دبي – مينا هيرالد: استضاف مجلس سيدات أعمال دبي ومجلة “ليدرز ميدل أيست” اليوم أول “مناقشة للسيدات العربيات المؤثرات” والتي استضافت عدداً من المتحدثين المهمين والقيادات النسائية البارزة لمناقشة القضايا الحالية التي تتعلق بتمكين المرأة وآفاقها المستقبلية.

تم تنظيم الحدث في فندق العنوان مرسى دبي وافتتح الحدث معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع ، من خلال خطاب أكد فيه على التزام دولة الإمارات العربية المتحدة بدعم السيدات في تشكيل المشهد الاقتصادي والاجتماعي للدولة.

وقامت السيدة بيكي أندرسون، مديرة التحرير في قناة سي أن أن أبو ظبي ومقدمة برنامج “كونيكت ذة وورلد”، بتقديم مقابلة مع سعادة الدكتورة رجاءالقرق، رئيسة مجلس سيدات أعمال دبي، ومن ثم بدأت حلقة النقاش الأولى مع كل من سعادة شيخة الزين الصباح، وكيلة وزارة الدولة لشؤون الشباب الكويتي، والسيدة أحلام يوسف الجناحي، عضوة مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة البحرين، والسيدة منى بوارشي رئيسة مجلس ادارة مجموعة شركات نقليات الجزائري، والسيدة منى محتسب، مديرة إدارة الثروات والاستثمار في بنك باركليز، والدكتورة أسمهان الوافي، المديرة العامة للمركز الدولي للزراعة الملحية.

وبهذه المناسبة تحدثت سعادة الدكتورة رجاء عسى صالح القرق، رئيسة مجلس سيدات أعمال دبي قائلة: “لقد أبرزت الحلقات النقاشية اليوم دور السيدات اللاتي يساهمن في تنمية مجتمع الأعمال واللاتي يلعبن دوراً مهماً في اقتصاد دولة الإمارات العربية المتحدة ودول مجلس التعاون الخليجي، ولكن ما زالت هنالك الكثير من الفرص للنمو بشكل أكبر. وهنا تقع المسؤولية على كل من القطاع الحكومي والخاص لتفعيل مبادرات تشجع تطوير النساء في هذه المنطقة.

وتحدث السيد لورينزو جوريس، الرئيس التنفيذي ورئيس تحرير مجلة “ليدرز ميدل أيست” قائلاً: “تظهر الدراسات بأن السيدات يمتلكن روحاً ريادية أكثر من الرجال في هذه المنطقة. ونحن نشهد اليوم عدداً أكبر من الشركات الجديدة المؤسسة من قبل سيدات في الدولة. كما أظهرت الشركات التي تمتلك عدداً أكبر من السيدات في مجلس الإدارة تحقيق أرباح أكثر. نحن نود أن نشكر جميع الرعاة لهذا الحدث وهم بنك باركليز، وشركة فيليبس، وشركة أي آي جي، وشركة آت كيرني، ومؤسسة ميرا كول، وشركة تروكس، وفندق العنوان مرسى دبي، والوصل للعقارات، وجامعة ولنغونغ وشركة سيرفكورب وأو أس أن و أورمي للمجوهرات.”

 سيكون حدث “مناقشة السيدات العربيات المؤثرات” حدثاً سنوياً، وسيهدف إلى توسيع الحوار بين الأفراد و المؤسسات لإيجاد الطرق والحلول التي تشجع تطوير السيدات في المجتمع في المنطقة.