دبي – مينا هيرالد: انطلاقاً من حرصها على دعم تنمية شريحة الشباب في دولة الإمارات العربية المتحدة، وسعت دو نطاق مبادرتها الخاصة بالمنح الدراسية في الجامعة الأمريكية في دبي هذا العام لتشمل 22 طالباً، عوضاً عن 20 طالباً كما كان مخططاً سابقاً.

وقد تم قبول 22 طالباً من أصل 35 تقدموا بطلبات للحصول على منحة دراسية، شكلت الطالبات نسبة 59٪ منهم. وسيحظى الطلاب الذين تم اختيارهم لهذه المنح الدراسية المرموقة بفرصة متابعة دراساتهم في مجال الاتصالات والمعلومات، والهندسة الكهربائية والمدنية والميكانيكية، والهندسة المعمارية، والاتصالات البصرية، وإدارة الأعمال. وتوفر هذه المنح الدراسية فرص واعدة لتحفيز المواطنين الإماراتيين على متابعة تحصيلهم العلمي وتضمن تمكينهم من خلال توفير الكفاءات والمهارات التي تمكنهم من دخول سوق العمل الإماراتية.

وقال إبراهيم ناصر، الرئيس التنفيذي للموارد البشرية في دو: “تعد شراكتنا مع الجامعة الأمريكية في دبي واحدة من العديد من المبادرات التي أطلقناها لتنشئة وتمكين قادة المستقبل ورفدهم بالكفاءات التي تضمن لهم فرص واعدة في الحياة. وتقدم هذه المنح للطلاب الإماراتيين مزايا تضمن تميزهم في سوق العمل عبر صقل معارفهم ومهاراتهم لتعزيز فرصهم الوظيفية. ونفخر بدعم رؤية قيادة دولة الإمارات العربية المتحدة الرامية للتحول إلى مجتمع قائم على المعرفة من خلال هذه المبادرات”.

وأضاف: “سرتنا رؤية مستوى الإقبال العالي على الاستفادة من هذه المنح، الأمر الذي شجعنا على توسيع نطاقها لهذا العام. وفي ضوء توجيهات قيادة الدولة بمزيد من التعاون بين القطاعين الخاص والعام، سنواصل دعم المؤسسات الأكاديمية وسواها من المؤسسات لدفع عجلة تطور الابتكار في دولة الإمارات العربية المتحدة. ونأمل أن تساهم خطواتنا هذه في تطوير المعايير مجدداً وأن تمثل قدوة تلهم القطاع المؤسسي في جميع أنحاء دولة الإمارات العربية المتحدة لاتخاذ خطوات مشابهة”.

يذكر أن الطلاب الذين تم اختيارهم التحقوا بالجامعة خلال فصل الخريف هذا العام. وسيحظى الطلاب الذين يقدمون أداءً عالياً بفرصة الانضمام إلى برنامج مسار لتدريب الخريجين، الذي توفره دو، في حال رغبتهم باستهلال مسار مهني واعد في شركة الاتصال الأسرع نمواً في المنطقة. وخلال فترة تواجدهم كخريجين متدربين في دو، يحصلون على الإشراف والتدريب، اللذين تدعمهما خطة مصممة خصيصاً للتنمية المهنية بهدف تمكينهم من التقدم داخل الشركة، إلى جانب العديد من المزايا الأخرى. وقد بلغ عدد المنتسبين إلى برنامج منحة دو في الجامعة الأمريكية منذ إطلاقها ما يقارب 45 طالباً وطالبة من موظفي دو وخارجها.

وإلى جانب برنامج المنح الدراسية في الجامعة الأمريكية في دبي، تقدم دو أيضاً برامج الرعاية والتدريب للطلاب في مختلف المراحل الدراسية وبرامج لتدريب الخريجين. فضلاً عن ذلك، تشارك دو بفاعلية في معارض التوظيف والأيام المهنية لإطلاع مواطني الدولة على فرص العمل المتاحة أمامهم عقب استكمال دراستهم.