دبي – مينا هيرالد: وقعت شركة “جنرال إلكتريك للطاقة”، المدرجة في “بورصة نيويورك” بالرمز (NYSE: GE)، عقوداً لتقديم حلول الإنترنت الصناعي إلى عدد من شركائها الرئيسيين في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وباكستان.

وتزوّد “جنرال إلكتريك للطاقة” شركائها بحلول إدارة أداء الأصول اعتماداً على منصة Predix، نظام التشغيل الأول والوحيد عالمياً القائم على الحلول السحابية والمصمّم خصيصاً لمواكبة متطلبات القطاع، وذلك لتمكينهم من تحقيق مستويات غير مسبوقة على صعيد الإنتاجية والكفاءة وتحسين أداء الأصول.

وبهذه المناسبة، قال الدكتور عزيز محمد، الرئيس والرئيس التنفيذي لخدمات الطاقة في شركة “جنرال إلكتريك للطاقة”  بمنطقة الشرق الأوسط، شمال إفريقيا، صحارى أفريقيا: “تلعب حلول الإنترنت الصناعي من ’جنرال إلكتريك‘ دوراً حاسماً في قطاع الطاقة، حيث تتيح لشركائنا في المنطقة تعزيز الإنتاجية والأداء التشغيلي لأصولهم، وتساهم في الوقت نفسه في تلبية الطلب المتنامي على الطاقة. وتضمن حلول ’جنرال إلكتريك‘ تحقيق مستويات إنتاجية عالية للطاقة بتكلفة منخفضة، من خلال تحسين الكفاءة عبر مختلف مجالات الطاقة، بدءاً من التوليد والتوزيع وصولاً إلى توفيرها للمستخدمين النهائيين. وينصب تركيزنا اليوم على تطوير حلول الصيانة التنبؤية لتجنب المشكلات قبل حدوثها؛ ويُتيح دعم تحسين الأداء لشركائنا تحقيق عائدات مرتفعة أعلى، وقيمة طويلة الأمد لأصولهم”.

حلول رقمية للغاز الطبيعي المسال في راس غاز

أعلنت شركة “راس غاز” المحدودة، أحد أكبر منتجي الغاز الطبيعي المسال في العالم، عن تطبيقها النسخة التجريبية من برنامج “إدارة أداء الأصول” (APM) من “جنرال إلكتريك” المصمم خصيصاً لتلبية احتياجات القطاع في مختلف أنحاء العالم.

ومن المتوقع أن يسهم تطبيق حلول “إدارة أداء الأصول” في ســد الفجوة الموجودة حالياً في قطاع الغاز المسال التي كان من أسبابها صعوبة الوصول إلى المعلـومات الأولية في مـواقع متفـرقة، حيث بات من الممكن اليوم تحقيق التكامل بين المعلومات التي يتم جمعها من عدة مواقع على مدى سنوات عديدة من العمل لتعزيز الإجراءات التصحيحية والتنبؤية للشركة. وباعتباره يمثل حلاً متكاملاً، تتجلى فائدة البرنامج من خلال دوره في رفع مستوى الكفاءة والإنتاجية لتحقيق أهداف النمو المستقبلي للقطاع.

المحطات الرقمية في باكستان

أعلنت “جنرال إلكتريك للطاقة” عن توقيع 3 عقود جديدة في باكستان؛ يتمحور العقد الأول حول توريد “حلول تعزيز التنبؤية وتحسين الأداء” إلى شركة “إنغرو باورجين كاديربور” التي تدير مشروعاً مستقلاً لتوليد الطاقة باستطاعة 217 ميجاواط ويعتبر المنشأة الوحيدة من نوعها في البلاد لتوليد الطاقة النظيفة.

كما توفر “جنرال إلكتريك للطاقة” حلول “إدارة أداء الأصول” لمشروع توليد الطاقة باستطاعة 234 ميجاواط قرب مدينة لاهور والتابع لمجموعة “سافاير”، وكذلك إلى مشروع آخر لتوليد الطاقة الحرارية باستطاعة 225 ميجاواط وفق نظام الدورة المركبة وتم تطويره ضمن إطار السياسات الحكومية للطاقة في مدينة ساهيوال. ويستخدم كلا المشروعين توربينات 6FA الغازية المتقدمة من “جنرال إلكتريك” والتي تعد الأكثر كفاءةً في استهلاك الوقود.

وتشتمل “حلول تعزيز التنبؤية وتحسين الأداء” التي قامت “جنرال إلكتريك للطاقة” بتركيبها على البرمجيات والأجهزة وأنظمة المراقبة، والتي تم تعديلها بما يتناسب مع كل موقع، لضمان الارتقاء بكفاءة نظام الدورة المركبة من خلال خفض درجة الحرارة (كمية الوقود اللازمة لتوليد كل وحدة من الكهرباء) وتعزيز التشغيل في المحطات. وسيتم تطبيق جميع هذه الحلول وفق مبادئ التصميم الهندسي المعتمدة لدى “جنرال إلكتريك”.

وتسهم حلول الإنترنت الصناعي من “جنرال إلكتريك” في تعزيز كفاءة توليد الطاقة في المحطات عبر استخدام كميات أقل من الوقود بما يضمن تلبية معدلات الطلب المتنامية والملحّة على الطاقة في البلاد. ويتم تطبيق جميع الحلول بما ينسجم مع معايير التصميم الهندسي التي تعتمدها “جنرال إلكتريك”. وبفضل دعمها لتشغيل المحطات وفق أعلى مستويات الكفاءة، فإن حلول “جنرال إلكتريك” تتيح لشركائها زيادة العائد على الاستثمار وخفض تكاليف الوقود.

وتوفر “جنرال إلكتريك” جميع منتجاتها من البرمجيات عبر منصة Predix، كما تعمل على التسويق التجاري للعمليات القائمة على هذه المنصة بهدف تحسين الأداء المؤسسي وإدارة أداء الأصول، مما يتيح للعملاء تعزيز الإنتاجيّة قدر المستطاع، والارتقاء بجودة واستدامة المنتجات. وتشتمل قائمة الحلول على الأجهزة والبرمجيات عالية الأمان التي تُفعّل التحوّل الرقمي لمنظومة الكهرباء المادية، بما يثمر عن إحداث تغييرات غير مسبوقة في أساليب توليد وتوزيع واستهلاك الطاقة الكهربائية.

وقد أعلنت الشركة عن استثمارات بقيمة مليار دولار أمريكي في الإنترنت الصناعية بالاعتماد على أكثر 14 ألف متخصصاً يعملون حول العالم لتحسين أداء الأصول والعمليات الصناعية. ونجحت “جنرال إلكتريك” من خلال الإنترنت الصناعي في ترسيخ مكانتها الرائدة عالمياً في مجال الصناعة والتكنولوجيا، فضلاً عن دعم شركائها لتحقيق مكاسب مجزية في الاقتصاد الصناعي الرقمي.