دبي – مينا هيرالد: قام وفد من دائرة التنمية الاقتصادية في دبي ومؤسساتها، بتنظيم زيارة خاصة إلى مركز الاتحاد للابتكار في إمارة أبوظبي، التابع للاتحاد للطيران، وذلك للاطلاع وتبادل المعرفة حول أحدث والابتكارات المتبعة لديهم. وجاءت هذه الزيارة على هامش أجندة اقتصادية دبي التي أطلقتها في “أسبوع الإمارات للابتكار، الذي يقام تماشياً مع إعلان صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم عن “أسبوع الامارات للابتكار”، خلال الفترة ما بين 22 وحتى 28 من شهر نوفمبر 2015.

وشمل وفد دائرة التنمية الاقتصادية في دبي عدد من المسؤولين في مختلف الفئات الوظيفية من اقتصادية دبي ومؤسساتها، حيث سنحت الفرصة لهم التعرف على أحدث التوجهات، والتقنيات المبتكرة في مركز الاتحاد للابتكار، فضلاً عن الجلسة النقاشية التي عقدها المركز مع الحضور بهدف نقل الخبرات بين موظفين الدائرة ومركز الاتحاد للابتكار.

وفي السياق ذاته، قال علي إبراهيم، نائب مدير عام دائرة التنمية الاقتصادية في دبي: “في البداية نشكر طيران الاتحاد على إتاحة هذه الفرصة للتعرف على التجربة الفريدة التي يقدمها المركز، والاطلاع على أبرز الابتكارات الحديثة في مجال الخدمة المتميزة والرفاهية. وتمثل هذه الزيارة دليل واضح على شراكة القطاعين الحكومي والخاص على ترجمة توجهيات القيادة الرشيدة في تنفيذ مبادرات وأجندة أسبوع الإمارات للابتكار”.

وأضاف إبراهيم: “تسعى اقتصادية دبي ومؤسساتها دائما إلى الارتقاء المستمر بإمارة دبي ودولة الإمارات وجعلها في صدارة الدول التي تطبق أرقى المعايير في الابتكار ومزاولة الأعمال، على كافة الأصعدة الاقتصادية، والإجتماعية، والثقافية، ويأتي ذلك من خلال نشر المعرفة ونقل الخبرات بين الكفاءات البشرية، بهدف الوصول إلى تحقيق أهدافنا الاستراتيجية، والمتمثلة في: تعزيز التنافسية، والنمو الاقتصادي المستدام، والارتقاء بالابتكار وفق أعلى المعايير العالمية”.

ومن جهته أكد حارب مبارك المهيري، نائب أول للرئيس لشؤون الشركة والشؤون الدولية في الاتحاد للطيران: “تفخر الاتحاد للطيران بأنها شركة الطيران الرائدة عالمياً، ولذا نسعى دائماً إلى تعزيز مكانتنا الرائدة في الإبداع والابتكار. ولا ريب أن مركز الابتكار التابع للاتحاد للطيران يسهم في تسليط الضوء على الخدمات والمنتجات المرقومة للشركة بطريقة إبداعية، وتجسيد فريد لرؤية مستقبل الاتحاد للطيران والارتقاء بتجربة الضيوف”.

وأضاف حارب مبارك المهيري: “يسهم الابتكار في بناء قاعدة صلبة ويدفع عجلة التقدم والنمو في الدولة ليشكل المنصّة الرئيسية نحو الازدهار والرخاء. وقد تم تجهيز المركز وإعداده بالكامل ليسهم في تحويل الأفكار المبتكرة إلى منتجات فريدة وتجارب مرموقة، بقاعة التصورات المبدئية والمخصصة لوضع الخطوط العريضة والملامح الأولية للمنتجات والخدما.ت الراقية التي تقدمها الاتحاد للطيران”.