دبي – مينا هيرالد: أعلنت شركة هانيويل اليوم أنها أطلقت إجراءً جديداً للتحقّق من منتجاتها الأصليّة، وذلك لمساعدة العملاء على تجنب منتجات التبريد المقلّدة وضمان حصولهم على منتجات هانيويل الأصليّة دائماً.

والآن، باتت جميع الحاويات الجديدة التي تحتوي على منتجات هانيويل جينيترون R-134a الأصليّة، وهي سوائل تبريد مستخدمة على نطاق واسع في مكيّفات السيارات وغيرها من التطبيقات، تحمل رمز باركود يتيح للعملاء استخدام هواتفهم المحمولة للتحقق فوراً من حصولهم على منتجات تبريد أصليّة من هانيويل.

ويأتي هذا الإجراء الجديد في إطار الجهود المستمرة التي تبذلها شركة هانيويل لمكافحة انتشار سوائل التبريد المقلّدة في منطقة الشرق الأوسط وغيرها من المناطق حول العالم. ويمكن لهذه المنتجات المقلّدة، والتي غالباً ما تحمل شعار جينيترون، أن تؤدي إلى إتلاف أنظمة تكييف الهواء، كما تحتوي على مواد كيماوية خطيرة.

وقال جوليان سوليت، مدير عام وحدة منتجات الفلورين لأوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا والهند في شركة هانيويل: “رموز الباركود الجديدة هي أدوات سهلة الاستخدام تسمح للعملاء بالتحقق من أصالة المنتجات على الفور، مما يعزز تقنيات التحقّق الأخرى التي قمنا بتطويرها خلال السنوات الماضية. وسوف تواصل هانيويل العمل أيضاً بشكل وثيق مع سلطات تطبيق القانون المحلية والهيئات الحكومية الأخرى لملاحقة مقلّدي منتجات جينيترون الخاصة بنا والمساعدة في محاكمتهم”.

هذا وتواصل هانيويل جهودها الرامية إلى بناء الوعي لدى العملاء حول مخاطر استخدام المنتجات غير الأصليّة. ويشمل ذلك إقامة ندوات تدريبية للمقاولين والموزّعين وتزويدهم بالمعلومات حول مخاطر المنتجات المقلّدة لمشاركتها مع العملاء النهائيين.

وأجرت شركة هانيويل في العام الماضي دراسة استطلاعية كشفت بأن سكان دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية متخوفون من مخاطر منتجات التبريد غير الأصليّة، والتي تنتشر بشكل متزايد في منطقة الشرق الأوسط. وأشار غالبية المشاركين في الدراسة إلى أنهم يفضلون منتجات تبريد تحمل علامة تجارية معروفة لاستخدامها في منازلهم ومكاتبهم وسياراتهم أو ثلاجاتهم إذا كان ذلك كفيلاً بالحدّ من مخاطر منتجات التبريد المقلّدة.

وفي عام 2011، أعلنت شركة هانيويل أن الجهود المشتركة للشرطة والجمارك والبلديات المحلية وغيرها من الجهات الحكومية في دولة الإمارات أسفرت عن ضبط ما يقرب من 6000 حاوية من منتجات التبريد المقلّدة التي تباع احتيالاً تحت علامة جينيترون من هانيويل. وتحتوي المنتجات المقلّدة في الواقع مواد خطيرة سامة وقابلة للاشتعال. ووفقاً للسلطات المحلية، كانت منتجات التبريد المقلّدة التي تمّ ضبطها تحمل علامة جينيترون 134a من هانيويل، المستخدمة بشكل واسع في مكيّفات السيارات.

وتخضع جميع منتجات التبريد “جينيترون” لعمليات اختبار مكثّفة للجودة والسلامة قبل طرحها للبيع. ولضمان سلامة وجودة منتجات التبريد “جينيترون”، ينبغي شراؤها حصراً من مورّدي هانيويل المعتمدين.

ولطالما حرصت هانيويل لمنتجات وتكنولوجيا الأداء على مكافحة منتجات التبريد المقلّدة لأكثر من 10 سنوات، ونجحت في ضبطها في أكثر من 20 دولة تغطي ستّ قارات. وخلال العامين الماضيين فقط، أثمر التعاون بين هانيويل والحكومات المحلية في ضبط أكثر من 200 ألف منتج مقلّد.

وتعتبر هانيويل لمنتجات الفلورين الشركة الرائدة عالمياً في مجال تطوير وتصنيع منتجات التبريد التي تباع في جميع أنحاء العالم تحت أسماء تجارية مثل “جينيترون” و”سولستيس®” لمجموعة واسعة من التطبيقات، بما في ذلك تكييف الهواء للمباني وللتطبيقات المتنقلة وكذلك الثلاجات.