دبي – مينا هيرالد: أطلقت المناطق الاقتصادية العالمية؛ المزود العالمي لحلول البنية التحتية الصناعية واللوجستية ‏المستدامة‏ منصة إلكترونية للمشتريات  بالتعاون مع تجاري الشركة الرائدة في توفير استراتيجيات المشتريات. تهدف هذه الخطوة إلى تبسيط وتسهيل إجراءات المشتريات والمناقصات وإدارة الموردين لتتم بشكل إلكتروني كامل عبر نظام “تجاري”.

وفي معرض حديثه عن إطلاق هذا النظام، قال عادل بن تركية المدير التنفيذي للموارد: ” تركز المناطق الاقتصادية العالمية في الحفاظ على الشفافية والاستخدام الأمثل للموارد، إذ أن تبني النظام الجديد في المؤسسة يضمن تنفيذ عمليات المشتريات والمناقصات بشفافية وحيادية. أنا على ثقة بأن هذه الخطوة ستعمل على تعزيز وتنظيم الوقت في إدارة المشتريات في المناطق الاقتصادية العالمية وستساعد فريق عملنا في إدارة التكاليف من خلال ممارسة المشتريات بفعالية عالية”.

بدوره قال ريتشارد هوغ الرئيس التنفيذي لتجاري:  ” تفتخر تجاري بدعم المناطق الاقتصادية العالمية من خلال تقديم أفضل الحلول التكنولوجيا لدينا بفضل خدماتنا المهنية الشاملة.   لقد أصبحت المشتريات دافعاً أساسياً لتعزيز التنافسية العالمية في  المؤسسات المختلفة،  فالمناطق الاقتصادية العالمية قادرة على تحديث وتعزيز أداء وكفاءة مشترياتها من خلال الاستفادة من التكنولوجيا المبتكرة”.

تعمل هذه المنصة على  تخفيض التكاليف والنفقات والذي يصل عادة من 10-15 في المائة، كما يمكن أن يمتد حجم التوفير إلى المعاملات من خلال القيمة والحجم.  ويحسن النظام الجديد المراقبة وسلامة البيانات والحوكمة ويزود المؤسسة بسجلات واضحة للتدقيق الداخلي ويحدد طرقاً جديدة للعمل، إضافة إلى تبسيط عمليات الشراء ويقصر دورة مراجعة الخطوات.

ينسجم تبني هذا النظام مع رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي – رعاه الله بتحويل دبي إلى المدينة الأذكى عالمياً كما تحرص المناطق الاقتصادية العالمية على تطبيق أفضل الممارسات وفق أعلى المعايير العالمية حيث يسهل النظام الجديد عملية التواصل بين إدارة المشتريات والموردين بكفاءة عالية.