دبي – مينا هيرالد: تقدّم لينكولن MKX الجديدة كلياً الفخامة الهادئة كمعيار جديد يجمع التصميم المدروس والأنيق بالقيادة الآمنة التي لا تتطلّب أيّ مجهود والتجربة المخصّصة. وسيتمّ الكشف عن لينكولن MKX اقليمياً في معرض دبي الدولي للسيارات 2015 من الفترة الممتدة  بين 10 و14 نوفمبر الجاري.

وفي هذا الصدد، قال أليكس شيفير، مدير لينكولن الشرق الأوسط: “إنّ الفخامة المخصّصة، بواسطة مجموعة من التحسينات التي تركّز على العملاء، هي جوهر لينكولن MKX الجديدة كلياً التي ترتقي إلى مستوى جديد بفضل القوة التي لا تخلو من الرهافة، والتكنولوجيا المفيدة والسهلة الاستعمال، والتصميم الجميل المدروس”.

محرّك جديد

أبرز المحرّكات المتوفّرة في سيارة لينكولن MKX الجديدة كلياً هو محرّك EcoBoost V6 بتقنية Ti-VCT الثنائيّ الشحن التوربينيّ سعة 2.7 لتر المتطوّر، ، والذي يؤمّن قوة حصانية صافية قدرها 346 PS عند 5,250 د.د. وعزم دوران قدره 542 نيوتن متراً عند 3,000 د.د. لدى استعمال الوقود عالي الجودة، بحسب تصنيف هيئة التقييس لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية.

أما المحرّك القياسي V6 سعة 3.7 لتر،  فهو يؤمّن قوة حصانية صافية قدرها 308 PS عند 6,500 د.د. وعزم دوران قدره 379 نيوتن متراً عند 4,000 د.د. بحسب تصنيف هيئة التقييس لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية.

ويترافق المحرّكان مع ناقل الحركة الأوتوماتيكي ®SelectShift بستّ سرعات مع نقل الحركة بكبسة زرّ. فنظام الدفع الأمامي قياسيّ، كما يتوفّر نظام الدفع الذكيّ بكافة العجلات كميزة اختيارية.

قيادة أكثر أماناً لا تتطلّب أيّ مجهود

تتوفّر ميّزات تكنولوجية شبه آليّة يتمّ اعتمادها للمرة الأولى في لينكولن قد تساعد على تجنّب أو تخفيف حدّة بعض الاصطدامات الأمامية، كمساعد استباق الاصطدام مع رصد المشاة.

ويتمّ تطبيق الفرامل تلقائياً في حال عدم اتّخاذ أيّ إجراء تصحيحيّ أو عند رصد النظام أنّ الاصطدام وشيك. كما يقوم نظام التوجيه المتكيّف المتوفّر بتعديل النسبة بين معطيات توجيه السائق وزاوية توجيه العجلات الأمامية.

في أنظمة التوجيه التقليدية، هذه نسبة توجيه ثابتة. ولكن بفضل هذه التقنية الجديدة، تتغيّر نسبة التوجيه بحسب سرعة المركبة باستمرار، ما يساهم بتعزيز استجابة التوجيه في كافة الظروف.

أما نظام التوجيه الكهربائي المعزّز آلياً EPAS القياسيّ، فيعدّل التواصل مع التوجيه عبر مطابقة نمط نظام لينكولن للتحكم بالقيادة Lincoln Drive Control الذي يطلبه السائق. عند السرعات المنخفضة، يؤمّن نظام EPAS جرعة إضافية من المساعدة لتسهيل المناورة. وعند السرعات العالية، يزيد نظام EPAS من الجهد المطلوب للتوجيه ويخفّف من سرعة الاستجابة، لمنح السائق تحكّماً أكثر دقّة بالتوجيه.

يساهم كلّ من نظام EPAS ونظام التوجيه المتكيّف في تأمين تجربة قيادة مذهلة: يخفّف نظام EPAS الجهد بينما يخفّف نظام التوجيه المتكيّف كمية الدوران التي تحتاج إليها عجلة القيادة.

أما ميزة الإيقاف التلقائيّ الجديدة، فهي تريح السائق من الاضطرار إلى الضغط على دواسة الفرامل باستمرار لإبقاء المركبة ثابتة في زحمة السير. وتعمد ميزة الإيقاف التلقائيّ إلى تحرير الفرامل عند الضغط على دواسة الوقود.

نظام لينكولن للتحكم بالقيادة Lincoln Drive Control المتوفّر هو مجموعة من التقنيات التي تحسّن الركوب وتخصّص تجربة القيادة وتعزّز الأداء عبر التنسيق بين نظام التخميد المتكيّف باستمرار CCD المتوفّر، ونظام التوجيه الكهربائي المعزّز آلياً EPAS، ونظام التحكّم النشط بالضجيج ANC.

ويمكن للسائقين الاختيار بين النمط العادي Normal أو النمط الرياضي Sport، أو نمط الراحة Comfort.

