دبي – مينا هيرالد: عقدت “أوتوديسك”، إحدى الشركات العالمية الرائدة في مجال توفير حلول التصميم ثلاثي الأبعاد والهندسة والترفيه، اليوم الدورة الرابعة من مؤتمر “أوتوديسك الجامعة بدبي” وذلك في مركز دبي التجاري العالمي. وسلطت الشركة، في ظل تزايد مساهمة الابتكارات التكنولوجية في إعادة تشكيل عالم التصميم والتصنيع، الضوء على عدد من التطورات في مجال مستقبل صنع الأشياء، كما عرضت تقنيات وأساليب عمل جديدة ستساعد الحضور على المضي قدماً في أعمالهم وتحقيق الازدهار المنشود في هذا الواقع المتغير.

واستقطب موضوع دورة هذا العام “الأفكار والابتكار والإلهام”، مشاركة أكثر من 800 من أبرز مختصي التصميم والهندسة في المنطقة والذين أتيحت لهم فرصة القيام بتجربة عملية فريدة لاستكشاف تطور التكنولوجيا ومستقبل التصميم والهندسة. كما تميز هذا المعرض والمؤتمر التفاعلي، الذي أقيم على مدى يوم واحد، بعرض أحدث الاتجاهات وتقديم آخر عروض المنتجات من شركة “أوتوديسك”.

وقال لؤي دهمش، رئيس “أوتوديسك الشرق الأوسط”: “ستحدث تقنيات مثل إنترنت الأشياء والواقع المعزز والافتراضي والروبوتات تغييراً في طريقة عمل المهندسين والمصممين، حيث تصبح الأماكن والأشياء أكثر ترابطاً وذكاءً عن ذي قبل. ونحن نتولى زمام المبادرة في الثورة العالمية لإنترنت الأشياء، حيث يأتي تنظيمنا لهذا الحدث في وقت مناسب واستراتيجي في ظل وجود العديد من المبادرات والمشاريع المبتكرة قيد التنفيذ في مختلف أنحاء منطقة الشرق الأوسط”.   

وركزت دورة هذا العام من مؤتمر “أوتوديسك الجامعة بدبي” بشكل خاص على مفهوم التصميم وأثره في تشكيل العالم- بدءاً من المباني التي نعيش ونعمل فيها مروراً بالآلات التي تسهم في تطورنا ووصولاً إلى المنتجات التي تثري حياتنا. وأقيم خلال دورة هذا العام “معرض أوتوديسك”، الذي قدم معروضات فريدة، بما في ذلك حذاء “نايك” المصنوع بالطباعة ثلاثية الأبعاد والتصميم الأولي لطائرة “أيرباص” بتقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد و”سوكيت”، كرة القدم المُخزنة للطاقة، وألبسة النايلون المنتجة بالطباعة ثلاثية البعاد والعديد من المنتجات الأخرى. كما شكل مؤتمر “أوتوديسك الجامعة بدبي 2015” ملتقىً لمختصي التصميم والهندسة أتاح لهم تطوير وتحسين مهاراتهم من خلال الحصول على شهادات “أوتوديسك” والتواصل مع النظراء والخبراء.

وأضاف دهمش: “نحن فخورون باستضافة الدورة الرابعة من مؤتمر “أوتوديسك الجامعة بدبي”، التي تم إعدادها خصيصاً للمعنيين بالتصميم والبناء والصناعة والإبداع. ورسخ “أوتوديسك الجامعة بدبي” على مدى السنوات القليلة الماضية من مكانته كحدث فريد للتعلم والتواصل ومنصة استراتيجية تتيح للحضور الفرصة لمناقشة الابتكارات التكنولوجية ومطالب العملاء المتغيرة والأساليب والطرق الجديدة في تصميم المنتجات وطرحها في السوق”.

وتم تنظيم “أوتوديسك الجامعة بدبي” بالتعاون مع “أومنيكس انترناشيونال”، الشركة الرائدة على مستوى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في مجال توفير الحلول الهندسية بمساعدة الحاسوب، كما حظي الحدث بدعم أبرز العلامات التجارية في مجال تكنولوجيا المعلومات مثل “أتش. بي” و”أيه. أم. دي” و”بانزورا”.

وتميز “أوتوديسك الجامعة بدبي 2015” بإقامة ندوات نقاش وعروض تقديمية مثيرة لبعض من أبرز المختصين والخبراء في مجال التصميم من المنطقة بمن فيهم لين آلين، خبيرة التقنية لدى “أوتوديسك”؛ وسهيل عرفات، رئيس “أوتوديسك للاستشارت”؛ ونيك ماننغ، مدير أول – قسم الإعلام والترفيه لدى “أوتوديسك”؛ وإيريك لا فاكون، مدير التقنية والابتكار في شركة “إغيس انترناشيونال”؛ وجيري مكفادن، مدير نمذجة معلومات المباني لدى مجموعة “دبليو. أس. بي”. كما أتيحت للمشاركين فرصة الحصول على شهادات “أوتوديسك” المجانية ضمن مجموعة من أحدث نسخ برمجيات “أوتوديسك” مثل شهادة “مختص معتمد لبرنامج أوتوكاد” و”مختص معتمد لبرنامج أوتوكاد سيفيل ثري دي” و”مختص معتمد لبرنامج إنفينتر” و”مختص معتمد لبرنامج ريفيت آركيتكشر” و”مختص معتمد لبرنامج ريفيت ستركتشر” و”مختص معتمد لبرنامج ريفيت أم. أي. بي” و”مختص معتمد لبرنامج ثري دي ماكس” و”مختص معتمد لبرنامج مايا”.