دبي – مينا هيرالد: يشهد قطاع البناء والتشييد في المنطقة الحرة لجبل علي “جافزا”؛ الشركة الرائدة في المناطق الاقتصادية العالمية، نمواً بنسبة 74% خلال السنوات الخمس الماضية، حيث ارتفع من 10.7 مليار درهم في 2009 إلى 18.6 مليار درهم في 2014. في الوقت الذي تتوقع جافزا نمواً مضاعفاً خلال الثلاث أو الأربع سنوات المقبلة. يأتي هذا النمو مدفوعاً بتركيز دول مجلس التعاون الخليجي على تشييد بنيتها التحتية والمشاريع الإنشائية الضخمة بعد فوز دبي بتنظيم معرض إكسبو 2020 ومشاريع البنية التحتية المتصلة بهذا الحدث العالمي.

وتشارك جافزا في معرض الخمسة الكبار؛ أكبر معرض لقطاع البناء والتشييد في الشرق الأوسط الذي يعقد في الفترة بين 23-26 نوفمبر الجاري بمركز دبي التجاري العالمي، بهدف تسليط الضوء على الفرص الضخمة المتاحة في سوق البناء المتنامي بسرعة في دول مجلس التعاون الخليجي، والمكانة التي تتمتع بها جافزا مركزاً للأعمال والخدمات اللوجستية لخدمة هذه الصناعة بكفاءة عالية.

وفي تعليقه على مشاركة جافزا في هذا المعرض، قال سعادة سلطان أحمد بن سليم، رئيس مجلس إدارة موانئ العالمية رئيس مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة: “يعد قطاع البناء والتشييد واحداً من القطاعات الأكثر ديناميكية في دول مجلس التعاون الخليجي ومنطقة الشرق الأوسط. ووفقاً لتقرير صدر مؤخراً؛ فإن دول المجلس وحدها تنفذ مشاريع إنشائية كبرى بقيمة 1.2 تريليون دولار، وهو ما يضيف مزيداً من الزخم والحيوية على هذا القطاع، ويكشف عن فرص ضخمة للشركات متعددة الجنسيات العاملة في هذه الصناعة، ويقدم ميزة أخرى للشركات عند تأسيس مقراتها في جافزا بصفتها محور التجارة والخدمات اللوجستية لمنطقة الشرق الأوسط وغرب آسيا ودول الكومنولث المستقلة وشبه القارة الهندية”.

وأضاف سعادته: “إن التطور المذهل الذي شهدته جافزا على مدار الأعوام الماضية باعتبارها مركزاً تجارياً رئيسياً ضخماً يعود إلى التوجيهات الحكيمة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بهدف تعزيز مكانة الإمارة كمركز عالمي للاستثمار والتجارة من خلال تبسيط إجراءات وعمليات المستثمرين، وتقديم أفضل الخدمات والمنتجات والمرافق بما يتيح لهم ممارسة أنشطتهم التجارية بسلاسة، ويحقق تطلعات وأهداف الشركات من مختلف القطاعات ويحفز المؤسسات الأخرى على الانتقال إلى دبي وإطلاق عملياتها الإقليمية من الإمارة”.

وأوضح سعادة سلطان أحمد بن سليم:” إن التطور السريع الذي تحققه دبي من خلال تحفيز الإبداع والابتكار يعزز قدرة المنطقة الحرة لجبل علي (جافزا) على استقطاب المزيد من الشركات العالمية التي تسعى للاستفادة من مميزات جافزا، وتصاعد قدراتها على توفير أفضل التجهيزات والتطبيقات للشركات، في ظل التقدم التكنولوجي المتصاعد مع تحول دبي إلى المدينة الأذكى عالمياً، التي تدعم قدرة الشركات على الوصول إلى كافة الأسواق العالمية دون عوائق تقنية. ولذلك نحرص على أن تحقق جافزا أعلى مستويات التقدم التقني لتواكب وتدعم انتقال دبي إلى اقتصاد المعرفة، تنفيذاً لأهداف رؤية الإمارات 2021 وخطة دبي 2021 كي يستمر التقدم إلى المركز رقم 1 عالمياً في كافة المجالات وفقا لتوجيهات القيادة الحكيمة”.

وتتوقع جافزا استقطاب عدد كبير من شركات البناء والتشييد خلال مشاركتها في المعرض خصوصاً تلك المهتمة بتأسيس مكاتب مبيعاتها ومراكزها اللوجستية في المنطقة الحرة.

وتقع منصة جافزا في المدخل الرئيسي للمعرض، حيث سيقوم مسؤولو جافزا بالرد على استفسارات المستثمرين خلال  فترة المعرض الممتدة على مدار أربعة أيام.

كما تشارك جافزا في ندوة بعنوان “كيفية التجارة في الإمارات” المقامة على هامش المعرض، حيث من المتوقع أن يحضرها عدد كبير من الشركات العالمية والوفود التجارية المشاركة في المعرض.

وقد حرصت المنطقة الحرة على المشاركة في هذا الحدث الهام عبر إقامة جناح كامل للعام الثالث على التوالي كجزء من خطتها السنوية الهادفة إلى دعم العملاء، ويشمل الجناح عدداً من أهم الشركات العاملة في  هذه الصناعة، تعرض منتجاتها المبتكرة التي صممت خصيصاً لقطاع البناء والتشييد.

وتحتضن جافزا حالياً أكثر من 800 شركة عالمية تعمل في قطاع البناء والتشييد مثل؛ أرسيلور ميتال، وتيجانجين بايبس، وتاتا ستيل، وكوناريس، ومجموعة البناء الوطني الصينية، والدانوب، وسانت جوبان جيبروك، وبتروجاس للأنابيب، وفان أورد، وهيتاشي لآلات البناء،  وشركة هيونداي للهندسة والبناء وغيرها. وأنشأت معظم هذه الشركات مقراتها الإقليمية في جافزا لخدمة منطقة الشرق الأوسط بشكل أكثر كفاءة.

جدير بالذكر أن معرض الخمسة الكبار لهذه الدورة يستضيف أكثر من 2800 عارض دولي من أنحاء العالم، ويتوقع أن يشهد المعرض أكثر من 80 ألف زائر.