دبي – مينا هيرالد: تعلن شركة داماك العقارية دبي (ش.م.ع) (سوق دبي المالي:  DAMAC) (“داماك” أو “الشركة”)، المطور الرائد للعقارات السكنية المترفة في الشرق الأوسط، عن نتائج الأشهر التسعة الأولى المنتهية في 30 سبتمبر 2015.

حققت داماك العقارية خلال الأشهر التسعة الأولى من عام 2015 إيردات بلغت 6.77 مليار درهم إماراتي (1.84 مليار دولار أمريكي مع هامش ربحية 60.7%). وبلغت الأرباح الصافية للشركة خلال الفترة المذكورة 3.67 مليار درهم إماراتي (نحو 1.0 مليار دولار أمريكي)، بنمو نسبته 43% مقارنة بالأشهر التسعة الأولى من 2014.

بلغ مجموع النقد والارصدة لدى البنوك 9.87 مليار درهم إماراتي (2.68 مليار دولار أمريكي)، في حين سجلت قيمة العقارات قيد التطوير  7.74 مليار درهم إماراتي (2.11 مليار دولار أمريكي) حتى تاريخ 30 سبتمبر 2015.

وصل صافي النقد الناتج من أنشطة التشغيل إلى 2.33 مليار درهم إماراتي، وبلغ ربحية السهم خلال الأشهر التسعة 0.61 درهم للسهم الواحد.

وتمشياً مع توجيهات 2015، من المتوقع أن يتم تسليم حوالي 2500 وحدة عبر كافة محفظتنا التطويرية خلال 2015.

خلال فترة النتائج بلغت قيمة مبيعات الحجوزات أكثر من 7 مليار درهم إماراتي (1.91 مليار دولار أمريكي)، والتي تظهر الإقبال والاهتمام الدائمين بمنتجاتنا. أما مجموع المساحات المباعة خلال التسعة أشهر الأولى من عام 2015 بلغ 6.24 مليون قدماً مربعة بنمو بلغ 8.5% مقارنة بالفترة نفسها من سنة 2014.

وعلق حسين سجواني، رئيس مجلس إدارة داماك قائلاً:

“تشير هذه الأرقام إلى أن سوق العقارات في دبي لا يزال يتمتع بعافية. ونحن نعمل بشكل رئيسي في مدينتنا الأم دبي، والتي تعد مدينة عالمية ومتعددة الثقافات، تتمتع ببيئة تشريعية عالمية متقدمة، ما يعزز النمو والابتكار”.

لا تزال السوق العقارية فى دبي في طور النضوج مع ثبات في النمو خلال الفترة الماضية من عام 2015، وهو تطور طبيعي لأي سوق في طور النمو لضمان الاستدامة على المدى الطويل.

وتماشيا مع رؤية القيادة الحكيمة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، توفر محفظتنا التي تضم تجارب عيش فاخرة ومشاريع ضيافة فرصاً استثمارية جيدة إلى السوق الدولي، والتي تزيد وتعزز في الوقت نفسه جمالية هذه المدينة المدهشة.

نؤمن بأن دبي ستواصل النمو بشكل جيد، لتتفوق دوماً على مدن عالمية كبرى  أكثر رسوخاً في جميع أنحاء العالم، إذ يرتكز هذا التفوق على إطار تنظيمي صارم وفعال يدعم رؤية الحكومة لإنشاء مدينة مستدامة، مما يعزز تجربة أولئك الذين يعيشون ويعملون أو يزورون دبي”.

توسيع نطاق المنتجات

واصلت داماك العقارية جلب منتجات جديدة إلى السوق، إذ قدمت “باراماونت هوتيل آند ريزيدنسز” في شارع الشيخ زايد، وبرج “ميرانو” المطل على قناة دبي المائية و”برومناد” شقق سكنية وأخرى متكاملة الخدمات في “أكويا من داماك”، إضافة إلى شقق سكنية في “كارسن- أكويا من داماك”.

أطلقت الشركة مشروع “فيستلكس” في “أكويا أكسجين” والذي يعد جوهرة المشروع التطويري، الذي يضم مركز التجزئة والمطاعم والترفيه في المشروع، ويوفر أكثر من 2000 وحدة متكاملة الخدمات. وقدمت كذلك مراحل إضافية للفلل والـ”تاون هاوس” في “أكويا أكسجين”.

وتعززت محفظة الشراكات مع العلامات التجارية المرموقة من خلال الإعلان عن فلل بلمسات “بوجاتي” في المشروع التطويري “أكويا من داماك”. وقدمت داماك كذلك برج “آيكن” في لندن بتصاميم داخلية من فيرساتشي، وباتت هذه الشراكات تشمل حالياً: فيرساتشي، فندي، بوجاتي، “باراماونت هوتيلز أند ريزورتس”، مؤسسة ترامب بالإضافة إلى تايغر وودز.

وأختتم سجواني قائلاً: “لقد طورنا علامة تجارية رائدة في السوق ترسخت بثبات في قطاع الفخامة، ونعتقد أن هذا هو تميّز قوي بيننا وبين منافسينا، حيث أننا نواصل تقديم منتج فريد من نوعه مع مجموعة واسعة من العقارات، وطروحات تلائم غالبية الشرائح التي تستهدفها الشركة.”

ونحن نتوقع أن تواصل الأسعار تحقيق مزيد من الاستقرار حيث نعمل الآن في سوق عقارية ناضجة. هذا هو التطور الطبيعي لأي سوق نامية لضمان الاستدامة والاستقرار على المدى الطويل.

إن استمرار النمو الاقتصادي والسكاني، جنبا إلى جنب مع الإنفاق الطموح في البنية التحتية، فضلا عن الفعاليات العالمية،  من شأنه دعم السوق حتى عام 2020.