دبي – مينا هيرالد: أعلنت دبي للاستثمار، شركة الاستثمار الرائدة والمدرجة في سوق دبي المالي، ونخبة من المستثمرين، عن إطلاق مستشفى متعدد الاختصاصات وعدة عيادات تقدم خدمات الرعاية الطبية اليومية بالتعاون مع مستشفى كينجز كوليدج لندن، المستشفى البريطاني المرموق والمعروف عالمياً. وستتولى مجموعة أشمور العالمية لإدارة الاستثمار والمتخصصة في إدارة الاستثمارات في الأسواق الناشئة والمدرجة في بورصة لندن، مهمة إدارة أعمال الاستثمار للمشروع.

وتساهم دبي للاستثمار بـ26.75% من إجمالي تكلفة المشروع والذي يبلغ حوالى 200 مليون دولار أميركي بما فيها تمويل الديون.

وبعد الإطلاق الناجح لـ ’عيادات مستشفى كينجز كوليدج‘ الرائدة في أبوظبي، والتي احتفلت مؤخراً بالذكرى السنوية الأولى لتأسيسها‘، من المقرر أن تكون دبي موطناً لمستشفى من الطراز العالمي بسعة 80 إلى 100 سرير، إلى جانب مجموعة من العيادات المطابقةً لمرافق ’مستشفى كينجز كوليدج لندن‘. وسيتم بناء ’مستشفى كينجز كوليدج دبي‘ ضمن منطقة المجمعات السكنية الراقية في دبي هيلز، التي تطورها شركتي إعمار ومراس، بتكلفة إجمالية للمشروع تبلغ حوالي 200 مليون دولار أمريكي. وستكون ’مجموعة أشمور‘، المتخصصة بإدارة الاستثمارات في الأسواق الناشئة والمدرجة في بورصة لندن والتي تتخذ من المملكة المتحدة مقراً لها، بمثابة مدير الاستثمار لهذا المشروع.

ومن المقرر افتتاح عدد من العيادات كأول المرافق التي يتم افتتاحها مع نهاية العام 2016 وخلال العام 2017، حيث ستتوزع على عدة مواقع رئيسية في دبي. يليها افتتاح ’مستشفى كينجز كوليدج دبي‘ متعدد التخصصات والمقرر خلال العام 2018. وسيوفر المستشفى أربعة تخصصات رئيسية هي طب الأطفال وأمراض الغدد الصماء وجراحة العظام وأمراض النساء والتوليد، فضلاً عن غيرها من الخدمات الطبية الحرجة والعامة. وتماشياً مع النموذج التشغيلي الحالي لعيادات أبوظبي، ستتطابق جميع الخدمات والطواقم مع تلك الموجودة في ’مستشفى كينجز كوليدج لندن‘، بغية ضمان تقديم خدمات رعاية صحية عالية الجودة مبنية على البحث الدقيق للمستهلكين الإماراتيين والإقليميين، مع مجموعة كبيرة من الأطباء المتمرسين القادمين من لندن للانضمام إلى ’مستشفى كينز كوليدج دبي‘.

وفي معرض تعليقه على الإعلان، قال معالي حميد القطامي، رئيس مجلس الإدارة والمدير العام لهيئة الصحة بدبي: “توفر دولة الإمارات العربية المتحدة خدمات رعاية صحية متميزة في العديد من المجالات، وتلتزم بحفاظها على التميز السريري وتطويره لصالح سكانها، فضلاً عن زوار الدولة بهدف السياحة العلاجية. لطالما حظيت دولة الإمارات العربية المتحدة بعلاقة وثيقة مع ’مستشفى كينجز كوليدج لندن‘ على مدى 30 عاماً، ونحن نرحب بإضافة هذه العلامة العالمية إلى قائمتنا المتنامية من مزودي خدمات الرعاية الصحية، وذلك تماشياً مع رؤية الإمارات 2021 في الوصول إلى قطاع رعاية صحية على مستوى عالمي”.

