أبوظبي – مينا هيرالد: أعلنت سكاي نيوز عربية عن انضمام فنان الكاريكاتير الكويتي محمد ثلاب إلى أسرة موقعها الالكتروني لعرض أعماله التي منحته شهرة واسعة في الكويت والوطن العربي.

وفي هذا الإطار أعرب الفنان محمد ثلاب عن سعادته للانضمام إلى أسرة سكاي نيوز عربية قائلاً ” يشكل انضمامي إلى موقع سكاي نيوز عربية دفعاً كبيراً في مسيرتي الفنية كرسام كاريكاتير، وأؤمن أنه المنصة الأمثل لنشر هذا الفن الراقي والذي لم يأخذ مساحته وحقه بشكل كاف، وأرى أنه فن قادر على التعبير عن وقائع وأحداث مجتمعنا ومنطقتنا بطريقة غير تقليدية تجذب اهتمام كافة الأجيال ومن خلال نشره عبر المنصات الالكترونية سيوصل رسائله بطريقة عصرية وبشكل أسرع، وبدوري سأبذل مجهودي ليلقى متابعو موقع سكاي نيوز عربية فناً معبراً وناقداً يعكس الأوضاع الراهنة التي تعيشها المنطقة العربية.”

ويعد محمد ثلاب واحداً من أبرز رسامي الكاريكاتير في الكويت وفي المنطقة العربية وتعود بداياته في فن الكاريكاتير للعام 1999، وقد اشتهر من خلال تقديمه لشخصيتي “أبو قتادة وأبو نبيل”. وقد عمل ثلاب في العديد من الصحف والمطبوعات منها صحيفة الوطن الكويتية والوطن ديلي الانجليزية، وأحرز العديد من الشهادات والجوائز ومنها شهادة الزائر الدولي لفن الكاريكاتير السياسي من الولايات المتحدة والعديد من الجوائز التقديرية في الكويت. وقد أقام ثلاب العديد من المعارض الفنية كان منها أول معرض فردي في العام 2001 في الجمعية الكويتية للفنون التشكيلية، ومعرض أطلق عليه عنوان “الحريات” وتضمن 40 لوحة تتحدث عن مفهوم الحريات بشكل عام. وقد عمل ثلاب على جمع أعماله الفنية وبالأخص أرشيف عمله لشخصيتي “أبو قتادة وأبو نبيل” ومجموعة متنوعة من أعماله الفنية الأخرى في كتاب “كاريكاتير وطن” والذي طرحه في معرض الكويت الدولي للكتاب. وبالإضافة إلى ذلك يعمل ثلاب على تنظيم دورات تعليم ينشر من خلالها أساسيات فن الكاريكاتير وأصول الرسم لدى الشباب الموهوب.

وتأتي هذه الخطوة في إطار جهود سكاي نيوز عربية لتطوير المحتوى الإعلامي الذي يقدمه موقع سكاي نيوز عربية والذي أطلق نسخته الجديدة في سبتمبر الماضي، وتجدر الإشارة إلى أن كافة أقسام الموقع شهدت تحديثاً في الشكل والتقديم بحيث أصبحت أكثر غنىً وأسهل وصولاً وتخصصاً، وستكون رسومات الفنان محمد ثلاب بمثابة عامل جذب كبير في موقع سكاي نيوز عربية حيث أنها ستعمل بالتزامن مع محتوى الموقع على شد انتباه المتابعين إلى القضايا الدائرة والراهنة بطريقة نقدية مختلفة.