ويعزّز نظام التحكم النشط بالضجيج ANC جودة الصوت عموماً عبر إلغاء الضجيج غير المرغوب فيه، ما يؤمّن الراحة في المقصورة ويجعلها بيئة أفضل للاستماع إلى الموسيقى وإجراء المكالمات الهاتفية داخل السيارة.

ومن الميّزات الأخرى المتوفّرة لمساعدة السائق بسلاسة:

  • مثبّت السرعة التفاعلي الذي يستخدم أجهزة استشعار لرصد إبطاء السيارات الموجودة أمام المركبة. فتبطئ المركبة تلقائياً وتستأنف سرعة التطواف المحدّدة عندما ترصد أجهزة الاستشعار بأنّ زحمة السير قد زالت
  • يشتمل نظام البقاء في خطّ السير على إنذار البقاء في خطّ السير ومساعد البقاء في خطّ السير. مع إنذار البقاء في خطّ السير، تهتزّ عجلة القيادة عندما ينحرف السائقون عن خطّ سيرهم، بينما يقوم مساعد البقاء في خطّ السير بتوجيه عجلة القيادة برفق لتشجيع السائقين على توجيه المركبة نحو وسط خطّ السير
  • يقوم نظام المعلومات الخاص بالزوايا غير المرئية BLIS بإطلاق إشارة لتحذير السائق من مرور مركبة في الزاوية غير المرئية عبر إضاءة مؤشر ضوئي في المرآة الجانبية
  • يرصد نظام الإنذار عند الرجوع CTA اقتراب المركبات عن الجانبين عند الرجوع بالمركبة للخروج من فسحة الركن ويحذّر السائق بوجود مركبة أخرى بواسطة إنذار بصريّ وإشارة صوتية

بالإضافة إلى ذلك، يمكن فتح الباب الآلي للصندوق الخلفي العامل لايدوياً عبر تمرير قدمك تحت المصدّ الخلفي عندما يكون مفتاح الوصول الذكي بحوزتك. يمكن إغلاق باب الصندوق الخلفي بالطريقة نفسها أو بكبسة زرّ، ويمكن تعديل الارتفاع

كاميرا للرؤية بزاوية 360 درجة ومساعد الركن المحسّن يتوفران لأول مرة في فئتها

تمّ تنسيق الميّزات والتقنيات المتوفّرة لتأمين تجربة سلسة. فالكاميرا الأمامية، مثلاً، تقع وراء شعار النجمة الخاص بـلينكولن. وعند الضغط على الزرّ في وضع القيادة D أو الركن P أو المحايد N، يميل شعار النجمة الخاص بـلينكولن بوصة واحدة تقريباً إلى الأعلى لتظهر الكاميرا الأمامية المتوفّرة.

كما يقدّم نظام الكاميرا أيضاً رؤية مجزأة بزاوية 180 درجة، الأمر المفيد عند الرجوع إلى الوراء. بينما تُظهر الرؤية بزاوية 360 درجة حوالى 7 أقدام حول المركبة ما يساعد على تسهيل عملية الركن.

ويسمح نظام الاستشعار فوق الصوتيّ مع 12 جهاز استشعار بالاستفادة من كافة ميّزات مساعد الركن المتوفّرة: الاستشعار في الناحيتين الأمامية والخلفية، والركن العمودي والمتوازي، والخروج من الموقف.

تصميم أنيق

أكتاف عريضة بارزة، ومظهر ديناميكي بفضل الأجزاء الجانبية السفلية المنقبضة وخطوط الحزام، ولمسات ذكية مثل الهوائي المضمّن، تجتمع كلها لإعطاء المركبة مظهراً راقياً وقوياً في الوقت نفسه.

أمّا المصابيح الأمامية المتوفّرة العاملة بتقنية LED بالكامل فقد تمّ تنفيذها بحرفيّة بشكل شفرات، عوضاً عن مصابيح كاشفة، وهي متراصفة مع الاتجاه الأفقي لشبكة لينكولن الأمامية المقسومة إلى جناحين.

وتمّ تضمين “قبة مفعمة بالقوة” في الجناح الخلفي تحتوي على هوائيّ الراديو. المصباح الخلفيّ المتميّز الممتدّ على كامل عرض المركبة يستخدم فلتراً لمساعدة المصباح على الإضاءة كقطعة واحدة عوضاً عن نقاط مختلفة من الضوء.

أما المقصورة فتجمع بين الوظائف العملية والأشكال الانسيابية لتوحي بحسّ المغامرة الفاخرة. إنها مفتوحة وشبيهة بالشرنقة في آنٍ واحد، مبهرة ولكن هادئة.

ويسمح ناقل الحركة العامل بكبسة زرّ بمنحها تصميماً انسيابيّاً فعلاً من لوحة القيادة إلى الكونسول المركزيّ، أشبه بالجسر المعلّق الذي ينساب من لوحة القيادة إلى الكونسول المركزيّ، فيقدّم مستويين من الفسحة الكبيرة.

