دبي – مينا هيرالد: حققت “إعمار العقارية ش.م.ع.”، شركة التطوير العقاري العالمية، نمواً بنسبة 16% في صافي أرباحها خلال الأشهر التسعة الأولى (يناير إلى سبتمبر) من عام 2015 لتصل إلى 3.048 مليار درهم (830 مليون دولار أمريكي)، مقارنة بـ2.622 مليار درهم (714 مليون دولار أمريكي) خلال الفترة ذاتها من عام 2014.

ووصلت إيرادات الأشهر التسعة الأولى من 2015 إلى 9.849 مليار درهم (2.681 مليار دولار أمريكي)، بنمو قدره 25% مقارنة بإيرادات الفترة ذاتها من العام الماضي، والتي بلغت 7.888 مليار درهم (2.148 مليار دولار أمريكي).

وخلال الربع الثالث (يوليو إلى سبتمبر) من العام 2015، حققت “إعمار” صافي أرباح بقيمة 843 مليون درهم (230 مليون دولار أمريكي)، بنمو نسبته 31% مقارنة بصافي أرباح الربع الثالث من 2014، والتي بلغت 645 مليون درهم (176 مليون دولار أمريكي).

ووصلت إيرادات الشركة خلال الربع الثالث من العام 2015 إلى 3.329 مليار درهم (906 مليون دولار أمريكي) بنمو وقدره 56% مقارنة بإيرادات الربع الثالث من العام 2014 والتي بلغت 2.136 مليار درهم (582 دولار أمريكي).

وبما يعكس النمو الكبير لعملياتها في قطاعي مراكز التسوق وتجارة التجزئة، والضيافة، بلغت إيرادات “إعمار” المستمرة من هذين القطاعين 4.194 مليار درهم (1.142 مليار دولار أمريكي)، أي ما يمثل نسبة 43% من إجمالي الإيرادات خلال الأشهر التسعة الأولى من عام 2015، وبزيادة قدرها 10% مقارنة بالإيرادات المسجلة خلال الفترة ذاتها من العام الماضي والتي بلغت 3.808 مليار درهم (1.037 مليار دولار أمريكي).

وبدورها، سجلت عمليات “إعمار” في الأسواق العالمية نمواً كبيراً مع وصول الإيرادات خلال الأشهر التسعة الأولى من عام 2015 إلى 1.734 مليار درهم (472 مليون دولار)، أي ما يعادل 18% من إجمالي الإيرادات، وبزيادة وقدرها 21% مقارنة بإيرادات عمليات الشركة في الأسواق العالمية خلال الفترة ذاتها من العام الماضي.

بهذه المناسبة قال محمد العبار، رئيس مجلس إدارة “إعمار العقارية”: “يعبّر هذا الأداء القوي بجلاء عن مدى نجاح استراتيجيتنا القائمة على تطوير أصول عقارية استثنائية بكل المقاييس في سوقنا المحلية بدبي وأهم الأسواق العالمية، مع التركيز بصورة خاصة على اعتماد أعلى معايير الجودة في البناء والتميّز في الخدمات”.

وأضاف العبار: “نحن حريصون على مكاملة عملياتنا في دبي لتكون منسجمة في مضمونها وأهدافها مع خطة دبي 2021 التي أرسى ملامحها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، نحو بناء مدينة ذكية مستدامة تكون وجهة مفضلة للسكن والعمل والسياحة. وتساهم مشاريعنا، بما فيها مبادراتنا المشتركة، في وضع أسس راسخة لمدن المستقبل الذكية، وتشكل رافداً قوياً للاستعدادات المستمرة لاستضافة معرض إكسبو الدولي 2020 في دبي، مما يعزز دور هذه المشاريع في دفع عجلة التنمية الاقتصادية”.

واختتم العبار قائلاً: “نحن ملتزمون، كعهدنا دائماً، بإثراء قيمة استثمارات المساهمين على المدى الطويل، ولا شك بأن تميز إيراداتنا المستمرة ونجاح عملياتنا الدولية يعزز مكانتنا كشركة ذات حضور راسخ ضمن قطاعات متنوعة، تستند إلى ركائز مالية قوية. ويشكل اقتراب موسم الأعياد حافزاً قوياً لأداء قطاعي السياحة والضيافة، ونحن على ثقة بإيجابية نتائجنا لهذا العام”.

إطلاق مشاريع مبتكرة

أطلقت “إعمار” العديد من المشاريع السكنية الهامة خلال الربع الثالث من 2015، قوبلت باهتمام كبير من المستثمرين الإقليميين والعالميين الذين يثقون بدبي كوجهة استثمارية آمنة. وساهمت الفعاليات التي نظمتها الشركة في الأسواق العالمية بدور هام في تعزيز نمو المبيعات.

