دبي – مينا هيرالد: تمّ اليوم إطلاق طراز لينكولن كونتيننتال الاختباريّ في الشرق الأوسط ضمن فعاليات معرض دبي الدولي للسيارات، مسلّطاً الضوء على التوجّه التصميميّ المتسقبليّ المبتكر لهذه العلامة الأسطوريّة الفخمة.

وقال كومار غالهوترا، رئيس شركة لينكولن في هذا الصدد: ” تتمحور ذروة الفخامة حول البساطة وتخطّي التوقّعات بهدوء وبدون إثارة أيّ جلبة، عوضاً عن سماع هدير المحرّك يدوّي على الطرقات لإثارة الاهتمام. ويجسّد طراز كونتيننتال الاختباريّ الوعد الذي قطعته لينكولن لتقديم الفخامة الهادئة من الآن فصاعداً. كما أنه يشكّل مؤشراً بارزاً لما يلوح في الأفق خلال السنة المقبلة، حيث سنقدّم سيارة السيدان الفخمة بالحجم الكامل الجديدة لينكولن كونتيننتال.”

تجسّد لغة تصميم لينكولن الجديدة المعتمدة في طراز كونتيننتال الاختباريّ توازناً مثالياً ما بين الجرأة وعدم الابتذال. ويتجلّى التصميم الجديد من خلال الشبكة الأمامية الخاصة بلينكولن المجدّدة المؤلّفة من قطعة واحدة والتي تتميّز بشعار نجمة لينكولن بنمط متكرّر ذات لمسة نهائيّة من الكروم اللمّاع. سيتمّ اعتماد هذه الشبكة الجديدة تدريجياً في كافة طرازات لينكولن المستقبليّة.

تتميّز لينكولن بمحرّك V6 سعة 3.0 لتر فريد وجبار، وعندما يترافق هذا الأخير مع نظام لينكولن للتحكم بالقيادة Lincoln Drive Control ونظام التوجيه الأماميّ النشط، ومساعد الركن المحسّن مع كاميرا للرؤية بزاوية 360 درجة، ومثبّت السرعة التفاعلي مع ميزة التوقّف والانطلاق التلقائيّ، ونظام Revel الصوتيّ مع 19 مكبّراً للصوت، نحظى بتجربة قيادة فاخرة لا تضاهى.

أمّا الناحية الداخليّة للطراز الاختباريّ فتشتمل على مقاعد قابلة للتعديل في 30 وضعيّة، مقاعد خلفيّة قابلة للإرجاع، جلد البندقية Venetian، طلاء أحاديّ اللون بدرجات لونيّة مختلفة، كونسول مركزي بتصميم انسيابيّ يمتدّ من الأمام إلى الخلف، بالإضافة إلى قاعدة للأجهزة للهواتف الجوّالة والكمبيوترات اللوحيّة.

منذ سنة 2013، أطلقت شركة لينكولن ثلاث مركبات جديدة، MKZ، وMKC، وMKX، بالإضافة إلى طراز محدّث من سيارة نافيجيتر. وستنضمّ سيارة MKX 2016 الجديدة كلياً إلى طراز كونتيننتال الاختباريّ على منصة لينكولن خلال فعاليات معرض دبي الدولي للسيارات لهذا العام، الى جانب سيارتي MKC وMKZ. 

لينكولن MKZ

تشتمل سيارة لينكولن MKZ السيدان بأربع أبواب على تجهيزات قياسيّة رئيسيّة على غرار محرّك EcoBoost سعة 2.0 لتر، نظام الوصول الذكي مع تشغيل بكبسة زرّ، نظام المزامنة SYNC مع تقنية لينكولن للاتصال المباشر العاملة باللمس MyLincoln Touch، وفتحة سقف بانوراميّة رائعة قابلة للسحب متوفّرة وتُعتبر تحفة تقنيّة، وهي تقدّم لوحاً زجاجيّاً قياس 15,2 قدماً مربعاً وواحدة من أكبر فتحات السقف المتوفّرة في فئة سيارات السيدان. كما يتوفّر أيضاً في سيارة MKZ، محرّك V6 بالسحب الطبيعيّ الكامل سعة 3.7 لتر من لينكولن، ويولّد 277 رطل-قدم من عزم الدوران عند 4000 د.د.

لينكولن MKC

تُعتبر MKC أوّل سيارة رياضية متعدّدة الاستعمالات SUV مدمجة لدى الماركة، وتحظى بمحرّكي EcoBoost بأربع أسطوانات مشحونين توربينياً، سعة 2.0 لتر و2.3 لتر، ويترافقان مع ناقل حركة أوتوماتيكيّ بستّ سرعات. بالإضافة إلى ذلك، يمكن فتح الباب الآلي للصندوق الخلفي العامل لايدوياً المتوفّر عبر تمرير قدمك تحت المصدّ الخلفي عندما يكون مفتاح الوصول الذكي بحوزتك.

