دبي – مينا هيرالد: أكمل قسم الضيافة في مركز دبي التجاري العالمي، الحائز على جوائز عالمية، عملية التحديث الشامل لمطابخه البالغة مساحتها 3,650 متر مربع بقيمة 8 ملايين درهم، وذلك بهدف دفع نمو عمليات تقديم خدمات الضيافة المتكاملة داخل المركز وخارجه، لتلبية الزيادة المتوقعة على خدمات الضيافة الراقية التي يقدّمها حتى عام 2020.

تقديم خدمات الضيافة إلى 20,000 شخص

وقد تم توجيه الجزء الأكبر من الاستثمارات في تركيب أرقى طرازات المعدات والأجهزة والماكينات الخاصة بالمطابخ في جميع مراحل عمليات إعداد وتقديم الطعام، مع التركيز على استخدام أحدث التقنيات الذكية وضمان تكامل وميكنة كافة العمليات، ما سيسهم بصورة كبيرة في زيادة حجم الإنتاج اليومي بنسبة 33 بالمائة، وتقديم خدمات الضيافة إلى 20,000 شخص يوميًا بدلًا من 15,000 شخص فقط قبل عملية التحديث.

خفض الطاقة بنسبة 30 بالمائة

وسوف تؤدي هذه التحديثات كذلك إلى تقليل استخدام الطاقة بنسبة 30 بالمائة، وتحسين معايير الصحة والسلامة، حيث تتطابق المرافق الجديدة مع شروط  برنامج تحليل المخاطر ونقاط التحكم الحرجة “HACCP”، والحاصلة عليه مطابخ المركز، ويعد أداة لإدارة المخاطر تدعم المعايير الأخرى الخاصة بأنظمة الإدارة في قطاع الأغذية كمعيار ISO  22000  لإدارة سلامة الغذاء، والحاصلة عليه مطابخ المركز كذلك.

مزيد من خدمات الضيافة داخليًا وخارجيًا

تم هذا التطوير المهم مدفوعًا بالتوسعة المستمرة لمساحات العرض في مركز دبي التجاري العالمي، والتي ستشهد إضافة 15,500 متر مربع من المساحات الجديدة في بداية العام المقبل، وتشمل إضافة ثلاثة قاعات جديدة للفعاليات، ما سيسهم في زيادة قدرة المركز على تقديم فعاليات تجارية وجماهيرية وترفيهية عالمية، وكذلك تقديم مزيد من خدمات الضيافة الداخلية والخارجية، ويشمل ذلك عدد من الأحداث الرئيسية الكبرى كمعرض دبي للطيران، وسباق جائزة الاتحاد للطيران الكبرى للفورمولا- 1 بأبوظبي ، بالإضافة إلى حفلات زفاف العائلات الحاكمة والمناسبات الحكومية في مختلف أنحاء دولة الإمارات.

خدمات ضيافة أكثر رقيًا وتميزًا

وتعليقا على التوسعة الجديدة قال محمد الجميري، نائب الرئيس للضيافة في مركز دبي التجاري العالمي،: “يُعدّ التحديث المستمر لإمكانياتنا وقدراتنا، خاصة فيما يتعلق بعملية تجهيز وتحضير الأطعمة والمشروبات، دافعاً أساسياً لنمو مستوى تقديم خدمات الضيافة في مركز دبي التجاري العالمي، وسوف يكون لهذا الاستثمار أهمية كبيرة يتعدى أثرها حدود زيادة الإنتاج، والاستخدام الأمثل للموارد، وسرعة الإعداد التحضير، إلى السماح لنا بتقديم خدمات ضيافة أفضل وأكثر رقيًا وتميزًا، سواء داخل المركز أو خارجه في أي مكان بدولة الإمارات.”

وأضاف: “وتحقيقا لهذه الغاية، فإن المطبخ الأحدث من نوعه سوف يعزّز قدرتنا على دعم الطلب المتزايد على تقديم خدمات الضيافة المتكاملة للفعاليات، وهو ما يبقينا متميزين دائمًا، كما يضمن لنا البقاء على رأس قائمة مقدمي خدمات الضيافة لمختلف الفعاليات في دولة الإمارات.”

شمل التطوير الجديد جميع التجهيزات والعدد والأدوات، والأفران التي تسمح ببرمجة إدخال وصفات الطعام إلى هذه الآلات عالية التقنية، ما يقلّص وقت الطهي إلى أكثر من نصف الوقت، وتيح إمكانية القيام بطهي الطعام قبل وقت بدء الفعالية بوقت قصير، وهو ما يضمن تقديم طعام أكثر طزاجة وبجودة عالية. وسوف تتيح هذه الأنظمة الآلية للطهاة تخصيص وقت أطول للتحضير، ووضع اللمسات الفنية النهائية المبتكرة قبل التقديم. وقد استغرق وقت تجديد المطابخ 82 يوم، وشمل كامل المساحة البالغة 3,650 متر مربع، ما سيسمح بإنتاج داخلي متكامل.

يحوز قسم الضيافة في مركز دبي التجاري العالمي على أعلى تصنيف من بلدية دبي منذ افتتاحه عام 2003 – وهو ما لا يتمتع به سوى عدد محدود من مقدمي خدمات الضيافة على مستوى الإمارة. وقد قام قسم الضيافة في المركز بتقديم خدماته إلى 2,529 فعالية عالمية وإقليمية ومحلية خلال عام 2014، وشمل ذلك تقديم مختلف أنواع الأطعمة والمشروبات إلى أكثر من 2,1 مليون شخص، بزيادة 27 بالمائة عن العام الأسبق.

يضم قسم الضيافة في مركز دبي التجاري العالمي، 148 طاه وأكثر من 300 عامل خدمة دائم، ويواصل الفوز بعقود خدمات تقديم الطعام الكبرى في مختلف الفعاليات في أنحاء دولة الإمارات، وسوف يقوم  خلال عام 2016 بإدارة مهام تقديم الطعام في قاعات الاحتفالات الكبرى في البرشاء، والطوار لصالح هيئة تنمية المجتمع في دبي، وقد سبق له افتتاح مطعم الرمال السبعة هذا العام، وهو مطعم إماراتي معاصر يطل على الشاطئ، مقابل جميرا بيتش ريزيدنتس في دبي.