ويمتدّ التصميم الانسيابيّ من لوحة العدّادات ومؤشرات القيادة إلى الأبواب. فينتج التأثير الإجمالي اتساعاً بصرياً وشعوراً بالانفتاح، فيما تساهم المواد الغنية والتفاصيل المتقنة في إثراء التجربة.

تجربة مخصّصة

تتوفّر مقاعد أمامية متعدّدة الأطر مع ميزة التدليك المستمر®Active Motion قابلة للتعديل في 22 وضعيّة قد تساعد في التخفيف من تعب العضلات ويمكن تخصيصها وفق التفضيلات والراحة الشخصية.

وميزة التدليك المستمر ®Active Motion المسجّلة ببراءة اختراع هي عبارة عن حركة طفيفة متواصلة في وسائد المقاعد تساعد في تخفيف ألم الظهر المحتمل عبر إحداث تغيرات مستمرّة في نشاط العضلات في ناحية الحوض. وإذ تمّ تطوير هذه الميزة بالاعتماد جزئياً على آراء جرّاحين متخصّصين في تقويم العظام، فإنها مفيدة خصوصاً في الرحلات الطويلة أو أثناء الانتظار في زحمة السير.

يمكن تخصيص مقعدي السائق والراكب الأمامي عبر تعديل إطاري المقعدين والمقاييس. كما يمكن إجراء المزيد من التعديلات في متكأ الرأس القابل للتعديل آلياً في 4 وضعيات والمسند الآليّ الداعم للفخذين.

وترحّب “تجارب لينكولن” Lincoln Experiences بالسائق عندما يكون مع وحدة الفتح ضمن نطاق 9 أقدام تقريباً. فتضيء المصابيح السفلية التي تعمل في ضوء النهار بتقنية LED، بينما يتمّ تسليط “بساط ترحيب” مضيء على الأرض من المرايا المطوية. كما تُضاء مقابض الأبواب أيضاً، وهي مضبوطة لتتكامل مع اللون الخارجيّ للمركبة.

تبدأ الإضاءة الداخلية المتتالية من أسفل المقصورة، ثمّ تضيء حاملات الأكواب، والمنفذ بين صفوف المقاعد، ولوحة القيادة، ومقبضي البابين الأماميين، وجيوب حفظ الأوراق الأمامية، والبابين الخلفيين. وتنطفئ الإضاءة بترتيب معكوس.

وتسمح فتحة السقف البانورامية ®Vista Roof المتوفّرة بالتمتع بالهواء الطلق المنعش أثناء القيادة فيما تمنح جميع الركّاب إمكانية رؤية المناظر المتدفّقة وصولاً إلى السماء.

نظام Revel الصوتيّ للمرة الأولى في قطاع السيارات

نشأ أداء Revel المتفوّق من فسلفة تعتنق العلم والتكنولوجيا كوسيلة للارتقاء بالتطوّر بأسلوب أصيل وطبيعي. وتشترط هذه الفلسفة إنتاج الترددات بدقة ووفق التصميم الفيزيائي من دون مساعدة الأجهزة الإلكترونية.

ويضمن هذا المنهج الأنيق ببساطته صوت الماركة المميّز الذي يحمل علامة تجارية، وهو صوت نقيّ وموسيقيّ ومطابق للأداء الأصليّ في كل نظام Revel.

كما يتوفّر نظام Revel بـ 13 مكبّراً للصوت المصمّم لتأمين تجربة صوتية فائقة الجودة في طرازي سيليكت وريزرف من سيارة لينكولن MKX الجديدة كلياً. يتميّز هذا النظام بما يلي:

  • موجّهات الموجات الخاصة بـ Revel في كلّ باب تضمن أنقى أداء
  • تكنولوجيا الصوت المحيطي QuantumLogic® Surround Sound التي تقدّم ثلاثة أنماط استماع للحصول على تجربة صوتية محيطية تفاعلية متعدّدة الأبعاد من أيّ مصدر
  • مضخّم صوت من الفئة D بـ 12 قناة لتأمين فعالية عالية وتعزيز الديناميكية
  • حلقات فاراداي الموازِنة للحقل المغنطيسيّ التي تقدّم صوتاً واضحاً وصافياً حتى عند مستويات الصوت العالية
  • تقنيات خاصة للطيف التردّدي وإدارة الطاقة تخفّف ضغط النطاق الديناميكيّ للحصول على صوت فائق الجودة عند كافة مستويات الصوت

نظام Revel Ultima قياسيّ في إصدارات “لينكولن بلاك لايبل” Lincoln Black Label ومتوفّر في طرازات ريزرف. بالإضافة إلى الميّزات التالية:

  • 19 مكبّراً للصوت تتميّز بهندسة المصدر النقطيّ لتوزيع الموسيقى بدقّة متناهية
  • مضخّم صوت هجين عالي الفلطية بـ 20 قناة لديناميكية رائدة في الفئة ووضوح معزّز