وفي هذا السياق، أضاف جيرمي هانت، وزير الصحة البريطاني: “تعتبر نظم الرعاية الصحية العامة والخاصة في المملكة المتحدة من بين الأفضل على المستوى العالمي. ونحن سعداء للغاية لتوسيع رقعة انشار قطاع الرعاية الصحية البريطاني عالمياً، وتحديداً في دولة الإمارات العربية المتحدة. ستكتسب علاقاتنا طويلة الأمد مع دولة الإمارات المزيد من القوة بوجود ’مستشفى كينجز كوليدج‘ وعياداته في دبي، إلى جانب الخبرة المتخصصة لـ ’مجموعة أشمور‘ في مجال إدارة استثمارات الأسواق الناشئة”.

وتساهم دبي للاستثمار بـ26.75% من إجمالي تكلفة المشروع والذي يبلغ حوالى 200 مليون دولار أميركي بما فيها تمويل الديون. وقال خالد بن كلبان، العضو المنتدب وكبير المسؤولين التنفيذيين في دبي للاستثمار: “تتشرف شركة دبي للاستثمار بالتعاون مع مستشفى كينجز كوليدج في إطار خططها التوسعية الاستراتيجية في قطاع الرعاية الصحية من خلال شركة ’دبي للاستثمار الصناعي‘ التابعة لها. ونتطلع إلى العمل مع إدارة مستشفى كينجز كوليدج من أجل دعم متطلبات الرعاية الصحية في المجتمع الإماراتي. وتعد هذه الشراكة الجديدة جزءاً لا يتجزأ من استراتيجية دبي للاستثمار الهادفة إلى تعزيز حضورها وتنويع أعمالها من خلال شركة ’دبي للاستثمار الصناعي‘ في ظل فرص السوق المتنامية التي يوفرها قطاع الرعاية الصحية”.

وتعد هذه الحملة لكتابة الفصل التالي من إرث ’مستشفى كينجز كوليدج‘ الممتد على مدى 170 عاماً، بمثابة استمرار طبيعي للعلاقات التي تجمع المملكة المتحدة مع دولة الإمارات العربية المتحدة. وتعود العلاقة بين الطرفين إلى العام 1979، عندما ساعدت تبرعات المغفور له صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان على تأسيس ’مركز كينجز كوليدج لأبحاث الكبد‘، الذي يعد حالياً واحداً من بين أهم ثلاثة مراكز متخصصة بالكبد في العالم. وتلقى آلاف المرضى الإماراتيين خلال هذه السنوات العلاج في هذا المستشفى. ويقلل هذا القرار القاضي بإنشاء هذا المستشفى ذو الجودة العالمية من ضرورة سفر المرضى الإماراتيين إلى الخارج بغرض تلقي العلاج.

وفي إطار الإدلاء بتصريحاته حول عملية التوسع، قال السير بوب كيرسليك، رئيس مجلس إدارة ’مستشفى كينجز كوليدج لندن‘: “ينتابنا شعور بالغ بالفخر إزاء الإعلان عن مخططاتنا لبناء مستشفىً ومجموعة عيادات بدبي، بالتعاون مع مجموعة أشمور ومجموعة الطاير وشركة دبي للاستثمار. ويتبع هذا الأمر الإطلاق الناجح لعياداتنا في أبوظبي العام الماضي. وستتطابق جميع عملياتنا في دولة الإمارات العربية المتحدة مع تلك الموجودة في ’مستشفى كينجز كوليدج لندن‘. تعد دبي سوقاً بالغة الأهمية ووجهة رائدة للرعاية الصحية. وبالنسبة لنا، يعتبر الجمع بين مدينة دبي العالمية مع أفضل ما يقدمه قطاع الرعاية الصحية البريطاني من خدمات، بمثابة تعاون مميز طال انتظاره”.