دبي – مينا هيرالد: أعلنت دائرة التنمية الاقتصادية في دبي، ومجموعة دبي للذهب والمجوهرات عن شراكتهما الاستراتيجية لتوحيد عرض قوائم الأسعار إلكترونياً في منافذ بيع الذهب والمجوهرات “أعضاء مجموعة دبي للذهب والمجوهرات”، الذين يمثلون مجموعة كبيرة من محلات الذهب على مستوى إمارة دبي. وتأتي هذه الخطوة التي يقودها قطاع الرقابة التجارية وحماية المستهلك في اقتصادية دبي إلى التأكيد على ضمان ثبات تسعيرة الذهب في منافذ البيع بالتجزئة، وتعزيز الشفافية في تجارة بيع وشراء الذهب، الأمر الذي يرفع من ثقة المستهلك بواقع الأعمال، في إمارة دبي ودولة الإمارات على وجه العموم.  

وسيتم عرض قوائم أسعار الذهب بدءً من العام 2016 من خلال شاشات عرض إلكترونية بقياس 10 و22 بوصة للمستهلكين من مرتادي منافذ بيع الذهب بالتجزئة “أعضاء مجموعة دبي للذهب والمجوهرات”، على أن يتم تحديثها بشكل تلقائي بمعدل 4 مرات في اليوم الواحد بالتوازي مع التغيرات في أسعار الذهب عالمياً، مما يضمن عدم التلاعب وثبات على مستوى جميع المنافذ.

وعلى نحو متصل، قال محمد راشد علي لوتاه، مدير إدارة تنفيذي – قطاع الرقابة التجارية وحماية المستهلك في دائرة التنمية الاقتصادية بدبي: “تعكس هذه الشراكة مدى الترابط بين القطاع الحكومي بإمارة دبي والقطاع الخاص على وجه العموم، وتلاحم الجهود في سبيل توطيد العلاقة بين التاجر والمستهلك من جهة، والتأكيد على أهمية تجارة الذهب وتأثيرها في النشاط الاقتصادي العام لإمارة دبي من جهة أخرى”.

وأضاف لوتاه: سوف تسهم المبادرة الجديدة في تسهيل عملية التسوق في سوق التجزئة بمنافذ بيع الذهب والمجوهرات، وذلك من خلال التعرف على الأسعار. وستبدأ المرحلة الأولى من المبادرة مطلع العام 2016 ليتم تغطية ما يقارب 500 منفذ بيع. ومن المتوقع أن يصل عدد المحلات العارضة للأسعار إلى أكثر من 1000 منفذ بيع بنهاية العام 2016، وهي نسبة كبيرة من مجموع محلات الذهب والمجوهرات في إمارة دبي”.

وأكد لوتاه على أنه سيتم تحديث الأسعار المعروضة تماشيا مع تقلبات أسعار الذهب العالمية لضمان الشفافية ومساعدة المستهلكين على الشراء دون تردد أو خوف من التعرض للخداع أو التلاعب في الأسعار. وهذا بدوره سيعزز من تنافسية واستدامة سوق الذهب في إمارة دبي، والذي يعد واحداً من الأسواق الأكثر جذباً للمستهلكين سواء كانوا من المقيمين أو السياح.

ومن جانبه قال توحيد عبدالله، رئيس مجلس إدارة مجموعة دبي للذهب والمجوهرات: “نفتخر بأن نكون مساهم رئيسي في تفعيل مبدأ الشفافية والنزاهة في البيع على مستوى محلات بيع وتجارة الذهب والمجوهرات. وستضمن شراكتنا مع قطاع الرقابة التجارية وحماية المستهلك في دائرة التنمية الاقتصادية تجربة ممتعة للتسوق للسياح والمقيمين في دبي، حيث سيكون بإمكانهم شراء المجوهرات من أي متجر دون قلق وتخوف من تفاوت أسعار الذهب والتلاعب فيها”.

عملت مجموعة دبي للذهب والمجوهرات منذ إنشائها في العام 1996 على تشجيع أعضائها من منافذ البيع على عرض أسعار الذهب لتوفير الراحة للمستهلكين، وبالتالي تعزيز تجارة الذهب على الصعيد المحلي والدولي من خلال عرض سعر موحد في جميع أنحاء دبي. وقد لعبت دورا محفزا في توجيه قطاع المجوهرات، وساهمت في رفع الشفافية، والكفاءة، ووعي المستهلك، والتأكد على سلامة السوق من الممارسات الخاطئة أو التلاعب في مجال تجزئة المجوهرات بإمارة دبي.