دبي – مينا هيرالد: فاز مركز دبي المالي العالمي بالجائزة الفضية ضمن “جائزة الإمارات للطاقة 2015” عن فئة مشاريع الطاقة الصغيرة.

وتُعقد الجائزة تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وتهدف إلى تسليط الضوء على الجهود وأفضل الممارسات المتبعة من القطاعين العام والخاص في المبادرات التي تُعنى بكفاءة الطاقة والاستدامة وحماية البيئة.

وحضر حفل توزيع الجوائز سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس هيئة دبي للطيران المدني والرئيس الأعلى والرئيس التنفيذي لمجموعة طيران الإمارات، للإعلان عن الفائزين بفئات الجائزة المرموقة.

وتأتي الجائزة تكريماً لجهود مركز دبي المالي العالمي في وضع وتنفيذ خطة مبتكرة  لتوفير الطاقة في نفق مركبات خدمة المركز والذي تم بناؤه لخدمة معظم الأبنية فيه. ويوفر نفق مركبات الخدمة لمركز دبي المالي العالمي طريقاً بطول 1.7 كيلومتر يتكون من مستويين ، الأول لمرور المركبات الثقيلة، والثاني لدعم خدمات البنى التحتية في المركز.

وكان مركز دبي المالي العالمي قد وضع الخطة الخاصة بنفق المركبات لمعالجة مستويات استهلاك الطاقة المتنامية بشكل سريع في دبي. وقد أطلق فريق إدارة العقارات في المركز دراسة وتحليلاً للمعلومات للبحث في التقنيات التي من شأنها أن تعزز توفير الطاقة في نفق المركبات من خلال تبني أفضل الممارسات الدولية في هذا الصدد.

وتعليقاً على الفوز بالجائزة، قال عارف أميري، الرئيس التنفيذي لـ سلطة مركز دبي المالي العالمي: “يعد التزام مركز دبي المالي العالمي بتحقيق الاستدامة وكفاءة الطاقة جزءاً لا يتجزأ من استراتيجيتنا على المدى البعيد. وتتماشى هذه الاستراتيجية مع الأهداف العامة في دبي والإمارات. ونحن فخورون بالفوز بهذه الجائزة المرموقة التي تعتبر تكريماً لمشروع نفق المركبات الذي يعد إضافة عصرية إلى نظامنا البيئي المتطور”.

وأضاف: “يلتزم مركز دبي المالي العالمي بتطوير بنيته التحتية وتعزيز كل ما تقدمه دبي في مجال الابتكار والبنى التحتية الحديثة. ونأمل أن تسلط الجائزة مزيداً من الضوء على هذه القضية وأن تساهم في تعزيز مكانة المركز في مجال كفاءة الطاقة ومسيرة التحديث في دبي وما حولها”.