دبي – مينا هيرالد: في ظل انخراطها ضمن فعاليات أسبوع الابتكار الإماراتي، تستعرض شركة أسواق آفاق تطور تجربة التسوق في قطاع التجزئة في المستقبل القريب من خلال توظيف تقنيات غاية في الدقة والتطور.

وتأتي مبادرة أسواق هذه في إطار تحقيق رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي في إطلاق أسبوع الابتكار الإماراتي، وذلك سعياً لتطوير أفضل الأفكار والممارسات التي من شأنها الارتقاء بالدولة ومكانتها العالمية، وتعزيز انخراط كافة مكونات المجتمع من هيئات حكومية ومؤسسات خاصة إلى جانب عموم الجمهور.

وستأخذ أسواق عملائها في فرع البدع في رحلة مستقبلية لاستشكاف الصورة التي ستؤول إليها عمليات التسوق في قطاع التجزئة مستقبلاً عبر توظيف حلول عصرية ومبتكرة، حيث يتم استعراض مفاهيم مبتكرة تبنتها الشركة وتعمل على تطويرها لتغدو حقيقة واقعة قريباً بين أيدي عملائها. وترتكز هذه المفاهيم إلى ثلاثة محاور رئيسية تتضمن منهجيات عمل تهدف إلى إرساء دعائم خبرة تسوق تفاعلية، وطرق ذكية لعرض المعلومات عبر أنظمة رقمية إبداعية، فضلاً عن وسائل مبتكرة لخفض معدلات استهلاك الطاقة.

من جانبه، قال يوسف شرف، المدير التنفيذي لأسواق: “أسواق جزءٌ لا يتجزأ من المجتمع، ولطالما أعلنت التزامها الأكيد تجاه القضايا التي تهم المجتمع. واليوم، وفي خضم الحديث عن الابتكار وإطلاق أسبوع الابتكار الإماراتي، نسعى إلى تكريس التزامنا هذا من خلال المشاركة الفاعلة في تحقيق رؤية ابتكارية تسهم في خلق الفرق وإحداث العلامة الفارقة التي نتطلع جميعاً إلى معايشتها في مجتمع الإمارات. وانطلاقاً من نشاطنا كشركة تعمل في قطاع التجزئة أردنا أن نبتكر نُظماً معلوماتية تثري تجربة التسوق لدى عملائنا في مختلف أفرعنا من او خلال التسوق الالكتروني والتطبيقات الذكية.”

وتهدف المبادرات التي تعمل أسواق على تطويرها على توفير افضل الممارسات لتحسين تجربة التسوق في أفرع أسواق، وذلك من خلال العمل على تعزيز إستدامة عمليات الشركة التشغيلية والتطويرية، والإنخراط في مسيرة الإبتكار التي تخطوها دولة الامارات. وتعتبر مبادرة “التسوق الذكي – لا نقود لا بطاقات ولا محاسب” من ابرز المبادارات الفريدة من نوعها التي تعمل اسواق على تطويرها، الأمر الذي من شأنه أن يساعد العملاء على التسوق دون الحاجة إلى استخدام النقد أو البطاقات الائتمانية أو حتى أجهزة الهاتف المتحرك الذكية.