وتعمل “إعمار” في المرحلة الراهنة على تطوير ثلاثة مشاريع رئيسية تشمل “خور دبي”، المشروع العصري المتكامل الأول من نوعه والواقع على ضفاف خور دبي التاريخي في قلب المدينة وعلى مقربة من مطار دبي الدولي ومحمية رأس الخور الطبيعية للحياة الفطرية. ويمتد المشروع على مساحة 6 ملايين متر مربع (أي ما يقارب 1.378 فداناً)، ويجري تطويره كمشروع مشترك بين “إعمار العقارية” و”دبي القابضة”. وأطلقت “إعمار” مبيعات مجمع “كريك سايد 18” في “منطقة الجزيرة” ضمن “خور دبي” خلال الربع الثالث من العام 2015.

أما “دبي هيلز استيت” فهو مشروع مشترك بين “إعمار” و”مراس القابضة” يمتد على مساحة 2700 فدان تقريباً. ويجري تطوير المشروع المبتكر ليكون أول “مدينة خضراء” في دبي، وتم مؤخراً إطلاق مبيعات مجمّع منازل تاون هاوس “ميبل” ضمن المشروع والتي تمتاز بتصاميمها الساحرة وتتوزع بين مساحات من الحدائق الخضراء.

وتعمل “إعمار” أيضاً على تطوير مشروع “منطقة الأوبرا” في “وسط مدينة دبي”، والذي يعتبر من أكثر الوجهات السكنية استقطاباً للاهتمام في المدينة اليوم. ويضم المشروع مبنى “أوبرا دبي” المتعدد الأغراض والمجهز لاستضافة حفلات الأوبرا والمسرح والحفلات الموسيقية والمعارض والأوركسترا، وعروض الأفلام. وأطلقت “إعمار” مجمعين سكنيين فاخرين ضمن المشروع هما “أوبرا جراند” و”فورته” الذي تم الكشف عنه مؤخراً.

وبقي الطلب على إطلاق المجمعات السكنية قوياً من قبل المستثمرين لغرض السكن، حيث بلغت قيمة المبيعات خلال الأشهر التسعة الأولى من العام 7.513 مليار درهم (2.045 مليار دولار أمريكي)، في حين وصلت قيمة المبيعات في الأسواق العالمية خلال الفترة ذاتها إلى 3.929 مليار درهم (1.070 مليار دولار أمريكي).

قوة الإيرادات المستمرة

حققت عمليات “إعمار” في قطاع الضيافة والترفيه إيرادات بقيمة 1.199 مليار درهم (326 مليون دولار أمريكي) خلال الأشهر التسعة الأولى من عام 2015، والتي توازي الإيرادات المسجلة في الفترة ذاتها من العام الماضي والتي بلغت 1.196 مليار دهم (326 مليون دولار أمريكي). وساهم قطاع الضيافة بما نسبته 12% من إجمالي الإيرادات.

وفي ضوء النجاح الكبير الذي تحققه العلامتان التجاريتان “العنوان للفنادق والمنتجعات” و”فيدا للفنادق والمنتجعات”، تستعد “إعمار” لإطلاق أول فنادق علامتها التجارية الثالثة ضمن قطاع الضيافة متمثلةً بـ”فنادق روڤ” من الفئة المتوسطة (التي تشكل مشروعاً مشتركاً مع شركة “مراس القابضة”). وحققت الفنادق الخمسة المنضوية تحت مظلة العلامة التجارية “العنوان للفنادق والمنتجعات” معدلات إشغال بلغت 84% خلال الأشهر التسعة الأولى من عام 2015.

وتعمل كل من “العنوان للفنادق والمنتجعات” و”فيدا للفنادق والمنتجعات” في المرحلة الراهنة على توسعة نطاق حضورهما العالمي من خلال تشغيل فنادق وشقق فندقية في تركيا ومصر ونيجيريا والبحرين.

كما حققت “إعمار مولز”، شركة مراكز التسوق والتجزئة التي تمتلك شركة التطوير العقاري العالمية “إعمار العقارية” حصة الأغلبية فيها والمدرجة في سوق دبي المالي تحت الرمز (EMAARMALLS)، صافي أرباح بقيمة 1.221 مليار درهم (332 مليون دولار أمريكي) خلال الأشهر التسعة الأولى من عام 2015، بنمو قدره 30% مقارنة بصافي الأرباح المسجل في الفترة ذاتها من العام الماضي.

واستقبلت “إعمار مولز”، التي تضم “دبي مول”، أكبر وجهات التسوق والترفيه في العالم وأبرز المشاريع التي قامت المجموعة بتطويرها، أكثر من 90 مليون زائر خلال الأشهر التسعة الأولى من العام 2015، بزيادة بلغت 11% مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي.

وبفضل ركائزها المالية القوية، تبلغ قيمة أصول “إعمار” أكثر من 156 مليار درهم (42 مليار دولار أمريكي)، في حين يصل رصيدها من الأراضي إلى 195 مليون متر مربع في دبي والأسواق العالمية.