دبي – مينا هيرالد:  تجسيدا لإعلان القيادة الرشيدة عام 2015 عاما للابتكار، وترجمة لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبيرعاه اللهبأن يكون الأسبوع الوطني الإماراتي للابتكار من 22 إلى 28  من شهر نوفمبر الجاري فعالية كبرى تحتفي بالإنجازات المبتكرة وتتضافر فيها جهود وطاقات القطاعين الحكومي والخاص، وتحقيقاً للرؤية المستقبلية لسموه، تنظم هيئة كهرباء ومياه دبي أسبوع الابتكار، للاحتفاء بالإنجازات المبتكرة والجهود الدؤوبة وطاقات القطاعين الحكومي والخاص.

وقال سعادة/ سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي: “تنظم هيئة كهرباء ومياه دبيأسبوع الابتكارانطلاقاً من رؤية وتوجيهات سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبيرعاه الله، وانسجاماً مع الاستراتيجية الوطنية للابتكار التي أطلقها صاحب السمو واستراتيجية دبي للابتكارالتي اعتمدها سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي بهدف جعل دبي المدينة الأكثر ابتكاراً في العالم وجهودها لدفع عجلة الابتكار والإبداع في مجالات الطاقة والطاقة المتجددة والنظيفة والمياه.”

وأضاف سعادته: “نتبنى في هيئة كهرباء ومياه دبي الابتكار كركيزة أساسية وقيمة مؤسسية، كما نعمل على تنفيذ توجيهات سموه للارتقاء بالأداء الحكومي في جميع المجالات وتبني ثقافة الإبداع والابتكار ونشرها وتعميمها كممارسة قياسية ورسمية معتمدة لتطوير الخدمات الحكومية ومواجهة التحديات الميدانية والمساهمة في رفع كفاءة وأداء العمل الإداري الحكومي. كما تسعى الهيئة إلى تطوير التقنيات الخضراء لتحقيق التنمية المستدامة، واعتماد منهجية متكاملة لإدارة الابتكار إضافة إلى استقطاب استثمارات جديدة في مجال الطاقة بشكل عام، والطاقة المتجددة بشكل خاص، ونعمل على تعزيز خبراتنا في هذه المجالات وتطوير قدراتنا الإنتاجية في إطار استراتيجيتنا لدعم الابتكار والإبداع، وفي سبيل تحقيق رؤيتنا في أن تصبح الهيئة مؤسسة مستدامة مُبتكِرة على مستوى عالمي.”

وسيتضمن أسبوع الابتكار الذي تشارك فيه هيئة كهرباء ومياه دبي معرض الابتكارات لعرض باقة من المنتجات والخدمات المبتكرة التي تقدمها الهيئة ، وشركائها والمخترعين والجامعات ورواد الأعمال في مختلف مجال الطاقة والمياه، وتنظيم مؤتمر الابتكار بمشاركة متحدثين عالميين في مجال الطاقة والإستدامة والمياه والإبداع، ومختبر الابتكار الحكومي والتي يشمل المتعاملين، والموظفين الحكوميين والشركاء، بالإضافة الى جلسات حوارات الابتكار حول الطاقة الشمسية، و6 ورش عمل إبداعية تنتهج أسلوب تصميم الأفكار والخروج بمبادرات مبتكرة وإبداعية تتصدى للتحديات المؤسسية.

كما ستتضمن النشاطات إطلاق منصة «ابتكاري» الخاصة بتحفيز المخترعين والمصممين لتقديم إبتكارات من الإمارات والعالم عن طريق  منصة ذكية تضم مسابقات علمية وهندسية لطلبة الجامعات وأصحاب التخصصات الهندسية من المجتمع للبحث عن حلول علمية واختراعات في مجال الطاقة المستدامة والمياه، ومختلف الابتكارات المتعلقة باهتمامات الهيئة بالإضافة الى مسابقة الروبوتات والتي سوف تطلقها الهيئة لفئة طلبة المدارس في أسبوع الابتكار الإمارتي.