دبي – مينا هيرالد: أعلنت كل من “إس إيه بي” والهيئة الاتحادية للكهرباء والماء عن نيتهما الانتقال إلى المراحل التالية من مشروعهما القائم على حلول “إس إيه بي” لقطاع خدمات الكهرباء والماء، وذلك بما ينسجم مع أهداف الهيئة المتمثلة بتقديم خدمات الكهرباء والماء بمستويات متميزة.

وتهدف حلول “إس إيه بي” إلى مساعدة الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء على الاستفادة من بنيتها التحتية المتطورة في تنفيذ خدمات المستهلكين الذكية، والحفاظ على استقرار شبكة توزيع الطاقة، ورفع الكفاءة التشغيلية، وتعزيز الاستدامة البيئية، وزيادة مستوى الامتثال التنظيمي.

وجاء الإعلان عن تدشين المرحلة الجديدة من الشراكة المبرمة بين الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء وشركة “إس إيه بي”، خلال لقاء رسمي جمع كلاً من محمد محمد صالح، المدير العام للهيئة الاتحادية للكهرباء والماء، وتيفون توبكوتش، المدير التنفيذي لشركة “إس إيه بي” بالإمارات، خلال مشاركتهما في الدورة المنقضية من أسبوع جيتكس للتقنية.

وكان الجانبان قد أبرما في العام 2011 شراكة لتوحيد العمليات لدى الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء وفق أرفع المعايير المتبعة عالمياً، علاوة على تحديث تطبيقات الأعمال التجارية المعمول بها في الهيئة، بُغية تقديم حلول ذكية تتسم بالسهولة والأمن والشفافية.