لينكولن MKX

تجسّد الناحية الخارجيّة لسيارة MKX 2016 الجديدة كلياً المتعدّدة الاستعمالات SUV الفخمة المتوسّطة الحجم مفهوم الأناقة في حركة دائمة، وتتكامل من خلال تصميم دراماتيكيّ مع وقفة عصرية ومعاصرة ومقاييس متوازنة. أما التصميم الداخليّ فيجمع بين الوظائف العملية والأشكال الانسيابية ليوحي بحسّ المغامرة الفاخرة. تحظى سيارة MKX بمحرّك EcoBoost V6 بتقنية Ti-VCT الثنائيّ الشحن التوربينيّ سعة 2.7 لتر، وهي تضمّ مجموعة من الميّزات المبتكرة بما في ذلك الكاميرا الثوريّة للرؤية بزاوية 360 درجة ونظام Revel الصوتيّ المتطوّر.

لينكولن نافيجيتر

تقدّم لينكولن نافيجيتر تصميماً محدّثاً للمركبة الكلاسيكية التي ابتكرت فئة السيارات المتعددة الاستعمالات SUV الفخمة الكبيرة الحجم، التي تشتهر بقيادتها السلسة والثابتة، وقد شهد طراز سنة 2015 إعادة تصميم مجدداً من خلال الواجهة الأمامية الجديدة وترقية المحرّك. وبفضل محرّك EcoBoost الجديد الثنائيّ الشحن التوربينيّ سعة 3.5 لتر، الذي يولّد المزيد من القوة وعزم الدوران مقارنةً بطرازات نافيجيتر السابقة، يقدّم طراز سنة 2015 تصميماً محدّثاً للمركبة الكلاسيكية التي ابتكرت فئة السيارات المتعددة الاستعمالات SUV الفخمة الكبيرة الحجم.

وأضاف غالهوترا: “في كافة أنحاء العالم، نركّز على تقديم منتجات متميّزة مصمّمة هندسياً لتتلاءم مع الأشخاص الذين يستقلّونها. هنا في الشرق الأوسط، من المهمّ أن نكون جزءاً من لائحة المركبات التي يفكّر العملاء في شرائها، ونعتقد أنّ مجموعة طرازاتنا الحاليّة، بالإضافة إلى منتجاتنا المستقبليّة، تمنحنا قصّة مشّوقة لنتلوها. لقد حقّقنا انطلاقة إيجابيّة في الصين وما زلنا نحقّق النمو مع طرح طرازات جديدة في سوق السيارات الفخمة الأكبر في العالم. أمّا في الولايات المتحدة، فلقد شهدنا تحسّناً ملحوظاً في الأراء الإيجابيّة والانطباعات الجيّدة حيث أنّ منتجاتنا التي تحوّلت بالكامل استقطبت عملاء أصغر سناً وأكثر ثراءً.”

ضمن فعاليات معرض دبي الدولي للسيارات المرموق لسنة 2015، ستمنح لينكولن الفرصة لكافة عملائها المحتملين للحصول على باقة “أميال ضيف الاتحاد”، حيث يمكن للعملاء أن ينالوا ما يصل إلى 100 ألف ميل من أميال ضيف الاتحاد*. وسيحصل العملاء الذين سيسجّلون أسماءهم عند المنصة ويقومون بقيادة تجريبيّة في إحدى صالات عرض لينكولن في الإمارات العربية المتحدة، قبل 30 نوفمبر 2015، على 40 ألف ميل من أميال ضيف الاتحاد. ولدى شراء أيّ مركبة من لينكولن بعد تنفيذ الخطوات السابقة، سيحصل العملاء على 60 ألف ميل إضافيّ من أميال ضيف الاتحاد لاستخدامها للسفر إلى أيّ وجهة يختارونها.

وخلال معرض هذه السنة أيضاً، ستوسّع لينكولن آفاق تجربة الفخامة من خلال تحفيز الحواس الرئيسيّة الخمس: حاسة النظر من خلال مجموعة المركبات التي تسحر الألباب، وحاسة اللمس من خلال استخدام أجود أنواع المواد. أمّا حاسة السمع، فتتجلّى من خلال زيارة صالون نظامRevel  الصوتيّ الذي يقدّم للعملاء تجربة حقيقية لما ينتظرهم في الجيل الجديد من سيارات لينكولن، بدءاً من سيارة MKX    الجديدة كلياً؛ كما ابتكرت لينكولن “جوهر لينكولن”، وهو عطر متميّز يعبّر عن رسالة هوية الشركة. 

وقال أليكس شيفر، مدير شركة لينكولن الشرق الأوسط: “إنّ “جوهر لينكولن” هو عطر ديناميكيّ، فريد، وفاخر، ويعزّز تجربة العملاء لدى زيارة منصة لينكولن، وفي الوقت نفسه يعزّز ماركة لينكولن ويشكّل انعكاساً لها.”

وتكتمل أحاسيس منصة لينكولن الجيّاشة من خلال القهوة المصنوعة من البنّ المطحون الطازج التي يقدّمها ساقٍ بارع من مقهى “رو كوفي” RAW Coffee، الشركة الوحيدة التي تطحن حبوب البن الطازجة في الإمارات العربية المتحدة.

باستطاعة الزوار مشاهدة السيارات الجديدة، MKC وMKX وطراز Continental الاختباريّ، عند منصة لينكولن في قاعة الشيخ سعيد (رقم 3) ضمن مركز دبي التجاري العالمي، خلال معرض دبي الدولي للسيارات (10-14 نوفمبر 2015).