنمية المستدامة على المدى الطويل. ولا شك أن تعزيز إعداد التقارير المالية العامة يدعم سلامة عملية اتخاذ القرار، الأمر الذي من شأنه أن يساعد في استقطاب المزيد من الاستثمارات ويساهم في تعزيز الخدمات العامة واستدامتها.”

وصرح بدوره السيد فايزول شودري، الرئيس التنفيذي للاتحاد الدولي للمحاسبين، متحدثًا قبل المؤتمر”تطلب العديد من الدول من مؤسسات القطاع الخاص إعداد بيانات مالية وتدقيقها وفقًا للمعايير الدولية الصارمة. ومن اللافت للنظر، أن مثل هذه المتطلبات لا تنطبق على مؤسسات القطاع العام، وهذا هو تحديدًا ما نحتاج إلى تغييره.”

وأضاف السيد شودري قائلًا: “تساعد التقارير الحكومية الجيدة الجهات المعنية في اتخاذ قرارات مستنيرة، وهي خطوة حاسمة لتعزيز الثقة بين المواطنين والمؤسسات التي تقدم الخدمات العامة. ومن خلال الجمع بين شخصيات دولية بارزة تحظى بخبرة عميقة في هذه القضايا وصناع القرار في المنطقة، نأمل في بدء حوار من شأنه أن يفضي في نهاية المطاف إلى اتخاذ إجراءات ملموسة تسهم في معالجة هذه القضايا المهمة.”

يتضمن المؤتمر، الذي يستمر على مدى يومين، سلسلة من الجلسات الجانبية بحضور مجموعة من المتحدثين الرئيسيين مثل جون بلوندال، رئيس قسم ورئيس تحرير في منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية؛ وخالد حامد، المدير التنفيذي لإدارة الخدمات المهنية بديوان المحاسبة في الإمارات العربية المتحدة؛ وديفيد ووكر، المراقب العام السابق للولايات المتحدة الأمريكية.