دبي – مينا هيرالد: أعلن برنامج قيادات حكومة الإمارات توقيع مذكرة تفاهم مع شركة

“جنرال إلكتريك” العالمية لصقل خبرات الكوادر الوطنية القيادية في الجهات الحكومية من منتسبي وخريجي البرنامج.

وتشمل الإتفاقية تنفيذ برنامج تطويري شامل يتضمن تنظيم جولات معرفية إلى مركز تأهيل القيادات التابع للشركة، ورحلات دراسية وورش عمل وندوات يقدمها خبراء عالميون متخصصون.

وتهدف اتفاقية التعاون إلى دعم توجهات حكومة دولة الإمارات في بناء قيادات تستشرف المستقبل وتبتكر أدواته وتتفاعل مع متغيراته بسرعة وكفاءة، من خلال تسليط الضوء على نجاحات رواد الأعمال وتجارب القطاع الخاص، وتعزيز التعاون بين قيادات القطاعين الحكومي والخاص لتبادل المعرفة.

وأكد معالي محمد عبدالله القرقاوي وزير شؤون مجلس الوزراء أن حكومة دولة الإمارات بقيادة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد ال مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله”، تفكر وتعمل بأسلوب القطاع الخاص وريادة الأعمال، وتحرص على إعداد الكوادر والكفاءات، القادرة على تحديد الأهداف وإدراك فرص النجاح وابتكار الحلول لمواجهة التحديات، وذلك إيماناً منها بأهمية القيادات في استشراف المستقبل بما ينسجم وأهداف رؤية الإمارات 2021 .

وأضاف معاليه، أن الشراكة الإستراتيجية بين حكومة الإمارات و”جنرال إلكتريك”، تنسجم مع هذه التوجهات، مشيداً بالمكانة العريقة والرائدة للشركة في ابتكار الحلول المستقبلية وما حققته من إنجازات كبيرة ومهمة في بناء الكفاءات وإعداد القادة، ما يؤكد حرص الحكومة على تعزيز التعاون وتبادل الخبرات والإستفادة من التجارب وبناء شبكة علاقات فعالة على المستوى العالمي.

جيف إيمليت: فخورون بتاريخ من التعاون يتجاوز 80 عاماً

من جهته، قال جيف ايمليت رئيس مجلس إدارة شركة جنرال إلكتريك: “إننا فخورون بالتعاون مع حكومة الإمارات العربية المتحدة في مجال تطوير القيادات الإماراتية المستقبلية، وبناء جيل جديد من القادة، خصوصاً وأنه في عالم يشهد تغيرات متسارعة تتطلب من القادة الشباب الاستجابة لها والتكيف معها بسرعة، فمن المهم أن يتم تأهيلهم وإكسابهم منظوراً عالمياً للقيادة والإدارة”.

وتابع ايمليت “تركز “جنرال إلكتريك” على بناء مؤسسات أكثر حيوية، وهي الاستراتيجية التي ساعدتنا في التحول إلى شركة صناعية رقمية، وسنتشارك مع برنامج قيادات حكومة الإمارات خبراتنا وتجاربنا، هذه الاتفاقية تترجم تاريخاً من التعاون مع دولة الإمارات يزيد عمره على 80 عاماً، في مجالات تطوير الكفاءات الوطنية والابتكار”.  

وقع الإتفاقية، عهود الرومي مدير عام مكتب رئاسة مجلس الوزراء وداليا المثنى الرئيس التنفيذي لشركة “جنرال إلكتريك” في منطقة الخليج العربي.

تأهيل الكفاءات القيادية للقرن 21

ويأتي توقيع المذكرة في إطار خطط برنامج قيادات حكومة الإمارات لبناء شراكات عالمية فاعلة، تساهم في إثراء مبادراته وبرامجه، وتتضمن المذكرة تنظيم ورش عمل وندوات متخصصة، وتنظيم جولات معرفية ورحلات دراسية في إطار برنامج تدريبي عالمي المستوى، يهدف إلى تأهيل المشاركين وتمكينهم من أدوات ومناهج القيادة في القرن الـ21.

برنامج قيادات حكومة الإمارات

وتأسس برنامج قيادات حكومة الإمارات عام 2008 بتوجيهات من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ويشمل 4 فئات هي القيادات الاستراتيجية والتنفيذية وقيادات المستقبل والقيادات المبدعة ويهدف إلى تمكين الجهات الحكومية الاتحادية من تحقيق الأهداف الاستراتيجية للحكومة وضمان تعزيز ودعم قدرات الكوادر الوطنية من خلال التعاون مع أفضل المؤسسات التعليمية العالمية والجامعات والمراكز العلمية المتخصصة وينظم الزيارات الميدانية العالمية للاطلاع على تجارب الدول الرائدة.

ويركز برنامج قيادات حكومة الإمارات الذي يدعم تحقيق رؤية الإمارات 2021 والأجندة الوطنية على تدريب رواد التغيير المستقبليين، ويؤهل الكفاءات اللازمة للقيادة في القرن الواحد والعشرين.

“جي.إي”: توظيف التقنية في إيجاد الحلول

وتتبنى “جنرال إلكتريك” شركة الصناعة الرقمية العالمية، إرساء معايير جديدة من خلال توظيف أحدث البرمجيات في الآليات والحلول المترابطة التي تمتاز باستباقيتها وسرعة استجابتها، وتنظم عملياتها استناداً إلى منصة متكاملة لتبادل المعارف العالمية تتيح لجميع وحدات الأعمال المشاركة والاستفادة من التقنيات والأسواق والهيكليات والخبرات.